المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

بمختلف الألوان
جائحةُ كورونا كشفتْ وأوضحتْ مَن يعملُ للمجتمعِ ومَن يَهتَمُّ بالناسِ وهمومِهم، لكنْ بصورةٍ واقعيّةٍ وليستْ بتعابيرَ وعواطفَ فيسبوكية، فشتمُ العاملينَ والسُّخريةُ مِن أصحابِ المُبادراتِ الحقيقةِ لا يُسمِنُ المواطنَ، ولا يَسُدُّ فقرَهُ، ولا يَبني لهُ ردهةً لشفائهِ مِنَ الوباءِ! بغضونِ أيامٍ... المزيد
الرئيسة / مقالات اسلامية
تأملات في القرآن الكريم (ح-159)
عدد المقالات : 227
سورة يوسف الشريفة
بسم الله الرحمن الرحيم

قَالُواْ تَاللّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللّهُ عَلَيْنَا وَإِن كُنَّا لَخَاطِئِينَ{91}
تكمل الاية الكريمة الحوار , حيث كلاما لاخوة يوسف (ع) كان يصب في محورين :
1- ( قَالُواْ تَاللّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللّهُ عَلَيْنَا ) : بحسن الصورة , وكمال السيرة , بالعلم والحلم والاحسان .
2- ( وَإِن كُنَّا لَخَاطِئِينَ ) : حيث كنا خاطئين مذنبين في حقك , ورفعك الله تعالى علينا , فاعزك , واذلنا .

قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ{92}
تروي الاية الكريمة رده (ع) على اخوته , وكان في محورين :
1- ( قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ ) : لا تعيير ولا تأنيب , لا لوم ولا عتب .
2- ( الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ ) : ما فعلتم .

اذْهَبُواْ بِقَمِيصِي هَـذَا فَأَلْقُوهُ عَلَى وَجْهِ أَبِي يَأْتِ بَصِيراً وَأْتُونِي بِأَهْلِكُمْ أَجْمَعِينَ{93}
يستمر كلامه (ع) في الاية الكريمة , وفيه منحنيين :
1- ( اذْهَبُواْ بِقَمِيصِي هَـذَا فَأَلْقُوهُ عَلَى وَجْهِ أَبِي يَأْتِ بَصِيراً ) : يتبين من النص المبارك ان يوسف (ع) اعطاهم قميصه وامرهم ان يلقوه على وجه يعقوب (ع) , فيعود اليه بصره , وهكذا كان ! , لذلك الكثير من المفاهيم وحوله الكثير من الاراء فمنها :
أ‌) ان ذلك كان بمعجزة ربانية , قد لا تكرر في اشخاص غيرهم ( يوسف ويعقوب "ع") , لكن هناك اراء تفيد ان كل معجزة الهية لابد وان يكون لها مدلولا ماديا .
ب‌) جواز التبرك بأثار الصالحين والاستشفاء بها من ملابس وغيرها .
ت‌) لم يكن للقميص اي مفعول في رد بصر يعقوب (ع) , انما البشارة عن خبر يوسف ( ع) والفرحة التي غمرته هي التي كان لها التأثير الكبير على رد بصره , اما القميص فكان وجوده للتأكيد على سلامة يوسف (ع) وصحة خبر البشارة .
ث‌) سر خاص في القميص نفسه , حيث اشار السيوطي في تفسير الجلالين انه كان من الجنة , اتى به جبرائيل (ع) , وكان ابراهيم (ع) يرتديه حين القي في النار , وكان ايضا في عنق يوسف (ع) حين القي في الجب , وقيل ان فيه ريحا , لا يلقى على مبتلى الى عوفي .
ج‌) تشير بعض الاراء الحديثة الى ان عرق يوسف (ع) الذي كان في القميص هو السبب في شفائه , بينما هناك اراء اخرى تعترض على هذا الامر , كون المسافة من مصر الى بلاد كنعان بعيدة , ومعها سيجف العرق من القميص , اذا فلابد ان يكون الشفاء كان في امرا اخر , وهو ريح يوسف (ع) التي كانت في القميص , وهذا ما اشار اليه يعقوب (ع) حين قال ( إِنِّي لَأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ ) .
2- ( وَأْتُونِي بِأَهْلِكُمْ أَجْمَعِينَ ) : يأمر يوسف (ع) اخوته ان يأتوا بجميع الاهل , بدون استثناء .

