المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الاخلاق و الادعية
عدد المواضيع في هذا القسم 2928 موضوعاً
الفضائل
اداب
رذائل
علاج الرذائل
الأدعية والاذكار والصلوات
القصص الاخلاقية

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



فضل سورة التوحيد  
  
81   04:36 مساءً   التاريخ: 6 / 6 / 2020
المؤلف : السيد حسين الحسيني
الكتاب أو المصدر : مئة موضوع اخلاقي في القرآن والحديث
الجزء والصفحة : 55-56
القسم : الاخلاق و الادعية / الفضائل / فضائل عامة /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 24 / 6 / 2019 113
التاريخ: 4 / 6 / 2020 60
التاريخ: 21 / 9 / 2016 109
التاريخ: 19 / 4 / 2020 60

ورد عن رسول الله (صلى الله عليه واله) قال : "أيعجز احدكم ان يقرأ ثلث القرآن في ليلة" ؟

قيل : يا رسول الله ومن يطيق ذلك ؟

قال : "اقرأوا قل هو الله احد"(1).

وعن الإمام الصادق (عليه السلام) قال : "إن رسول الله صلى على سعد بن معاذ ، فلما صلى عليه قال : لقد وافى من الملائكة سبعون ألف ملك ، وفيهم جبرائيل يصلون عليه .

فقلت : يا جبرائيل بم استحق صلاتهم عليه ؟

قال : بقراءة قل هو الله احد قاعدا وقائما وراكبا وماشيا وذاهبا واتيا"(2).

وعن الإمام الصادق (عليه السلام) ايضا قال : "من مضى به يوم واحد فصلى فيه الخمس صلوات ولم يقرأ فيها بقل هو الله احد ، قيل له : يا عبد الله لست من المصلين".(3)

وعن رسول الله (صلى الله عليه واله) قال : "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يدع ان يقرأ في دبر الفريضة بقل هو الله احد، فإنه من قرأها جمع له خير الدنيا والآخر وغفر الله له ولوالديه وما ولدا"(4).

ان بعض الروايات اشارت إلى ذكر " يا فتاح " في الادعية لحل بعض المعضلات  ، لأن هذا الاسم الالهي العظيم وهو بصيغة المبالغة من الفتح – يدلل على قدرة الله على حل أي مشاكل ورفع اي حسرة وغم ، وتهيئة اسباب اي فتح ونصر ، وفي الواقع فإنه هو وحده (الفتاح) ، ومفتاح كل الابواب المغلقة في يد قدرته تعالى.

____________

1- تفسير نور الثقلين : 5 / 705 الحديث 42 ، نقلا عن تفسير مجمع البيان.

2- المصدر السابق ، ص700 ، الحديث 12 ؛ نقلا عن كتاب ثواب الاعمال.

3- المصدر السابق ، ص699 ، الحديث 1 .

4- تفسير مجمع البيان : 10 / 561 .




جمع فضيلة والفضيلة امر حسن استحسنه العقل السليم على نظر الشارع المقدس من الدين والخلق ، فالفضائل هي كل درجة او مقام في الدين او الخلق او السلوك العلمي او العملي اتصف به صاحبها .
فالتحلي بالفضائل يعتبر سمة من سمات المؤمنين الموقنين الذين يسعون الى الكمال في الحياة الدنيا ليكونوا من الذين رضي الله عنهم ، فالتحلي بفضائل الاخلاق أمراً ميسورا للكثير من المؤمنين الذين يدأبون على ترويض انفسهم وابعادها عن مواطن الشبهة والرذيلة .
وكثيرة هي الفضائل منها: الصبر والشجاعة والعفة و الكرم والجود والعفو و الشكر و الورع وحسن الخلق و بر الوالدين و صلة الرحم و حسن الظن و الطهارة و الضيافةو الزهد وغيرها الكثير من الفضائل الموصلة الى جنان الله تعالى ورضوانه.





تعني الخصال الذميمة وهي تقابل الفضائل وهي عبارة عن هيأة نفسانية تصدر عنها الافعال القبيحة في سهولة ويسر وقيل هي ميل مكتسب من تكرار افعال يأباها القانون الاخلاقي والضمير فهي عادة فعل الشيء او هي عادة سيئة تميل للجبن والتردد والافراط والكذب والشح .
فيجب الابتعاد و التخلي عنها لما تحمله من مساوئ وآهات تودي بحاملها الى الابتعاد عن الله تعالى كما ان المتصف بها يخرج من دائرة الرحمة الالهية ويدخل الى دائرة الغفلة الشيطانية. والرذائل كثيرة منها : البخل و الحسد والرياء و الغيبة و النميمة والجبن و الجهل و الطمع و الشره و القسوة و الكبر و الكذب و السباب و الشماتة , وغيرها الكثير من الرذائل التي نهى الشارع المقدس عنها وذم المتصف بها .






هي ما تأخذ بها نفسك من محمود الخصال وحميد الفعال ، وهي حفظ الإنسان وضبط أعضائه وجوارحه وأقواله وأفعاله عن جميع انواع الخطأ والسوء وهي ملكة تعصم عما يُشين ، ورياضة النفس بالتعليم والتهذيب على ما ينبغي واستعمال ما يحمد قولاً وفعلاً والأخذ بمكارم الاخلاق والوقوف مع المستحسنات وحقيقة الأدب استعمال الخُلق الجميل ولهذا كان الأدب استخراجًا لما في الطبيعة من الكمال من القول إلى الفعل وقيل : هو عبارة عن معرفة ما يحترز به عن جميع أنواع الخطأ.
وورد عن ابن مسعود قوله : إنَّ هذا القرآن مأدبة الله تعالى ؛ فتعلموا من مأدبته ، فالقرآن هو منبع الفضائل والآداب المحمودة.






صدورُ العدد السادس من مجلّة القرآن والاستشراق المعاصر
بالاعتماد على ملاكاتها: العتبةُ العبّاسية المقدّسة تصمّمُ وتنفّذ منظومةً ذكيّة للتحكّم بإنارة مرقد أبي الفضل العبّاس (عليه السلام)
لكونه يمثّل العراق فيها: مركزُ الفهرسة ونُظُم المعلومات يدرج مكتبتَيْ الروضة الحيدريّة وجامعة بغداد ضمن أحدث تقارير الاتّحاد الدوليّ للمكتبات
ملاكاتُ العتبة العبّاسية المقدّسة تُنهي إسقاط تصاميم مخطّطات بناية الحياة السابعة في بابل