English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11672) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
دور السعي في تحقيق المكاسب  
  
2119   04:45 مساءاً   التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م
المؤلف : ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : تفسير الامثل
الجزء والصفحة : ج7 ، ص262.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 18 / 5 / 2016 1997
التاريخ: 17 / 7 / 2016 1999
التاريخ: 8 / 12 / 2015 2365
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 2238

قال تعالى : { وَمَنْ أَرَادَ الْآخِرَةَ وَسَعَى لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ كَانَ سَعْيُهُمْ مَشْكُورًا } [الإسراء : 19] .
هذه ليست المرّة الأُولى التي يشيد فيها القرآن بالسعي والجهد ودورهما في تحقيق المكاسب ، وبعكسه يُحذَّر الأشخاص العاطلين والكُسالى بأنَّ السعادة الأخروية لا يمكن ضمانها بالكلام المجرد ، والتظاهر بالإِيمان ، بل الطريق يتمثل بالسعي وبذل الجهود. وهذه الحقيقة واضحٌ مفادها في الكثير مِن الآيات القرآنية. ففي سورة المدثر. آية (38) نقرأ {كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ} وآيةٌ أُخرى تقول : {وَأَنْ لَيْسَ لِلْإِنْسَانِ إِلَّا مَا سَعَى} [النجم : 39]. وفي آيات كثيرة أُخرى ، يأتي العمل الصالح بعد ذكر الإِيمان حتى لا يتوهم أحدٌ ويظن بأنَّهُ يستطيع الوصول إِلى مرحلة ما بدون سعي وجهد ، فمواهب الدنيا المادية لا يمكن استحصالها بدون سعي وجهد; فكيف إِذن بالسعادة الأخروية الخالدة !! ؟

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4299
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4206
التاريخ: 8 / 12 / 2015 4500
التاريخ: 8 / 4 / 2016 5168
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4844
شبهات وردود

التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 2976
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 2911
التاريخ: 13 / 12 / 2015 3185
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3595
هل تعلم

التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 2261
التاريخ: 25 / 11 / 2015 2075
التاريخ: 2 / حزيران / 2015 م 2228
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 2262

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .