ENGLISH

بحث في العناوين     بحث في المحتوى     بحث في اسماء الكتب     بحث في اسماء المؤلفين

القرأن الكريم وعلومه
العقائد الأسلامية
الفقه الأسلامي
علم الرجال
السيرة النبوية
الاخلاق والادعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الأدارة والاقتصاد
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الزراعة
الجغرافية
القانون
الإعلام

رمز الامان : 758

الاسرة و المجتمع

عدد المواضيع في هذا القسم 4301
الحياة الاسرية
الطفولة
المراهقة والشباب
المرأة حقوق وواجبات
المجتمع و قضاياه
التنمية البشرية
التربية والتعليم
الصحة والحياة

لا تشعرهم بالذنب

10:47 AM

15 / 9 / 2021

193

المؤلف : ريتشارد تمبلر

المصدر : قواعد التربية

الجزء والصفحة : ص265ـ266

+
-

هذه هي الوسيلة الثانية التي يستخدمها الاباء للتحكم في ابنائهم البالغين – الذنب ؛ فبعض الاباء يفرطون في استخدام هذه الوسيلة ، غير مدركين ان ابناءنا مخلوقات حساسة قد تؤثر فيهم بشدة أبسط مشاعر الاحساس بالذنب.

وأكثر جانب لعملية اشعار الابناء بالذنب يتعلق بمقدار الاهتمام الذي يبديه "الطفل" لوالده ؛ فعبارات مثل : "ان اختك تتصل بي كل يوم" او "انا اعلم انك مشغول في عطلات نهاية الأسبوع ، واتمنى لو كنت منشغلا مثلك" ، كلها تهدف لإشعار الطفل بالذنب حيال عدم قضائه وقتا اكثر مع والده او والدته ، حتى لو كانت عبارة مثل : "آه ، كم سأشعر بالوحدة بمجرد مغادرتك للمنزل".

فلنتفق على أمر محدد ؛ ان اطفالك لا يدينون لك بشيء. لا شيء. ولا تحدثني عن كم الدم والعرق والدموع التي بذلتها خلال السنوات الثمانية عشرة الاولى من حياتهم ؛ فهم لم يطلبوا منك ان تكون والدهم ، وبما انك اقدمت على خيار انجاب اطفال فانت مسؤول اذن عن كل هذا الجهد. انك تدين لهم بالكثير ، بينما لا يدينون هم لك بشيء. لذا ليس من السليم ان تعطي لأبنائك الانطباع بانهم يدينون لك بشيء – سواء كان الوقت ام الاهتمام أم المال أم أي شيء آخر.

بالطبع ، انت من الاباء المتميزين وأبناؤك سيرغبون في فعل الكثير من الاشياء من أجلك. وحقيقة انهم لا يدينون لك بهذه الاشياء يجعل من امر اعطائها لك من قبلهم امرا رائعا بحق؛ فالأبناء الصالحون هم من سيعتنون بك في كبرك لأنك تستحق هذا ولأنهم يحبونك. بعض الابناء يعتنون بآبائهم بدافع الذنب ، لكنهم لا يستمتعون بهذا كما انهم يتضايقون من ابائهم لاضطرارهم لفعل هذا ، وهذا ما لا نريده بالطبع. انك تريد ان يمنحك ولدك وقته واهتمامه بكامل حريته لأنك تستحق هذا ، ولن تحصل على هذا اذا ما اشعرته بالذنب.

لابد ان لك اصدقاء يقولون عبارات مثل : "لابد ان ارى والدي في عطلة هذا الاسبوع حيث اني لم اره منذ شهر" ، أو " أنا مشغول الليلة. ان والدتي معتادة على الاتصال بي كل يوم اربعاء وتتحدث معي على الاقل ساعتين هاتفيا". ربما تكون قد قلت عبارات كهذه انت نفسك ، لكنك في الحقيقة تريدهم أن يقولوا : "أنا لا استطيع فعل هذا – فانا اريد حقا رؤية والدي هذا الاسبوع" أو " أنا لم اتحدث مع والدتي بصورة جيدة طوال الاسبوعين السابقين، ولكم أتوق للحديث معها باستفاضة". تخلص من الذنب لانهم مهما فعلوا من أجلك بدافع الذنب ، فهم قادرون على عمل الضعف دون الاحساس بالذنب ، وسوف تعلم وقتها انهم يستمتعون بهذا.

ان افضل هدية يمكن ان تمنحها لأطفالك هي الاستقلال – ليس استقلالهم ، بل استقلالك أنت ؛ عاطفيا ، واجتماعيا وماليا. فاذا استطعت هذا فأنت هكذا تحررهم من الذنب تماما ، وهكذا فان ما يقدمونه لك سكون بدافع الحب وحده.  

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. العِلمُ عِلمانِ: مطبوعٌ ومَسموعٌ، ولا ينفَعُ المسموعُ إذا لم يكُنِ المطبوعُ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. (الصَّدقةُ دواءٌ مُنجِحٌ، وأعمالُ العبادِ في عاجِلِهم نُصبُ أعيُنِهِم في آجلِهِم)

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..(صِحَّةُ الجَسدِ مِن قلّةِ الحَسَدِ)

التعددية الدينية (Pluralism) من الأسباب والعوامل إلى الأدلة والنقود ..(قراءة في سيرورتها من المسيحية إلى الإسلام)

عاشوراءُ.. دروسٌ وعِبَر (6)

فيلسوف العرب .. أول من حمل لواء الفلسفة في الإسلام

عاشوراء.. دروسٌ وعِبَر (5)

الإمامُ زينُ العابدينَ عليهِ السَّلامُ في مجلسِ يزيد

عاشُوراء.. دروسٌ وعِبَر (4)

الجنة والنار.. أين مكانهما؟

أيهما أفضل الشكر على النعمة أم الصبر على البلاء؟

ما الفرق بين التقاليد والموروثات؟

النبي -صلوات الله عليه- كان يختار الأسماء لأبناء فاطمة وأبناء صحابته...

بماذا أوصت السيدة الزهراء زوجها أمير المؤمنين قبيل وفاتها؟

أمر الله أحق بالاتّباع من الأهواء

العقيدة والفداء سلاح الحسين وأصحابه في واقعة الطف

الله سبحانه يفي بالوعد ولا يلتزم بالوعيد تحنّناً منه ورحمة

النهضة الحسينية أرجعت للأمة ثقتها بنفسها

ضرورةُ السعيِّ في تزويجِ الشّبابِ

دورُ الأُبوَّةِ في الحَياة

ماذا تفعلُ إذا كسرَ طفلُكَ لُعبَتَهُ أو أضاعَها؟

ما هِيَ أولَويّاتُ التعلُّمِ بالنِسبَةِ للمرأةِ؟

خمسةُ ألوانٍ في بيتِكَ تُشعِرُكَ بالسَّعادَةِ

كيفَ نُنشِئُ أسرَةً صالحةً؟

سَبعَةُ نشاطاتٍ لتخفيفِ التَّنَمُّرِ الأُسريّ

سَبعُ عِباراتٍ تحفيزيّةٍ لبعضِ المشاهِير

دورُ أهلِ البَيتِ (عَليهِمُ السَّلامُ) في المُحافَظةِ على البِناءِ الأُسَريِّ

تويوتا تعلن عن سيارة عائلية أنيقة قريبا

كيا تطلق نسخا جديدة معدلة من Cerato الشهيرة

مايكروسوفت تحبط أحد أكبر الهجمات الإلكترونية في تاريخها!

مهندسون أمريكيون يبتكرون روبوتا طائرا بساقين

عالم الفضاء المصري فاروق الباز يكشف علاقة زلزال كريت 2021 بزلزال القاهرة 1992

دراسة: شبه الجزيرة العربية كانت حجر الزاوية في الهجرات البشرية المبكرة من إفريقيا!

ظاهرة الكريستال الإلكتروني تصوّر مباشرة لأول مرة على الإطلاق

ماذا يحدث عندما يأخذ الطفل أنفاسه الأولى؟

استعدادا للإطلاق.. تلسكوب جيمس ويب القادر على كشف بعض أعظم أسرار الكون يصل غويانا الفرنسية!

مواد كيميائية شائعة في الشامبو ومستحضرات التجميل مرتبطة بالموت المبكر

دراسة: فيتامين يزيد بشكل كبيرمن خطر الإصابة بالسرطان لدى الرجال

تقارير: تفشي السل في كندا مع اكتشاف نوعين جديدين من العدوى القاتلة!

تحذير صحي.. خضار شعبية يمكن أن تكون "سامة" عند تناولها بطريقة خاطئة!

العلماء يكتشفون جسما مضادا قويا للغاية ضد SARS-CoV-2

دراسة تقدم طريقة للاستحمام قد تساعد على حرق الدهون وتكييف الجسم مع درجات الحرارة

طبيب مناعة روسي: سنحتاج لقاحا جديدا في حال انخفاض فاعلية اللقاحات الموجودة إلى 50%

9 معلومات مهمة تحتاج لمعرفتها حول حبوب مولنوبيرافير الجديدة المضادة لـ"كوفيد-19"

العلماء يعيدون النظر في تعليمات حول الشمس وفيتامين D

انعقادُ مجلس العزاء النسويّ لإحياء ذكرى شهادة الإمام العسكريّ (عليه السلام)

خدمةً لزائري العسكريَّيْن: نشر محطّاتٍ لتعليم القراءة الصحيحة للقرآن الكريم

قسم مضيف العتبة العلوية المقدسة يقدم آلاف الوجبات لضيافة الوافدين الى سامراء لإحياء شهادة الإمام الحسن العسكري (عليه السلام)

وفد العتبة العلوية يصل سامراء وينشر كوادره لتقديم الدعم اللوجستي والأمني والخدمي لزائري الإمام العسكري ( عليه السلام) في ذكرى شهادته

اكثر من نصف مليار.. مكتب ممثلية المرجعية في كربلاء يكشف عن حجم الانفاق خلال محرم وصفر كمساعدات للعوائل المتعففة والايتام وشراء الادوية

بالفيديو: اسطول خدمي ينطلق من جوار مرقد الامام الحسين الى مرقد العسكريين (ع) في سامراء لخدمة الزائرين

الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تحيي أربعينية فقيه أهل البيت المرجع الديني الكبير سماحة السيد محمد سعيد الحكيم "طاب ثراه"

كلمة الأمين العام للعتبة الكاظمية المقدسة إ.د. حيدر حسن الشمري لمناسبة أربعينية المرجع الكبير سماحة آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم (قدس سره)

مواكب العتبات المقدسة وديوان الوقف الشيعي والمزارات الشيعية مشاركة واسعة في زيارة الامام العسكري (عليه...