المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في هذا القسم 11810 موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر


الركون إلى‏ الظالمين‏ يقود الى جهنم.  
  
3042   10:58 مساءاً   التاريخ: 17 / 12 / 2015
المؤلف : الشيخ ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : نفحات القران
الجزء والصفحة : ج6 , ص275-276.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 2975
التاريخ: 2 / تشرين الاول / 2014 م 3036
التاريخ: 21 / 12 / 2015 3761
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 3025

ليس الظلم وحده يؤدّي إلى‏ ورود جهنّم المتوقدة بنار الغضب الإلهي، بل الركون إلى‏ الظالمين واعانتهم يؤدّي إلى‏ ذلك أيضاً- كما صرح بذلك القرآن الكريم- وقد جاء في الآية الشريفة : {وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَالَكُمْ مِّنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ اوْلِيَاءَ ثُّمَ لَا تُنصَرُونَ}. (هود/ 113)

كلمة «تركنوا» مشتقة من مصدر (الركون) والذي يعني في رأي أصحاب اللغة الاتكال على‏ الشي‏ء والميل إليه، وهو ما يستلزم اتصافه بالقوة والمقدرة، لأنّ الإنسان يتوكّل ويعتمد على‏ ما فيه القدرة، ولذلك تطلق كلمة «الركن» على‏ العمود أو الجدار الذي يُقام عليه البناء أو الأشياء الاخرى‏ «1».

وتحمل الآية أعلاه عنواناً عاماً يطلق على‏ كل الظلمة، وتشتمل أيضاً من خلال تعبير «الركون» على‏ أيَّ نوع من أنواع الارتباط والاعتماد على‏ الظالمين، وتقول إنّ الجميع سيقعون في نهاية المطاف في قبضة العذاب الإلهي، بل وإنّهم حتّى‏ في هذه الحياة الدنيا لا يجنون غالباً سوى‏ الفشل والخسران والشقاء لأنّ الظالم حين يقوى‏ لا تأخذه رأفة ولا رحمة على غيره.

وعلى أيّة حال، فإذا كان الركن الذي يُعتمد عليه سبباً لمثل هذا الشقاء فمن البديهي- ومن باب أولى‏- أن تكون تقوية الظلمة وإعانتهم سبباً لدخول الإنسان النّار، ولهذا السبب فقد شدّدَ القرآن في النهي، وبكل صراحة، عن أي ‏تعاون ومساعدة على‏ الظلم، وقال :

{وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ} [المائدة : 2]

وقد انذرت الروايات الإسلامية بأشد العذاب والجزاء لمن يكون سبباً في تقوية وتعزيز الظالم بأي شكل من الأشكال، حتى‏ فيما لو وضع بين يديه القلم أو الدواة لكتابة حكم فيه أي ظلم.

__________________________

(1). مصباح اللغة؛ صحاح اللغة؛ والتحقيق في كلمات القرآن الكريم.

 

 




وهو تفسير الآيات القرآنية على أساس الترتيب الزماني للآيات ، واعتبار الهجرة حدّاً زمنيّاً فاصلاً بين مرحلتين ، فكلُّ آيةٍ نزلت قبل الهجرة تُعتبر مكّيّة ، وكلّ آيةٍ نزلت بعد الهجرة فهي مدنيّة وإن كان مكان نزولها (مكّة) ، كالآيات التي نزلت على النبي حين كان في مكّة وقت الفتح ، فالمقياس هو الناحية الزمنيّة لا المكانيّة .

- المحكم هو الآيات التي معناها المقصود واضح لا يشتبه بالمعنى غير المقصود ، فيجب الايمان بمثل هذه الآيات والعمل بها.
- المتشابه هو الآيات التي لا تقصد ظواهرها ، ومعناها الحقيقي الذي يعبر عنه بـ«التأويل» لا يعلمه الا الله تعالى فيجب الايمان بمثل هذه الآيات ولكن لا يعمل بها.

النسخ في اللغة والقاموس هو بمعنى الإزالة والتغيير والتبديل والتحوير وابطال الشي‏ء ورفعه واقامة شي‏ء مقام شي‏ء، فيقال نسخت الشمس الظل : أي ازالته.
وتعريفه هو رفع حكم شرعي سابق بنص شرعي لا حق مع التراخي والزمان بينهما ، أي يكون بين الناسخ والمنسوخ زمن يكون المنسوخ ثابتا وملزما بحيث لو لم يكن النص الناسخ لاستمر العمل بالسابق وكان حكمه قائما .
وباختصار النسخ هو رفع الحكم الشرعي بخطاب قطعي للدلالة ومتأخر عنه أو هو بيان انتهاء امده والنسخ «جائز عقلا وواقع سمعا في شرائع ينسخ اللاحق منها السابق وفي شريعة واحدة» .



العتبة الحسينية: تم انجاز مركز متطور للعناية والطوارئ في بغداد بمواصفات عالمية وبفترة قياسية وهو الرابع من نوعه وسيتم افتتاحه مساء اليوم الخميس
أسماءُ الفائزات بمسابقة (مسلك النجاة) الثالثة وفقرة (الانطباع عن صورة)
لإحدى المدارس المهنيّة في محافظة كربلاء المقدّسة: اتّصالات العتبة العبّاسية المقدّسة تتكفّل بتجهيز وتنصيب بدّالة ذي (16) خطّاً
أصداء وانطباعات إيجابيّة لمسابقة روافد للتراث الإسلاميّ الإلكترونيّة