المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الادارة و الاقتصاد
عدد المواضيع في هذا القسم 2755 موضوعاً
المحاسبة
ادارة الاعمال
علوم مالية و مصرفية
الاقتصاد
الأحصاء

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



تحديد المعايير المرجعية الخاصة بالجدارات البشرية  
  
85   04:25 مساءً   التاريخ: 7 / 8 / 2020
المؤلف : د . محمد محمد ابراهيم
الكتاب أو المصدر : الادارة الاستراتيجية (آليات ومرجعيات خارطة الطريق لادارة واعادة الهيكلة...
الجزء والصفحة : ص711-714
القسم : الادارة و الاقتصاد / ادارة الاعمال / ادارة الموارد البشرية / استراتيجية ادارة الموارد البشرية /

3/2 الخطوة الثانية :

ـ تحديد المعايير المرجعية الخاصة بكل جدارة من الجدارات السابقة :

بعد تحديد الجدارات الفرعية لكل جدارة رئيسية يتم تحديد المعايير المرجعية لكل جدارة فرعية وذلك على النحو التالي :

3/2/1 تحديد مستويات او فئات كل جدارة من الجدارات الفرعية السابق تحديدها في الخطوة السابقة على مستوى الوظائف والمستويات الإدارية. وتتمثل تلك المستويات الإدارية  بـتلك المستويات او الفئات في تقسيم كل جدارة الى مستويات او فئات من الاداء مثلا متميز ومتوسط. فمثلا بالنسبة لجدارة التعبير عن الثقة في جميع القرارات ، يمكن تقسيمها إلى عدة مستويات او فئات مثل : يعبر بثقة تامة في جميع قرارات ، يعبر بشكل مقبول ، يعبر بشكل مقبول ، يعبر بشكل غير منطقي. وهكذا بالنسبة لباقي الجدارات الاخرى.

وفي هذه الخطوة وبعد تحديد تلك المستويات او الفئات ، يجب التعبير بشكل واضح عن كل مستوى او فئة . والتعبير هنا يكون بتوضيح كل مستوى بعلامات او ارقام او حروف او اسماء محددة مثل جيد ومتوسط ومقبول كما اشرنا سلفا. او المستوى الاول والمستوى الثاني والثالث وهكذا. هذا وبالطبع تختلف العلامات المستخدمة في تمييز هذه المستويات باختلاف ظروف كل مؤسسة واحتياجاتها الخاصة من تلك الجدارات.

وبغض النظر عن تلك العلامات او الحروف او الاسماء المعبر عن مستويات الجدارات والتي يتم استخدامها لهذا الغرض، إلا ان كل مستوى او فئة من المستويات او الفئات يعبر عن مستوى الجدارة المستهدف او المطلوب في شاغل الوظيفة . فقد يعبر عنها مثلا :

* مستوى المبتدئ

* مستوى الماهر.

* مستوى الخبير او المحترف.

3/2/2 تحديد المعايير المرجعية لكل مستوى او فئة من مستويات او فئات الجدارات السابقة :

هذا وتمثـل المعايير المرجعية الأساس الذي يعتمد عليه في تحليل فجوات الجدارات ومستند في تحديد تلك المعايير إلى العناصر التالية :

• دراسة وتحليل الاهداف التنظيمية للمؤسسة ومؤشرات الاداء الرئيسية ؛

وتعتبر تلك الاهداف ومؤشرات قياسها وتقييمها نقطة البداية في تحديد الاداء المستهدف. ومن ثم الجدارات المستهدفة على مسـتوى الوظائف والمستويات الادارية.

• دراسة وتحليل مستوى اداء العاملين مختلفي الجدارات (المرتفع – المتوسط – المنخفض او المعوق) واعتبارهم معايير قياسية مرجعية. ويتم ذلك عن طريق اختيار عينة مختلفة من تلك الفئات ثم تجميع البيانات بطرق مختلفة ثم تحليلها ومن ثم التوصل لأهم جدارات كل فئة كل فئة اي التعرف على الجدارات التي تفرق بيـن ذوي الاداء المتفوق وذوي الاداء المتوسط. بمعنى آخر تكوين المفاهيم الاساسية عن الجدارات.

هذا ويتم من خلال دراسة وتحليل تلك العناصر التوصل إلى مجموعة من المعايير المرجعية والمتعلقة بالفئات اي بالنسبة للفئات المختلفة للجدارات السابق تحديدها. وفي اطار التحليل يمكن تقسيم معايير الجدارة التي يمكن وضعها ووصفها بالنسبة للمتميزين وظيفيا (المحترمين وظيفيا من معظم الشاغلين للوظائف التنفيذية والقيادية) إلى عدة مجموعات فمثلا يمكن تحديد معايير تلك الفئة المتميزة والخاصة ببعض الجدارات السابقة على النحو التالي:

* مجموعة معايير الانجاز والتصرف : وتركز تلك المجموعة على الميل إلى التصرف والقيام بالاعمال الاكثر تأثيرا من الآخرين. ومن الامثلة على المعايير التي تتضمنها تلك المجموعة ما يلي:

ـ التوجه المستمر نحو الانجاز.

ـ الاهتمام بالدقة والجودة معا.

ـ البحث المستمر عن المعلومات.

* مجموعة معايير العلاقات الانسانية : وتركز على العلاقات مع الآخرين وتقديم الخدمات الإنسانية لهم. ومن الأمثلة على معايير تلك المجموعة ما يلي:

ـ القدرة على تفهم الآخرين.

ـ التوجه المستمر لخدمة العملاء.

ـ معايير التأثير في الآخرين والتأثر بهم. ومن الامثلة على معايير تلك المجموعة ما يلي:

ـ توقع تأثير التصرف على الآخرين.

ـ إدراك علاقات القوى داخل المؤسسة.

ـ بناء علاقات ودية مع الآخرين.

* مجموعة معايير العمل الجماعي وتمكين العاملين. ويتمثل اهمها في :

ـ الاهتمام بتطوير الاخرين.

ـ  السعي نحو العمل الجماعي وفرق العمل بصفة مستمرة.

ـ  الاعتماد على أساليب القوة الناعمة في التعامل مع المرؤوسين.

ـ مجموع معايير الفعالية الشخصية والثقة بالنفس. وتتمثل في:

ـ القدرة على التحكم في الذات.

ـ التعبير عن الثقة بالنفس بشكل مستمر في جميع القرارات.

ـ المرونة.

ـ الولاء للمؤسسة.




علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





لقد مرت الإدارة المالية بعدة تطورات حيث انتقلت من الدراسات الوصفية إلى الدراسات العملية التي تخضع لمعايير علمية دقيقة، ومن حقل كان يهتم بالبحث عن مصادر التمويل فقط إلى حقل يهتم بإدارة الأصول وتوجيه المصادر المالية المتاحة إلى مجالات الاستخدام الأفضل، ومن التحليل الخارجي للمؤسسة إلى التركيز على عملية اتخاذ القرار داخل المؤسسة ، فأصبح علم يدرس النفقات العامة والإيرادات العامة وتوجيهها من خلال برنامج معين يوضع لفترة محددة، بهدف تحقيق أغراض الدولة الاقتصادية و الاجتماعية والسياسية و تكمن أهمية المالية العامة في أنها تعد المرآة العاكسة لحالة الاقتصاد وظروفه في دولة ما .و اقامة المشاريع حيث يعتمد نجاح المشاريع الاقتصادية على إتباع الطرق العلمية في إدارتها. و تعد الإدارة المالية بمثابة وظيفة مالية مهمتها إدارة رأس المال المستثمر لتحقيق أقصى ربحية ممكنة، أي الاستخدام الأمثل للموارد المالية و إدارتها بغية تحقيق أهداف المشروع.






واسط تلبّي نداء الأربعين وتنطلق صوب قبلة العاشقين
قسمُ التربية والتعليم العالي ينظّم دورةً تطويريّة لملاكات مدارس درّ النجف
الانتهاء من نشر أكثر من 45 مركزاً لإرشاد التائهين والمفقودين
محطّاتٌ عاشورائيّة: حادثة الشيخ المغرَّر به مع الإمام زين العابدين (عليه السلام) في الشام