ENGLISH

بحث في العناوين     بحث في المحتوى     بحث في اسماء الكتب     بحث في اسماء المؤلفين

القرأن الكريم وعلومه
العقائد الأسلامية
الفقه الأسلامي
علم الرجال
السيرة النبوية
الاخلاق والادعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الأدارة والاقتصاد
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الزراعة
الجغرافية
القانون
الإعلام

رمز الامان : 7276

الاسرة و المجتمع

عدد المواضيع في هذا القسم 4301
الحياة الاسرية
الطفولة
المراهقة والشباب
المرأة حقوق وواجبات
المجتمع و قضاياه
التنمية البشرية
التربية والتعليم
الصحة والحياة

تساؤل عن الحنيفية الإبراهيمية

02:56 AM

28 / 8 / 2021

389

المؤلف : الشيخ ياسين عيسى

المصدر : مع الشباب سؤال وجواب

الجزء والصفحة : ص105-107

+
-

ما هي الحنيفية الإبراهيمية؟

الجواب :

الحنيفية هي ملة النبي ابراهيم (عليه السلام) وشريعته التي انزلها الله تعالى عليه وهي واحدة من شرائع أولي العزم الخمسة (نوح وابراهيم وموسى وعيسى ومحمد) عليهم افضل الصلاة والسلام، والتي كانت تشتمل على الاحكام والقوانين الفردية والاجتماعية والتعاليم والوظائف الأخلاقية والقانونية الملائمة لظروفها الزمانية والمكانية(1).

إن هذه الشرائع الإلهية اللاحق منها ينسخ السابق، لكن وللأسف تطاولت اليها يد التحريف ما عدا القرآن العظيم والرسالة الخاتمة. اذ تكفّل الله جلّ شأنه بصيانته عن التحريف والتلاعب، كما قال تعالى: { إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ } [الحجر: 9].

وكما ورد في الخبر عن الإمام الرضا (عليه السلام) : (انما سمي اولو العزم لأنهم كانوا اصحاب الشرائع والعزائم وذلك كل نبي كان بعد نوح كان على شريعته ومنهاجه وتابعا لكتابه إلى زمن ابراهيم الخليل. وكل نبي مرسل كان في زمن ابراهيم وبعده كان على شريعته ومنهاجه وتابعا لكتابه إلى زمان موسى، وكل نبي كان في زمن موسى وبعده كان على شريعة موسى ومنهاجه وتابعا لكتابه إلى ايام عيسى (عليه السلام) ، وكل نبي كان في زمان عيسى وبعده كان على شريعة عيسى ومنهاجه وتابعا لكتابه إلى زمن نبينا محمد (صلّى الله عليه وآله)، فهؤلاء الخمسة اولو العزم وهم افضل الأنبياء والرسل، وشريعة محمد (صلّى الله عليه وآله) لا تُنسخ إلى يوم القيامة ولا نبي بعده إلى يوم القيامة فمن ادّعى بعده نبيا او اتى بكتاب فدمه مباح لكل من سمع منه)(2).

وقد أورد العلامة المجلسي في بحاره ما يلي :

ان آباء النبي (صلّى الله عليه وآله) وأجداده هم سادة مكة وملوكها، وهم حجّاب الكعبة وسدَنتها وملاذ العباد ومرجع الخلق وممثلو الحنيفية البيضاء وملة ابراهيم بين قومهم، ثم ان شريعة موسى وعيسى (عليه السلام) لم تنسخ شريعة ابراهيم في أولاد اسماعيل (عليه السلام) بل استمر هؤلاء حفظة لشريعة ابيهم وجدهم ابراهيم (عليه السلام) وكانوا يتواصلون بها واحدا بعد آخر وفيهم بقية ابراهيم (عليه السلام) من آثار الأنبياء توارثوها وتواصوا بها أباً عن أب إلى ان وصلت الامانة إلى عبد المطلب (جد النبي (صلّى الله عليه وآله) ثم إلى ابي طالب الذي كان وصي عبد المطلب والذي كان مستحفظا على كتب وآثار الأنبياء وديعة لديه إلى ان سلمها لرسول الله (صلّى الله عليه وآله) بعد بعثته(3).

وقد كشف اهل بيت العصمة (عليهم السلام) النقاب عن هذه الحنيفية المباركة وبالأخص ما لا يُنسخ منها في أحاديث كثيرة، نكتفي بما أوجزه العلامة الطباطبائي في ميزانه بقوله :

(دين التوحيد في الدنيا من أثره الطيِّب المبارك، ويُشاهد في الإسلام من شرائعه الصلاة والزكاة والحج واباحة لحوم الانعام والتبرّي من أعداء الله، والسلام، والطهارات العشر الحنيفية البيضاء خمس منها في الرأس وخمس منها في البدن : اما التي في الرأس فاخذ الشارب واعفاء اللحى وطم الشعر والسواك والخلال، واما التي في البدن فحلق الشعر من البدن والختان وتقليم الاظفار والغسل من الجنابة والطهور بالماء(4).

_______________________

1ـ راجع دروس في علم العقيدة ج2 ص283.

2ـ الفصول المهمة في أصول الائمة، ص161

3ـ ينقل آية الله دستغيب في أجوبة الشبهات، ص54.

4ـ الميزان في تفسير اقران، ج7، ص219، وراجع المصدر السابق، ج1، ص314، وقصص الأنبياء (عليهم السلام) ص513. 

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. العِلمُ عِلمانِ: مطبوعٌ ومَسموعٌ، ولا ينفَعُ المسموعُ إذا لم يكُنِ المطبوعُ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. (الصَّدقةُ دواءٌ مُنجِحٌ، وأعمالُ العبادِ في عاجِلِهم نُصبُ أعيُنِهِم في آجلِهِم)

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..(صِحَّةُ الجَسدِ مِن قلّةِ الحَسَدِ)

التعددية الدينية (Pluralism) من الأسباب والعوامل إلى الأدلة والنقود ..(قراءة في سيرورتها من المسيحية إلى الإسلام)

عاشوراءُ.. دروسٌ وعِبَر (6)

فيلسوف العرب .. أول من حمل لواء الفلسفة في الإسلام

عاشوراء.. دروسٌ وعِبَر (5)

الإمامُ زينُ العابدينَ عليهِ السَّلامُ في مجلسِ يزيد

عاشُوراء.. دروسٌ وعِبَر (4)

الجنة والنار.. أين مكانهما؟

أيهما أفضل الشكر على النعمة أم الصبر على البلاء؟

ما الفرق بين التقاليد والموروثات؟

النبي -صلوات الله عليه- كان يختار الأسماء لأبناء فاطمة وأبناء صحابته...

بماذا أوصت السيدة الزهراء زوجها أمير المؤمنين قبيل وفاتها؟

أمر الله أحق بالاتّباع من الأهواء

العقيدة والفداء سلاح الحسين وأصحابه في واقعة الطف

الله سبحانه يفي بالوعد ولا يلتزم بالوعيد تحنّناً منه ورحمة

النهضة الحسينية أرجعت للأمة ثقتها بنفسها

ضرورةُ السعيِّ في تزويجِ الشّبابِ

دورُ الأُبوَّةِ في الحَياة

ماذا تفعلُ إذا كسرَ طفلُكَ لُعبَتَهُ أو أضاعَها؟

ما هِيَ أولَويّاتُ التعلُّمِ بالنِسبَةِ للمرأةِ؟

خمسةُ ألوانٍ في بيتِكَ تُشعِرُكَ بالسَّعادَةِ

كيفَ نُنشِئُ أسرَةً صالحةً؟

سَبعَةُ نشاطاتٍ لتخفيفِ التَّنَمُّرِ الأُسريّ

سَبعُ عِباراتٍ تحفيزيّةٍ لبعضِ المشاهِير

دورُ أهلِ البَيتِ (عَليهِمُ السَّلامُ) في المُحافَظةِ على البِناءِ الأُسَريِّ

تويوتا تعلن عن سيارة عائلية أنيقة قريبا

كيا تطلق نسخا جديدة معدلة من Cerato الشهيرة

مايكروسوفت تحبط أحد أكبر الهجمات الإلكترونية في تاريخها!

مهندسون أمريكيون يبتكرون روبوتا طائرا بساقين

عالم الفضاء المصري فاروق الباز يكشف علاقة زلزال كريت 2021 بزلزال القاهرة 1992

دراسة: شبه الجزيرة العربية كانت حجر الزاوية في الهجرات البشرية المبكرة من إفريقيا!

ظاهرة الكريستال الإلكتروني تصوّر مباشرة لأول مرة على الإطلاق

ماذا يحدث عندما يأخذ الطفل أنفاسه الأولى؟

استعدادا للإطلاق.. تلسكوب جيمس ويب القادر على كشف بعض أعظم أسرار الكون يصل غويانا الفرنسية!

مواد كيميائية شائعة في الشامبو ومستحضرات التجميل مرتبطة بالموت المبكر

دراسة: فيتامين يزيد بشكل كبيرمن خطر الإصابة بالسرطان لدى الرجال

تقارير: تفشي السل في كندا مع اكتشاف نوعين جديدين من العدوى القاتلة!

تحذير صحي.. خضار شعبية يمكن أن تكون "سامة" عند تناولها بطريقة خاطئة!

العلماء يكتشفون جسما مضادا قويا للغاية ضد SARS-CoV-2

دراسة تقدم طريقة للاستحمام قد تساعد على حرق الدهون وتكييف الجسم مع درجات الحرارة

طبيب مناعة روسي: سنحتاج لقاحا جديدا في حال انخفاض فاعلية اللقاحات الموجودة إلى 50%

9 معلومات مهمة تحتاج لمعرفتها حول حبوب مولنوبيرافير الجديدة المضادة لـ"كوفيد-19"

العلماء يعيدون النظر في تعليمات حول الشمس وفيتامين D

انعقادُ مجلس العزاء النسويّ لإحياء ذكرى شهادة الإمام العسكريّ (عليه السلام)

خدمةً لزائري العسكريَّيْن: نشر محطّاتٍ لتعليم القراءة الصحيحة للقرآن الكريم

قسم مضيف العتبة العلوية المقدسة يقدم آلاف الوجبات لضيافة الوافدين الى سامراء لإحياء شهادة الإمام الحسن العسكري (عليه السلام)

وفد العتبة العلوية يصل سامراء وينشر كوادره لتقديم الدعم اللوجستي والأمني والخدمي لزائري الإمام العسكري ( عليه السلام) في ذكرى شهادته

اكثر من نصف مليار.. مكتب ممثلية المرجعية في كربلاء يكشف عن حجم الانفاق خلال محرم وصفر كمساعدات للعوائل المتعففة والايتام وشراء الادوية

بالفيديو: اسطول خدمي ينطلق من جوار مرقد الامام الحسين الى مرقد العسكريين (ع) في سامراء لخدمة الزائرين

الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تحيي أربعينية فقيه أهل البيت المرجع الديني الكبير سماحة السيد محمد سعيد الحكيم "طاب ثراه"

كلمة الأمين العام للعتبة الكاظمية المقدسة إ.د. حيدر حسن الشمري لمناسبة أربعينية المرجع الكبير سماحة آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم (قدس سره)

مواكب العتبات المقدسة وديوان الوقف الشيعي والمزارات الشيعية مشاركة واسعة في زيارة الامام العسكري (عليه...