رمز الامان : 3035

الرئيسية

EN

اتصل بنا

صور

فيديو

اضاءات

الأخبار

وثائقيات

منشور

أقلام

مفتاح

كيفَ تُصَمِّمُ أهدافَكَ؟
488   2021/08/30

مَنْ مِنّا ليسَ لديهِ أهدافٌ يريدُ تحقيقَها؟ لكنْ هَل نعرِفُ كيفَ نضعُ أهدافَنا بشَكلٍ صَحيحٍ؟

مِنْ أسبابِ النّجاحِ في الحياةِ؛ أنْ تتعلّمَ كيفَ تضَعُ أهدافَكَ؟ وتسعَى لتحقيقِها؟ نذكرُ هُنا عِدَّةَ نُقاطٍ تُساعِدُكَ في تحقيقِ أهدافِكَ:

أولاً: يجبُ أنْ تكونَ الأهدافُ طَموحَةً، وفي الوقتِ نفسِهِ يُمكِنُ تحقيقُها والوصولُ إليها. والنشاطاتُ اليوميّةُ لا تُعتَبَرُ أهدافاً؛ لأنَّ الهدفَ هُوَ شيءٌ تَرغَبُ فيهِ حَقّاً.

ثانياً: اكتبْ قائمةً بِكُلِّ أهدافِكَ، ضعَ قائمةً بالأشياءِ التي تَرغَبُ فيها بالفِعلِ، ويجبُ أنْ تحتوي على أهدافٍ لحياتِكَ المهنيّةِ، وأهدافٍ لحياتِكَ الشخصيّةِ.

ثالثاً: ناقشْ أهدافَكَ معَ شريكِ حياتِكَ، إذا كُنتَ تتشارَكُ الحياةَ معَ شخصٍ آخرَ، يُمكِنُكُما أنْ تَصبحَا قوةً رابحةً هائلةً.

رابعاً: تأكَّدْ مِن أَنَّها أهدافُكَ أنتَ، ضعَ أهدافاً ترغَبُ أنتَ فيها حقّاً، ولا تتبعْ أمانيَ وأهدافاً يتطلَّعُ إليها أشخاصٌ آخَرونَ.

خامساً: قَرِّرْ متى ترغَبُ تحديداً في الانتهاءِ مِن تحقيقِ هَدَفٍ مُعيَّنٍ؛ فَوَضعُ الأهدافِ والإنجازِ لَنْ يكونا فعَّالَينِ بدونِ جَدولٍ زَمَنِيٍّ.

سادساً: وضعُ قائمةٍ بالأهدافِ - خاصّةً لو كانتْ هذهِ هِيَ المرَّةُ الأولى - يستغرِقُ وَقتًا؛ فَقَد يحتاجُ الأمرُ إلى ساعاتٍ أو أيّامٍ، أو حتى أسابيعَ عِدَّةٍ. هذا لا يَهُمُّ، لكنَّ تحديدَ المواعيدِ والشُّعورَ بالإثارةِ المَحضَةِ لتركيزِكَ على ما تَرغَبُ في فِعلِهِ هُوَ شيءٌ رائعٌ بالفِعلِ.

سابعاً: تحَلَّ بالمرونةِ وأنتَ تُخَطِّطُ لأهدافِكَ، ولا تخشَ العملَ على أهدافِكَ لتُصبِحَ أكثرَ مواءَمَةً للخِبراتِ والمعلوماتِ والمعارِفِ الجديدةِ التي ستَمُرُّ بِكَ.

ثامناً: تَخَلَّ عَن أيِّ شيءٍ تَجِدُهُ يسيرُ في الاتجاهِ المُعاكِسِ لأهدافِكَ، ولا تَسمَحْ -تحتَ أيِّ ظَرفٍ مِنَ الظروفِ - لعاداتٍ قديمةٍ أو ضَعفٍ أو تسويفٍ بأنْ تَعوقَ طريقَكَ إلى النجاحِ.

تاسعاً: كُنْ حَذِراً تجاهَ مَن تُطلِعُهُ على أهدافِكَ؛ فهُناكَ الكثيرُ مِنَ النّاسِ ممّنْ سيدعمونَكَ ويُساعِدونَكَ على فقدانِ وَزنِكَ أو الحفاظِ على لياقَتِكَ، لكنَّهُم سيُصبحونَ سَلبيينَ إلى أقصى حَدٍّ تجاهَ جمعِكَ للمزيدِ مِنَ المالِ أو حُصولِكَ على مُستوىً وأسلوبٍ أفضلَ للمَعيشَةِ.