جميع الاقسام
القرآن الكريم وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه الإسلامي وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد من الاقسام   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 6005) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
السيرة النبوية

التاريخ: 2 / آب / 2015 م 226
التاريخ: 5 / 11 / 2015 217
التاريخ: 12 / 4 / 2016 148
التاريخ: 4 / آذار / 2015 م 192
الزهراء تفارق الحياة (عليها السلام)  
  
299   11:59 صباحاً   التاريخ: 16 / كانون الاول / 2014 م
المؤلف : السيد عبد الله شبر
الكتاب أو المصدر : جلاء العيون
الجزء والصفحة : ج1,ص176-177.

[قال السيد شبر] روى المشايخ الثلاثة : الكليني والمفيد والطوسي رحمهم الله بأسانيد معتبرة عن علي بن الحسين، عن أبيه الحسين (عليه السلام) ، قال : لما مرضت فاطمة بنت رسول الله (صلى الله عليه واله) وصت الى علي بن أبي طالب (عليه السلام) ان يكتم أمرها، ويخفي خبرها، ولا يؤذن احدا بمرضها، ففعل ذلك، وكان يتوجه الى مرضها بنفسه وتعينه على ذلك أسماء بنت عميس على استسرار بذلك، كما وصت به.

فلما حضرتها الوفاة وصت امير المؤمنين ان يتولى امرها ويدفنها ليلا، ويعفي قبرها، فتولى ذلك أمير المؤمنين (عليه السلام) ودفنها وعفى موضع قبرها، فلما نفض يده من تراب القبر هاج به الحزن فأرسل دموعه على خديه وحول وجهه الى قبر رسول الله (صلى الله عليه واله)، فقال : السلام عليك يا رسول الله، السلام عليك من ابنتك وحبيبتك وقرة عينك وزائرتك، والبائتة في الثرة ببقيعك، المختار الله لها سرعة اللحاق بك، قل يا رسول الله عن صفيتك صبري، وضعف عن سيدة النساء تجلدي، الا ان في التأسي لي بسنتك، والحزن الذي حل بي لفراقك، موضع التعزي، ولقد وسدتك في ملحود قبرك بعد ان فاضت نفسك على صدري، وغمضتك بيدي، وتوليت امرك نفسي.

نعم، وفي كتاب الله أنعم القبول، وانا لله وانا اليه راجعون، قد استرجعت الوديعة، واخذت الرهينة، واختلست الزهراء، فما اقبح الخضراء والغبراء، يا رسول الله، اما حزني فسرمد، واما ليلي فمسهد، لا يبرح الحزن من قلبي او يختار الله لي دارك التي فيها انت مقيم، كمد مقيح، وهم مهيج، سرعان ما فرق الله بيننا، والى الله اشكو، وستنبئك ابنتك بتظاهر امتك علي وعلى هضمها وحقها، فاستخبرها الحال، فكم من غليل معتلج بصدرها لم تجد الى بثه سبيلا، وستقول ويحكم الله وهو خير الحاكمين.

سلام عليك يا رسول الله سلام مودع لا سئم ولا قال، فان انصرف فلا عن ملالة، وان اقم فلا عن سوء ظن بما وعد الله الصابرين، والصبر أيمن وأجمل، ولولا غلبة المستولين علينا لجعلت المقام عند قبرك لزاما لزاما، والتلبث عنده معكوفا، ولا عولت اعوال الثكلى على جليل الرزية، فبعين الله تدفن بنتك سرا، ويهتضم حقها قهرا، ويمنع ارثها جهرا، ولم يطل العهد ولم يخلق منك الذكر، فإلى الله يا رسول الله  المشتكى، وفيك أجمل العزاء، فصلوات الله عليها وعليك ورحمة الله وبركاته.

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 726
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 876
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 926
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 841
التاريخ: 8 / 4 / 2016 769
شبهات وردود

التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 421
التاريخ: 20 / تموز / 2015 م 377
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 572
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 427
هل تعلم

التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 275
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 749
التاريخ: 26 / 11 / 2015 328
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 372

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .