x

هدف البحث

بحث في العناوين

بحث في المحتوى

بحث في اسماء الكتب

بحث في اسماء المؤلفين

اختر القسم

القرآن الكريم
الفقه واصوله
العقائد الاسلامية
سيرة الرسول وآله
علم الرجال والحديث
الأخلاق والأدعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الجغرافية
الادارة والاقتصاد
القانون
الزراعة
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الهندسة المدنية
الأعلام
اللغة الأنكليزية

موافق

التوحيدُ أساس دعوة الأنبياء

بقلم: الشيخ ناصر مكارم الشيرازي.

يبين تاريخ الانبياء أنّهم بدأوا دعوتهم جميعاً من التوحيد ونفي الشرك ونفي عبادة الأصنام أيّاً كانت ، والواقع فإِنّ أي إِصلاح في المجتمعات الإِنسانية لا يتيسر بغير هذه الدعوة ، لأنّ وحدة المجتمع والتعاون والإِيثار كلها أُمور تسترفد من منبع واحد وهو توحيد المعبود .

وأمّا الشرك فهو أساس كل فرقة وتعارض وتضاد وأنانية .. وما إِلى ذلك .. وارتباط هذه المفاهيم بالشرك وعبادة الأصنام بالمفهوم الواسع غير خاف على أحد !

الشخص الذي يدور حول نفسه ـ أو يجرّ النّار إلى قرصه ـ يرى نفسه فحسب ، ولهذا فهو مشرك ، لأنّ التوحيد يذيب «الانا» والذات الفردية في محيط إِجتماعي واسع عريض ، والموحّد لا يرى شيئاً سوى واحد كبير ، أي أن جميع المجتمع الإِنساني عباد الله !

والاشخاص الذين يطلبون الإِستعلاء مشركون من نوع آخر ، فهم في صراع مع أبناء جلدتهم ويرون منافعهم منفصِلة عن منافع الآخرين ، فهذا التجزيء أو «هذه الإِزدواجية» ليس إلاّ شركاً في أوجه مختلفة.

من هنا بدأ الأنبياء في سبيل اصلاح المجتمع بالدعوة الى توحيد المعبود «الله» ، ثمّ توحيد الكلمة ، وتوحيد العمل ، وتوحيد المجتمع .

حوار الإمام الرضا (عليه السلام) مع سليمان المروزي

نشأة الإمام الرضا ( عليه السّلام )

مثال الاستقامة "خباب بن الارت"

مقومات الشخصية القوية / كن وقوراً، واهتم بمظهرك

السلام عليك يا خليفة الله وناصر حقّه.

الإمام الحسين "ع" ووراثة الأنبياء.

الإمام عليٌ (عليه السلام) صاحب لواء الحمد

الدعاء يهذّب النفس.

قصة شاب نوّر الله قلبه

قاعدة « الإحسان »

أقسام الحب.

الغيبة ـ التهمة

محمد بن إدريس الحلّي

بحث دلالي في البسملة

مثال الاستقامة "حجر بن عدي الكندي"

إسلام الحمزة عليه السلام

1

المزيد