جميع الاقسام
القرآن الكريم وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه الإسلامي وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد من الاقسام   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 6185) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
السيرة النبوية

التاريخ: 2 / 4 / 2017 20
التاريخ: 29 / 4 / 2016 231
التاريخ: 10 / كانون الاول / 2014 م 293
التاريخ: 6 / 4 / 2016 179
مقالات عقائدية

التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 362
التاريخ: 1 / 12 / 2015 304
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 1085
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 376
وصف الامام (عليه السلام) حال الانسان في الدنيا  
  
167   02:46 مساءاً   التاريخ: 21 / 4 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : موسوعة أمير المؤمنين علي بن ابي طالب
الجزء والصفحة : ج6, ص67-68.

مواعظ الإمام (عليه السلام) إنّها تجلو القلوب وتهذّب البصائر وتسمو بالإنسان إلى أسمى مراتب الكمال وكان لها التأثير البالغ في نفوس العارفين والمتّقين كان منهم همّام وهو من خيار أصحاب الإمام في عبادته وتقواه فقد طلب من الإمام أن يصف له المتّقين والصالحين فتثاقل من إجابته لعلمه بما تتركه في دخائل نفسه من أثر قد يقضي عليه وكرّر همام الطلب فاستجاب له الإمام فوصفهم بأبلغ وصف وأروع بيان وحكى له واقع عبادتهم وطاعتهم لله تعالى فأثر خطاب الإمام في نفس همّام وشهق شهقة وتوفّي وهكذا كانت مواعظ الإمام بلسما لقلوب المتّقين والمنيبين ونحن نسجّل بعض مواعظه حيث وصف الإمام (عليه السلام) وصفا دقيقا وملمّا لحياة الإنسان في الدنيا قال (عليه السلام) :

إنّما المرء في الدّنيا غرض تنتصل فيه المنايا ونهب للمصائب ومع كلّ جرعة شرق وفي كلّ أكلة غصص ولا ينال العبد فيها نعمة إلاّ بفراق اخرى ولا يستقبل يوما من عمره إلاّ بهدم آخر من أجله فنحن أعوان الحتوف وأنفسنا تسوقنا إلى الفناء ؛ فمن أين نرجو البقاء وهذا اللّيل والنّهار لم يرفعا من شيء شرفا إلاّ أسرعا الكرّة في هدم ما بنيا وتفريق ما جمعا؟! فاطلبوا الخير وأهله واعلموا أنّ خيرا من الخير معطيه ، وشرّا من الشّرّ فاعله .. .

وفي هذه الكلمات المشرقة إيقاظ للنفوس التي فتنت بحبّ الدنيا وتحذير لها من غرورها وآثامها فإنّ الإنسان مهما بلغ من متع الدنيا من المال والجاه فإنّه غرض لنصول المنايا وهدف للمصائب والكوارث وأيامه معدودة فلا ينقضي عنه يوم إلاّ نقص من عمره.

وحذّر الإمام (عليه السلام) من اتّباع الهوى وطول الأمل لقد جهد الإمام (عليه السلام) على إرشاد الناس ووعظهم وتحذيرهم من الوقوع في متاهات سحيقة من مآثم هذه الحياة.

قال (عليه السلام) : إنّ أخوف ما أخاف عليكم : اتّباع الهوى وطول الأمل .

وروى نوف البكالي وهو من خيار أصحاب الإمام (عليه السلام) قال : رأيت عليّ بن أبي طالب (عليه السلام) خرج في غلس الليل ناظرا إلى النجوم فقال له : يا نوف أراقد أنت أم رامق؟ .

قال : بل رامق يا أمير المؤمنين ؛ فقال (عليه السلام ) : يا نوف طوبى للزّاهدين في الدّنيا الرّاغبين في الآخرة أولئك قوم اتّخذوا الأرض بساطا وترابها فراشا وماءها طيبا والقرآن شعارا والدّعاء دثارا ثمّ قرضوا الدّنيا قرضا على منهاج المسيح يا نوف إنّ الله تعالى أوحى إلى عيسى أن مر بني إسرائيل أن لا يدخلوا بيتا من بيوتي إلاّ بقلوب طاهرة وأبصار خاشعة وأيد نقيّة فإنّي لا أستجيب لأحد منهم ولا لأحد من خلقي عنده مظلمة .. .

وحفلت هذه الوصية بالدعوة إلى الزهد في الدنيا وعدم الاندفاع إلى مباهجها فإنّها وما فيها من متع ورغبات إنّما هي ظلّ زائل لا قرار لها والخلود والبقاء إنّما هو في الدار الآخرة التي أعدّها الله للمتّقين والصالحين من عباده.  

 

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 999
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 955
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1082
التاريخ: 5 / 4 / 2016 930
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1233
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 485
التاريخ: 11 / 12 / 2015 483
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 589
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 468
هل تعلم

التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 498
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 472
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 410
التاريخ: 18 / 7 / 2016 282

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .