جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 6 / 12 / 2017 252
التاريخ: 20 / 10 / 2017 329
التاريخ: 9 / 10 / 2017 352
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 804
مقالات عقائدية

التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 1159
التاريخ: 18 / 10 / 2015 1171
التاريخ: 21 / 12 / 2015 1118
التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 1182
شرب النجاشي للخمر  
  
778   09:53 صباحاً   التاريخ: 14 / 4 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : موسوعة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب
الجزء والصفحة : ج ,ص84-859


أقرأ أيضاً
التاريخ: 14 / 4 / 2016 747
التاريخ: 13 / 4 / 2016 680
التاريخ: 13 / 4 / 2016 723
التاريخ: 14 / 4 / 2016 760

كان قيس بن عمرو بن مالك من بني الحارث المعروف بالنجاشي شاعر الإمام (عليه السلام) وهو شاعر موهوب مرّ في شهر رمضان بصديق له يسمّى أبا سماك العدوي بالكوفة فقال له أبو سماك : ما تقول في رءوس حملان في كرش في تنور قد أينع من أوّل الليل إلى آخره فردّ عليه النجاشي : ويحك! في شهر رمضان تقول هذا؟ وكان أبو سماك جاهليا فأجابه : ما شهر رمضان وشوال إلاّ سواء ؛ وما زال يرغّبه في اقتراف المعصية حتى استجاب له وقال النجاشي : فما تسقيني عليه؟

فقال له : شراب كأنّه الورس يطيّب النفس ويجري في العظام ويسهّل الكلام.

وعمد النجاشي إلى تناول الباجة مع الخمر وفقد الصواب وعلت أصواتهما وبادر جار لهما فأخبر الإمام بشأنهما فأرسل في طلبهما فأمّا أبو سماك فهرب وأمّا النجاشي فألقت الشرطة القبض عليه وجاءت به إلى الإمام (عليه السلام) فصاح به : ويحك! إنّنا صيام وأنت مفطر؟ .

ثمّ ضربه ثمانين سوطا وزاده عشرين سوطا وغضب النجاشي وقال للإمام : ما هذه العلاوة يا أبا الحسن ؟.

فأجابه الإمام : هذه لجرأتك على الله في شهر رمضان .

ثمّ رفعه للناس في تبّان لتحقيره وإهانته لانتهاكه حرمة شهر رمضان وهرب النجاشي إلى معاوية فارّا من العدالة الإسلامية فلما دخل على معاوية كان بلاطه مكتظّا بعيون أهل الشام فرحّب به معاوية وقال أمام الشاميّين : مرحبا بمن عرف الحقّ فاتّبعه ورأى الباطل فنفر منه.

فاستيقظ ضمير النجاشي واستجاب للحقّ فردّ على معاوية قائلا : ويلك يا معاوية إنّا فررنا من العدل والحقّ واحتمينا بالباطل فالتاع معاوية وقابله بغضب ونقل حديثه إلى الإمام (عليه السلام) فقال : لو قتله معاوية لمات شهيدا إنّها كلمة حقّ عند سلطان جائر .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 12 / 2015 2920
التاريخ: 13 / 12 / 2015 2910
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3337
التاريخ: 8 / 12 / 2015 2751
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3259
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1851
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 1783
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1767
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1858
هل تعلم

التاريخ: 17 / 7 / 2016 1123
التاريخ: 3 / 4 / 2016 1328
التاريخ: 18 / 5 / 2016 1169
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1385

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .