English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 19 / آيار / 2015 م 1952
التاريخ: 18 / 8 / 2016 1776
التاريخ: 18 / 10 / 2015 1997
التاريخ: 5 / 11 / 2015 1777
مقالات عقائدية

التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 3032
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 3517
التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 3120
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 2745
الانتصار الكبير في خيبر  
  
1460   01:04 مساءً   التاريخ: 15 / 6 / 2017
المؤلف : الشيخ جعفر السبحاني
الكتاب أو المصدر : سيد المرسلين
الجزء والصفحة : ج‏2،ص399-401.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 17 / 5 / 2017 1501
التاريخ: 23 / 5 / 2017 1539
التاريخ: 21 / 6 / 2017 1457
التاريخ: 28 / 6 / 2017 1424

عند ما كلّف عليّ (عليه السلام) من جانب النبي (صلى الله عليه واله) بفتح قلعتي سلالم والوطيح ( وهما الحصنان اللذان عجز عن فتحهما الأميران السابقان ووجها بفرارهما ضربة لا تجبر إلى شرف الجيش الاسلامي )، ارتدى درعا قويا وحمل معه سيفه الخاص ذا الفقار وراح يهرول بشجاعة منقطعة النظير نحو القلعتين المذكورتين، والجند خلفه، حتى ركز الراية التي أعطاها له رسول الله (صلى الله عليه واله) على الأرض تحت الحصن.

ولما رأى اليهود انه دنا من الحصن خرج إليه كبار صناديدهم.

وكان أول من خرج إليه أخو مرحب ويدعى الحارث  فتقدم إلى عليّ وصوته يدوي في ساحة القتال بحيث تأخر من كان خلف عليّ من شدة الفزع.

ولكن لم يمض زمان حتى سقط الحارث على الارض جثة هامدة بضربة قاضية من علي (عليه السلام).

فغضب مرحب بطل خيبر المعروف لمقتل أخيه الحارث وخرج من الحصن وهو غارق في السلاح، فقد لبس درعا يمانيا، ووضع على رأسه خوذة منحوتة من حجارة خاصة، وتقدم الى عليّ (عليه السلام) كالفحل الصؤول يرتجز ويقول :

قد علمت خيبر أني مرحب

                   شاكي السلاح بطل مجرب

إن غلب الدهر فاني أغلب

                   والقرن عندي بالدما مخضّب

فأجابه علي (عليه السلام) مرتجزا وقد أظهر للعدو شخصيته العسكرية في رجزه :

أنا الّذي سمّتني امّي حيدرة

                   ضرغام آجام وليث قسورة

عبل الذراعين غليظ القيصرة

                   كليث غابات كريه المنظرة

وبعد أن انتهى الطرفان من إنشاد رجزهما تبادلا الضربات بالسيوف والرماح، فألقت قعقعة السيوف وصوت الرماح رعبا عجيبا في قلوب المشاهدين، وفجأة هبط سيف بطل الاسلام القاطع على المفرق من رأس مرحب  بطل اليهود قدّت خوذته نصفين ونزلت على رأسه وشقته نصفين الى أسنانه!!

ولقد كانت هذه الضربة من القوة بحيث افرعت أكثر من خرج مع مرحب  من أبطال اليهود وصناديدهم ففروا من فورهم، ولجئوا إلى الحصن، وبقي جماعة فقاتلوا عليا منازلة فقاتلهم حتى قتلهم جميعا، ثم لاحق الفارين منهم حتى باب الحصن، فضربه عند الحصن رجل من اليهود فطاح ترسه من يده فتناول (عليه السلام) بابا كان على الحصن وانتزعه من مكانه، فترس به عن نفسه فلم يزل ذلك الباب في يده وهو يقاتل حتى فتح الله على يديه ثم القاه من يده حين فرغ، وقد حاول ثمانية من أبطال الاسلام ومنهم أبو رافع مولى رسول الله (صلى الله عليه واله) أن يقلبوا ذلك الباب أو يحركوه من مكانه فلم يقدروا على ذلك.

وهكذا فتحت القلعة التي عجز عن فتحها المسلمون عشرة أيام، في مدة قصيرة على يد بطل الاسلام الأول علي بن أبي طالب  (عليه السلام).

ويقول اليعقوبي في تاريخه : ان الباب الذي قلعه علي (عليه السلام) كان من الصخر وكان طوله أربعة اذرع وعرضه ذراعين.

ويقول الشيخ المفيد في ارشاده بسند خاص عن امير المؤمنين قصة قلعه ذلك الباب : لما عالجت باب خيبر جعلته مجنّا لي فقاتلتهم به، فلما أخزاهم الله وضعت الباب على حصنهم طريقا ثم رميت به في خندقهم، ولما قال له رجل : لقد حملت منه ثقلا قال (عليه السلام) : ما كان إلاّ مثل جنّتي التي في يدي في غير ذلك المقام .

وقد نقل المؤرخون قضايا عجيبة حول قلع باب خيبر هذا وخصوصياته ومواصفاته، وعن بطولات علي (عليه السلام) في فتح هذا الحصن، وجميعها لا تتمشى ولا تتيسر مع القدرة البشرية المتعارفة، ولا يمكن أن تصدر منها.

ويقول علي (عليه السلام) نفسه في هذا الصدد ما يرفع كل شك وإبهام قد يعترض المرء في هذا المجال : ما قلعتها بقوّة بشريّة ولكن قلعتها بقوة إلهية ونفس بلقاء ربّها مطمئنة رضية .

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12865
التاريخ: 8 / 4 / 2016 13417
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12342
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 14131
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 12010
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5915
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 5782
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6171
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5640
هل تعلم

التاريخ: 2 / آب / 2015 م 3705
التاريخ: 26 / 11 / 2015 3999
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 3719
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 3725

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .