المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الادارة و الاقتصاد
عدد المواضيع في هذا القسم 3130 موضوعاً
المحاسبة
ادارة الاعمال
علوم مالية و مصرفية
الاقتصاد
الأحصاء

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



أدوات اتخاذ القرار في اختيار المنتوج الجديد (تحليل مستوى التعادل)  
  
203   03:14 مساءً   التاريخ: 20 / 1 / 2021
المؤلف : د . عبد الكريم محسن د . صباح مجيد النجار
الكتاب أو المصدر : ادارة الانتاج والعمليات
الجزء والصفحة : ص179-183
القسم : الادارة و الاقتصاد / ادارة الاعمال / ادارة الانتاج / قياس تكاليف وكفاءة العمل والاداء والانتاج /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 20 / 1 / 2021 220
التاريخ: 6 / 6 / 2016 4441
التاريخ: 6 / 6 / 2016 10210
التاريخ: 21 / 1 / 2021 244

9– 4 أدوات اتخاذ القرار في اختيار المنتوج الجديد

Decision - Making Tools For New Product Selection

يتعامل مديرو العمليات مع مواقف مختلفة للقرارات. وعلى الرغم من أن خصائص كل موقف تختلف ، إلا أن عملية اتخاذ القرار تتطلب القيام بنفس الخطوات وهي :

1 ـ إدراك المشكلة وتعريفها بوضوح.

2 ـ جمع البيانات المطلوبة لتحليل البدائل المتاحة.

3ـ اختيار البديل الأفضل، ووضعه موضع التنفيذ.

وبصدد المنتجات والخدمات الجديدة، يجب أن يقرر مديرو إدارة العمليات ماهي المنتوجات التي يتم اختيار تقديمها للسوق ، ومن ثم يتم اختيار خصائص التصميم لكل منها. وبهذا النطاق قد يكون التفكير أو التأمل العميق كافياً لوحده لاتخاذ مثل هذا القرار، ولكن في أوقات كثيرة قد يتطلب الأمر بعض الأساليب المنظمة للوصول إلى ذلك. من بين هذه الأدوات أو الأساليب التي يُمكن أن تستخدم في اختيار المنتوج الجديد من بين عدة بدائل متاحة الآتي :

1 ـ تحليل مستوى التعادل (Even Analysis(Break

2 ـ مصفوفة المفاضلة (Preference Matrix)   

 

1 - 9 - 4 تحليل مستوى التعادل  Break - Even Analysis  

يساعد هذا التحليل في معرفة أو تحديد مستوى النشاط المطلوب، أي تحديد حجم المبيعات اللازم لجعل المنتوج استثماراً اقتصادياً مريحاً. أن هدف تحليل مستوى التعادل هو ايجاد النقطة، بالمبالغ أو الوحدات، التي تتساوى فيها التكاليف مع الإيرادات. فهي بذلك تعبر عن الحجم أو الكمية التي تُغطي فيها التكاليف الثابتة والتكاليف المتغيرة بالكامل. وتسمى هذه النقطة بنقطة التعادل (انظر الشكل 4-8). يتطلب تحليل مستوى التعادل تقدير التكاليف الثابتة (F)، والتكاليف المتغيرة الكلية (VQ)، والإيرادات (TR). التكاليف الثابتة ؛ هي تلك التكاليف التي لا تتغير بتغير حجم الإنتاج، أي تلك التكاليف التي تُنفَق حتى عندما يكون حجم الإنتاج صفراً من المنتوج، والتكاليف المتغيرة ؛ هي التكاليف التي تتغير بتغير حجم الإنتاج من الوحدات المنتجة للمنتوج ، وتعرف ايضاً بالتكاليف المباشرة ، والعناصر الرئيسية للتكاليف المتغيرة هي تكاليف العمل وتكاليف المواد، فضلاً عن التكاليف الأخرى التي تتغير باختلاف حجم الإنتاج (عدد الوحدات المنتجة). 

أن تحليل مستوى التعادل في حقيقة الأمر يستند إلى النموذج الأساسي للنظرية الاقتصادية التي تحدد أو تشير إلى أن الأرباح تظهر أو تتحقق عندما تتجاوز الإيرادات الكلية على التكاليف الكلية. 

عندما يستخدم تحليل مستوى التعادل في تخطيط المنتوج أو الخدمة، فأنه يهدف إلى تحديد مستوى النشاط (حجم المخرجات أو عدد الوحدات)، الذي تتساوى فيه الإيرادات الكلية مع التكاليف الكلية، وعندما يُستخدم للمقارنة أو المفاضلة بين طرق الإنتاج، فانه يقوم بإيجاد الحجم أو الكمية التي تتساوى فيها التكاليف الكلية لنوعين مختلفين من طرق الإنتاج أو نوعين مختلفين من تكنولوجيا عملية الإنتاج .  

عليه إن الغرض الرئيس من استخدام التعادل في تخطيط المنتوج والخدمة هو لتقدير الربح المحتمل (أو الخسارة المحتملة) لمنتوج أو خدمة جديدة. إذ أن هذا التحليل سيُساعد المدير في الإجابة على الأسئلة الآتية :   

1 ـ هل أن حجم المبيعات المُتوقع (مستوى النشاط المتوقع للمنتوج أو الخدمة) يكفي لتحقيق مستوی التعادل، ذلك المستوى الذي لا يتحقق فيه ربح أو خسارة ؟

2 ـ كم هو مقدار التخفيض الذي يمكن ان تجريه الشركة على الكلفة المتغيرة للوحدة الواحدة من المنتوج أو الخدمة في ظل أسعار بيع معينة وحجم مبيعات أو مستوى نشاط مُتوقع وتبقى الشركة في مستوى التعادل؟

3 ـ كم هو مقدار التخفيض الذي يمكن أن تُخفض به التكاليف الثابتة ويبقى المنتوج في مستوی التعادل؟

4 ـ كيف تؤثر مستويات الأسعار (أسعار بيع الوحدة من المنتوج أو الخدمة) في حجم أو كمية مستوى التعادل؟  

ان تحليل مستوى التعادل يفترض بأن جميع التكاليف المرتبطة بالإنتاج لمنتوج أو خدمة معينة يجب أن تُقسم إلى تكاليف ثابتة وأخرى متغيرة، التكاليف الثابتة، كما ذكرنا من قبل، تُمثل نسبة من التكاليف الكلية التي تبقى ثابتة بغض النظر عن التغير في مستويات أو حجم الإنتاج (عدد الوحدات المنتجة) وهي التكاليف السنوية لإستجار معدات جديدة أو شرائها وبضمن ذلك تكاليف الاندثار، الفائدة، الضرائب، التأمين، والرواتب. التكاليف المتغيرة هي نسبة من التكاليف الكلية التي تتغير بصورة مباشرة بتغير حجم الإنتاج، وهي تكاليف كل وحدة من المنتوج من المواد ، العمل ، وجزء معين من التكاليف الصناعية . 

فإذا ما جعلنا Q تعبر عن عدد الوحدات المُنتجة أو المُباعة لكل سنة، F عن التكاليف الثابتة، VQ عن التكاليف المتغيرة الكلية للوحدات المُنتجة والمُباعة سنوياً ، فإن التكاليف الكلية (TC) لإنتاج المنتوج أو الخدمة تساوي التكاليف الثابتة ، مضافاً اليها الكلفة المتغيرة لانتاج الوحدة الواحدة مضروبة بحجم الإنتاج، أي :

 (1-4  TC = F + VQ     ................      ( 

هناك عدد من الافتراضات التي يستند عليها النموذج الأساسي لتحليل التعادل وهي :  

• أن التكاليف الكلية تتألف من تكاليف ثابتة وتكاليف متغيرة . 

• أن دالة الكلفة هي دالة خطية لان الكلفة المتغيرة للوحدة هي نفسها بغض النظر عن الوحدات المنتجة و المباعة .

• أن جميع الوحدات المنتجة يتم بيعها ومن ثم فإن الإيرادات (TR) تساوي سعر البيع لكُل وحدة مباعة (P) مضروبا بالكمية المباعة (Q) أي :       

 TR = P X Q .................... (4-2)

إلا أن الأمر في الحياة العملية يكون مختلفاً ، إذ لا تبقى التكاليف الثابتة كما هي عليه ضمن مديات أو مستويات مختلفة من المخرجات أو الإنتاج. كما أن إضافة معدات جديدة أو مساحات مخزنية جديدة مثلاً ، لزيادة حجم المخرجات قد يؤدي إلى ظهور دوال متعددة المستويات (Step Functions) لهذه الكلفة. فضلاً عن أن التكاليف المتغيرة هي ليست خطية ، إلا أن ذلك يُوضع افتراضاً لأغراض تطبيق النموذج الأساسي لتحليل مستوى التعادل. فقد تتغير مثل هذه التكاليف عند استخدام العمل الإضافي (Over Time) أو عند استخدام عمال مهرة.....الخ ، وإذا ما جعلنا الإيرادات الكلية مساوية للتكاليف الكلية، فأننا نستطيع إيجاد نقطة مستوى التعادل (Break - Even Point - (BEP وكالأتي :

 

ولإيجاد نقطة مستوى التعادل بالمبالغ (بالدولار مثلاً) تُستخدم الصيغة التالية : 

ويمكن إيجاد عائد المساهمة (C) لكل وحدة من المنتوج / الخدمة باستخدام الصيغة (4ـ5). وعائد المساهمة هو العائد الذي يستخدم لمُقابلة التكاليف الثابتة، وتحقيق الربح بعد تغطية كامل التكاليف الثابتة.

 C= P –V .............(4-5)

كما يمكن إيجاد كمية مستوى التعادل بيانياً بواسطة خارطة تحليل التعادل التي تعد أداة ملائمة لتصوير العلاقة بين التكاليف والإيرادات لمستويات أو كميات مختلفة من الإنتاج / المخرجات، وبسبب العلاقة الخطية بين التكاليف والإيرادات ، فإن نقطة التعادل تقع حيث يقطع خط الإيرادات الكلية، خط التكاليف الكلية (الشكل 4-8). يصور لنا الشكل (4ـ8) هذه العلاقة الخطية ضمن مدى من مستويات الإنتاج يتراوح ما بين (0-12000) وحدة، إذ نلاحظ بأن الإيرادات الكلية تزداد بصورة خطية بمقدار سعر البيع لكل وحدة مباعة، كما نلاحظ ان التكاليف الكلية تعكس لنا كلا التكاليف الثابتة والكلفة المتغيرة للوحدة . 

أن التمثيل البياني لخارطة تحليل مستوى التعادل (Break - Even Chart) يتضمن ثلاث خطوات : أن الخطوة الأولى في استخدام الرسم البياني لتحليل مستوى التعادل هي بتحديد عناصر التكاليف الثابتة ومن ثم جمعها. وفي الخطوة الثانية يتم تقدير عناصر التكاليف المتغيرة من خلال تحليل تكاليف العمل، والمواد، والتكاليف الأخرى المرتبطة بإنتاج كل وحدة من المنتوج أو الخدمة، أما في الخطوة الثالثة فيتم يتم رسم خط التكاليف الثابتة (معبر عنها بالمبالغ) كخط أفقي على المحور العمودي، ثم يتم رسم خط التكاليف المتغيرة التي تظهر ككلفة تتزايد بشكل تصاعدي بدءاً من نقطة تقاطع خط التكاليف الثابتة مع المحور العمودي وهو الذي يمثل التكاليف الكلية، إذ يبدأ هذا الخط بالتزايد مع كل تغير في حجم المخرجات كلما تحركنا الی اليمين على طول المحور الأفقي الذي يمثل حجم الإنتاج / المخرجات. كما نرسم خط الايرادات بدءاً من نقطة الأصل (النقطة التي تمثل ايرادات صفرية لمستوى انتاج صفري أو منتجات صفرية) الذي يتزايد خطياً بمقدار سعر البيع لكل وحدة مباعة.

 




علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





لقد مرت الإدارة المالية بعدة تطورات حيث انتقلت من الدراسات الوصفية إلى الدراسات العملية التي تخضع لمعايير علمية دقيقة، ومن حقل كان يهتم بالبحث عن مصادر التمويل فقط إلى حقل يهتم بإدارة الأصول وتوجيه المصادر المالية المتاحة إلى مجالات الاستخدام الأفضل، ومن التحليل الخارجي للمؤسسة إلى التركيز على عملية اتخاذ القرار داخل المؤسسة ، فأصبح علم يدرس النفقات العامة والإيرادات العامة وتوجيهها من خلال برنامج معين يوضع لفترة محددة، بهدف تحقيق أغراض الدولة الاقتصادية و الاجتماعية والسياسية و تكمن أهمية المالية العامة في أنها تعد المرآة العاكسة لحالة الاقتصاد وظروفه في دولة ما .و اقامة المشاريع حيث يعتمد نجاح المشاريع الاقتصادية على إتباع الطرق العلمية في إدارتها. و تعد الإدارة المالية بمثابة وظيفة مالية مهمتها إدارة رأس المال المستثمر لتحقيق أقصى ربحية ممكنة، أي الاستخدام الأمثل للموارد المالية و إدارتها بغية تحقيق أهداف المشروع.






أجواء الصحن الكاظمي الشريف تزدان بإقامة الختمة القرآنية الرمضانية المرتلة
مع إطلالة شهر رمضان المبارك العتبة الكاظمية المقدسة تنظّم مَحفلها القرآني اليومي
برنامج إيماني حافل للعتبة الكاظمية المقدسة في شهر رمضان المبارك
العتبة الكاظمية المقدسة تقيم الجلسات القرآنية التعليمية للرجال