وَلَمَّا فَصَلَتِ الْعِيرُ قَالَ أَبُوهُمْ إِنِّي لَأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ لَوْلاَ أَن تُفَنِّدُونِ{94}
تستمر الاية الكريمة بسرد تفاصيل القصة , ( وَلَمَّا فَصَلَتِ الْعِيرُ ) , لما خرجت من مصر , ( قَالَ أَبُوهُمْ إِنِّي لَأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ لَوْلاَ أَن تُفَنِّدُونِ ) , يروي النص المبارك ان يعقوب (ع) قال لمن حوله ( إِنِّي لَأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ ) , فيبدو ان لتأثير ريح يوسف (ع) الموجودة في القميص التأثير الاكبر , يلاحظ انها ( الريح ) وصلت اليه في هذه اللحظة بالذات , بينما لم تصل اليه قبل ذلك , ولذلك مداليل كثيرة لعل ابرزها :
1- ان القميص كان مخبأ في مكان ما , ولم يخرجه يوسف (ع) الا في تلك اللحظة , وهذا الامر فيه عدة اراء منها :
أ‌) يوسف (ع) وهو عزيز مصر , لم يكن بحاجة الى ان يرتدي القميص , فأحتفظ به في مكان ما .
ب‌) الحكمة الربانية دعته (ع) ان يحتفظ بالقميص للامر المعلوم .
2- ان القافلة سلكت طريقا حتى وصلت الى مكان معين , يتمكن فيه يعقوب (ع) ان يشم ريح يوسف (ع) , فيبدو ان هذا المكان في مصر , فالاية الكريمة تشير ان القافلة لا زالت تسير في اراضيها , وكل اراضي مصر كانت تحت حكم يوسف (ع) , وكان بأمكانه (ع) ان يصل الى كل زاوية فيها , فيعلم ان يوسف (ع) كان يتجنب الوصول الى هذا المكان بالذات , كي لا تصل ريحه الى ابيه , حسب ما تقتضيه الحكمة الربانية من القصة
( لَوْلاَ أَن تُفَنِّدُونِ ) , لولا ما تنسبون اليّ من نقصان العقل نتيجة التقدم بالسن .

قَالُواْ تَاللّهِ إِنَّكَ لَفِي ضَلاَلِكَ الْقَدِيمِ{95}
تروي الاية الكريمة ان الحاضرين عند يعقوب (ع) قالوا انك لا زلت في خطئك وتيهك وخروجك عن الصواب في افراط محبتك ليوسف (ع) وكثرة ذكره , وتوقعك للقائه .

فَلَمَّا أَن جَاء الْبَشِيرُ أَلْقَاهُ عَلَى وَجْهِهِ فَارْتَدَّ بَصِيراً قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ مِنَ اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ{96}
نستقرأ الاية الكريمة في موردين :
1- ( فَلَمَّا أَن جَاء الْبَشِيرُ أَلْقَاهُ عَلَى وَجْهِهِ فَارْتَدَّ بَصِيراً ) : يروي النص المبارك ان البشير هو يهوذا جلب القميص والقاه على يعقوب (ع) فأرتد بصيرا , وكان يهوذا هو الذي جاء بقميص يوسف (ع) ملطخا بالدم , فأراد ان يفرحه هذه المرة بعد احزنه في المرة السابقة .
( قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ مِنَ اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ ) : يروي النص المبارك ان يعقوب (ع) قال لمن حوله والذين فندوا قوله في الاية الكريمة السابقة , الم اخبركم اني اعلم من الله تعالى ما لم تعلموه انتم , من حياة يوسف (ع) , وحصول الفرج بلقائه , اي اراد ان يثبت لهم عكس ما تصوروه حين قالوا ( قَالُواْ تَاللّهِ إِنَّكَ لَفِي ضَلاَلِكَ الْقَدِيمِ{95} ) .

قَالُواْ يَا أَبَانَا اسْتَغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا إِنَّا كُنَّا خَاطِئِينَ{97}
تضمنت الاية الكريمة طلبا من الحاضرين عند يعقوب (ع) ان يستغفر لهم الله تعالى , بعد ان ادركوا خطأهم .

قَالَ سَوْفَ أَسْتَغْفِرُ لَكُمْ رَبِّيَ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ{98}
تروي الاية الكريمة رده (ع) على طلب الاستغفار ( قَالَ سَوْفَ أَسْتَغْفِرُ لَكُمْ رَبِّيَ ) , في النص المبارك مدلول على انه (ع) لم يستغفر لهم في حينه , بل اخر الاستغفار الى وقت اخر وهذا ما يدل ويشير عليه قوله ( سَوْفَ ) , وتختلف الاراء عن ذلك الوقت , فمنها ما يقول انه كان :
1- السحر ( السحر من كل ليلة ) .
2- ليلة الجمعة .
3- السحر من ليلة الجمعة .

فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَى يُوسُفَ آوَى إِلَيْهِ أَبَوَيْهِ وَقَالَ ادْخُلُواْ مِصْرَ إِن شَاء اللّهُ آمِنِينَ{99}
تروي الاية الكريمة لقاء يوسف (ع) بأبويه ( فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَى يُوسُفَ آوَى إِلَيْهِ أَبَوَيْهِ ) , ضم اباه يعقوب (ع) وامه راحيل , وايضا خالته ياميل , ( وَقَالَ ادْخُلُواْ مِصْرَ إِن شَاء اللّهُ آمِنِينَ ) , يشير النص المبارك الى ان اللقاء كان خارج مصر , حيث كان يوسف (ع) قد اعدّ مكانا خارجها لاستقبالهم فيه .
مما يروى في هذا الشأن , ان يعقوب (ع) ترجل لمقابلة يوسف (ع) , بينما يوسف (ع) لم يترجل لملاقاة ابيه , فنزل جبرائيل (ع) على يوسف (ع) فقال له ( يا يوسف إبسط راحتك فخرج منها نور ساطع فصار في جو السماء فقال يوسف يا جبرئيل ما هذا النور الذي خرج من راحتي فقال نزعت النبوة من عقبك عقوبة لما لم تنزل إلى الشيخ يعقوب فلا يكون من عقبك نبي ) . " تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني" .

وَرَفَعَ أَبَوَيْهِ عَلَى الْعَرْشِ وَخَرُّواْ لَهُ سُجَّداً وَقَالَ يَا أَبَتِ هَـذَا تَأْوِيلُ رُؤْيَايَ مِن قَبْلُ قَدْ جَعَلَهَا رَبِّي حَقّاً وَقَدْ أَحْسَنَ بَي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ وَجَاء بِكُم مِّنَ الْبَدْوِ مِن بَعْدِ أَن نَّزغَ الشَّيْطَانُ بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِّمَا يَشَاءُ إِنَّهُ هُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ{100}
نستقرأ الاية الكريمة في سبعة موارد :
1- ( وَرَفَعَ أَبَوَيْهِ عَلَى الْعَرْشِ ) : اجلسهما معه على السرير .
2- ( وَخَرُّواْ لَهُ سُجَّداً ) : لهذا السجود عدة اراء نذكر منها :
أ‌) كان السجود عبادة لله تعالى , من قبيل سجدة الشكر ونحوها .
ب‌) سجود انحناء لا وضع جبهة ، وكان تحيتهم في ذلك الزمان . "تفسير الجلالين للسيوطي" .
3- ( وَقَالَ يَا أَبَتِ هَـذَا تَأْوِيلُ رُؤْيَايَ مِن قَبْلُ قَدْ جَعَلَهَا رَبِّي حَقّاً وَقَدْ أَحْسَنَ بَي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ وَجَاء بِكُم مِّنَ الْبَدْوِ مِن بَعْدِ أَن نَّزغَ الشَّيْطَانُ بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِّمَا يَشَاءُ إِنَّهُ هُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ ) : عند ذاك وفي ذلك الموقف قال يوسف (ع) مخاطبا ابيه (ع) :
أ‌) ( وَقَالَ يَا أَبَتِ هَـذَا تَأْوِيلُ رُؤْيَايَ مِن قَبْلُ قَدْ جَعَلَهَا رَبِّي حَقّاً ) : تأويل الرؤيا التي رأها (ع) في صباه .
ب‌) ( وَقَدْ أَحْسَنَ بَي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ ) : ويلاحظ ان يوسف (ع) لم يذكر الجب لئلا يخجل اخوته , وقد قال لهم فيما سبق ( قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ ) الاية 92 .
ت‌) ( وَجَاء بِكُم مِّنَ الْبَدْوِ مِن بَعْدِ أَن نَّزغَ الشَّيْطَانُ بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي ) : من البادية , حيث كانوا اصحاب مواشي , من بعد ان افسد الشيطان بيني وبين اخوتي .
ث‌) ( إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِّمَا يَشَاءُ ) : ان الله تعالى لطيف في تدبير شؤون عباده , يهون ويسهل لهم العسير .
ج‌) ( إِنَّهُ هُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ ) : ( الْعَلِيمُ ) , بالمصالح والمنافع والتدابير والتصريفات , ( الْحَكِيمُ ) , الذي يفعل كل شيء في وقته وعلى وجه . " تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني" .






حيدر الحدراوي
اعضاء معجبون بهذا
جاري التحميل
ثقافية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ يومين
2020/09/28م
يسال البعض وخصوصا الشباب لماذا ينبغي علي ان اصبر حتى انال ما اريد ؟ ولا يشك احد ان الصبر يحتاج الى طاقة نفسية كافية لِضبط الذات ، لان المفهوم الاساسي للصبر هو حمل النفس على التزام القيم مع الاحساس بألم الضغوطات الداخلية والخارجية في طريق تحقيق الاهداف ورفع المكاره. فهو ليس مفهوم يختزل معنى السكون... المزيد
عدد المقالات : 180
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ يومين
2020/09/28م
حددت الحكومة العراقية موعد الانتخابات البرلمانية المبكرة في مطلع حزيران عام 2021، وهذا قد يكون مفاجأ ويثير إستغراب كثيرين من متابعي الوضع السياسي، فيما طالبت بعض الكتل السياسية بتقديم هذا التاريخ في موقف أكثر غرابة وإثارة للسخرية! من أهم الشروط التي تم الإتفاق عليها عند تشكيل حكومة الكاظمي هو إجراء... المزيد
عدد المقالات : 90
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ اسبوعين
2020/09/13م
2007 قصةُ انجاز.. رياضةُ اليوم في سجلات الماضي حيدرعاشور أطلقَ الرياضيُّ الصحفي (قاسم عبد الهادي) صافرته في أعقاب مباراة التحدي، المباراة التأريخية الكبيرة، التي وصف زمنها بزمن اليأس والموت المجاني الذي لازم العراق، لكن وسط بحور الدم السياسي والموت المجاني التي تصنعه الايادي الخفية والمعلنة،... المزيد
عدد المقالات : 83
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 4 اسابيع
2020/09/03م
ينبغي أنْ نُصَحِّحَ تداولَ مفردةِ (حَجْر) التي تُعطي إيحائيةً سَلبيّةً، إلى مفردةِ (عُزلة) التي توحي بالعَودةِ إلى الذاتِ، وهوَ إيحاءٌ إيجابيٌّ ... التواجُدُ في المنزلِ قد يُعتَبَرُ لدى البعضِ بمثابةِ الجلوسِ في قنينةٍ مُغلقةِ الرأسِ فيشعُرُ بالاختناقِ، وهُنا يجبُ تغييرُ الصورةِ السوداويةِ عَنِ... المزيد
عدد المقالات : 180
أدبية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ يومين
2020/09/28م
بينَ كثبانِ الرمالِ المُلتهبةِ بحرارةِ الشّمس، وريحِ الأسى التي تعصفُ بالنّفسِ خطواتٍ وخطوات، ودمعاتٍ تذرفُ لدمعات. الزمانُ:طريقُ العشرينَ من صفرِ المكانُ:طريقُ السّبي والأسرِ المنظرُ: راياتٌ تخفقٌ في سماءِالسائرينَ ،حمراءٌ وسوداء فالحمراءُ : ترمزُ للدمِ المهدورِ ظهير العاشر من... المزيد
عدد المقالات : 2
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2020/09/21م
الجزء التاسع والستون وفى الأسفل ، أعلنت وكالة ناسا على الفور وكذا كلّ وكالات الفضاء العالميّة نجاح رحلة جاك، وأنّ الثقب قد دُمّر، وهو أوّل ثقب في تاريخ البشريّة تمّ تدميره . خرج العالم على بكرة أبيهم للاحتفال واستقبال مرحلة جديدة من مراحل الحياة البشريّة على الأرض، وقد بدتْ بوادرها بسيطرة أصحاب... المزيد
عدد المقالات : 22
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2020/09/20م
نظم الشاعر أبو اسحاق الغزي بيتاً من الشعر جاء بشكل سؤال وهو: مالي أرى الشمع يبكي في مواقده......من حرقة النار أم من فرقة العسلِ؟ لم يستطع الإجابة أحد، فأعلنت إحدى الصحف عن جائزة لمن يستطيع الإجابة على هذا السؤال، أجاب بعض الشعراء بأن السبب هو حرقة النار، وأجاب الآخرون بأن السبب هو فرقة العسل، لكن أحداً... المزيد
عدد المقالات : 49
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 3 اسابيع
2020/09/12م
يا حسين .... يشهد العالم إنها صرخة الطف وجبل الصبر حيدرعاشور الارضُ تشهدُ، انها سيدة ملحمة العروج الملكوتي الدامي، ستكونين صاحبة المصيبة العظمى: هذا كان صوت أمها الذي يدعو ابنتها ان تتهيئ وتلّبي النداء القدسي، حيث الموعد الملكوتي في كربلاء، مجبولا بالحب الاسمى والعشق الارقى. الزمن يشهد، انها جبل... المزيد
عدد المقالات : 83
علمية
- البكتيريا (Bacteria وباليونانية القديمة : bakterion عصيات) (تفرد احيانا على جرثوم أو جرثومة لكنها غالبا ما تستخدم بصيغة الجمع) . كائنات حية دقيقة وحيدة الخلية منها المكورات و العصيات وهي تتجمع مع بعضها وتأخذ أشكالاً متعددة مثل عقد أو سبّحة فتسمى مكورات... المزيد
هو فحم مسامي، مساحة سطح عالية جدا له قدرة على التقاط غازات ضارة أو غير مرغوب فيها. يستخدم الكربون النشط مع جير الصودا في صناعة اقنعة الغاز السامة. وهو مادة صلبة غير متبلرة وعالية المسامية تحوي حبيبات دقيقة من الجرافيت، معالجة بطرق خاصة لتجعلها... المزيد
ان تقدم التكنولوجيا والعلوم وتطورها جعل الانسان يحل الكثير من الصعوبات والتغلب عليها التي كانت من المستحيلات في الماضي، حيث انفتح الانسان على تقنيات حديثة ومهمة ومن هذه التقنيات تقنية الليزر التي أحدثت طفرة في مختلف المجالات ومن أهمها المجال... المزيد
آخر الأعضاء المسجلين

آخر التعليقات
1
~¤ô◄ (اصداءُ صَمتٍ ثائرة)►ô¤~ (ح20)
علي الغزالي
2020/02/15م     
1
~¤ô◄ (اصداءُ صَمتٍ ثائرة)►ô¤~ (ح20)
علي الغزالي
2020/02/15م     
~¤ô◄ (اصداءُ صَمتٍ ثائرة)►ô¤~ (ح20)
علي الغزالي
2020/02/15م     
اخترنا لكم
حسين فرحان
2020/09/23
سنهمس همسا خفيفا لطيفا في آذان المتأزمين نفسيا نتيجة رؤية المواكب الحسينية وشعائرها ومن سماع اسمها حتى.. سنهمس دون ضجيج أو صراخ، فصراخنا...
المزيد

صورة مختارة
كنز المعرفة
رشفات
الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)
2020/09/23
( تَذِلُّ الْأُمُورُ لِلْمَقَادِيرِ حَتَّى يَكُونَ الْحَتْفُ فِي التَّدْبِيرِ )
المزيد

الموسوعة المعرفية الشاملة
www.almerja.com