المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية
Untitled Document
أبحث في الأخبار


الهجرة المناخية .. أرقام صادمة ورهان على "فرصة" COP28 l قبل 22 ساعة سكاي نيوز عربية - أبوظبي


  

583       01:43 صباحاً       التاريخ: 2023-12-05              المصدر: skynewsarabia.com
تتواصل أعمال مؤتمر كوب 28 الملتئم في دولة الإمارات، والتي تنعقد الآمال عليها للدفع نحو تذليل تداعيات تفاقم ظاهرة التغير المناخي حول العالم، ومن أبرزها الهجرات المناخية .
والتي تتصاعد المخاوف من تزايدها، على وقع ارتفاع معدلات الحرارة القياسية والجفاف وشح المياه والأمطار، وارتفاع مناسيب البحار نتيجة ذوبان جليد القطبين.
وفي هذا السياق، كشف المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي، أنهم ليسوا "مستعدين لموجات الهجرة المتزايدة بسبب التغيرات المناخية، لذلك نحن بحاجة إلى تمويل مستدام". 
 أرقام مخيفة
وبحسب البنك الدولي، فقد يصل عدد المهاجرين لأسباب مناخية إلى 216 مليون مهاجر، بحلول عام 2050، إذ ستضطر عائلات بكاملها إلى النزوح داخل بلدانها، ولا سيما في أفريقيا والشرق الأوسط .
وتفيد مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، أن "90 في المئة من اللاجئين في العالم يأتون من مناطق معرضة بقوة لتأثيرات التغير المناخي".
"عصر الهجرة المناخية"
وكانت المنظمة الدولية للهجرة، قد حذرت في سبتمبر الماضي، من أن "العالم قد دخل رسميا عصر الهجرة المناخية" داعية لمعالجة أثر تغير المناخ على التحركات السكانية. 
 يقول الأكاديمي والخبير البيئي رمضان حمزة، في حديث مع موقع سكاي نيوز عربية:
لا شك أن تصاعد ظاهرة الهجرة الداخلية والخارجية، هي من أخطر مفاعيل تغير المناخ، حيث يضطر السكان في الكثير من البلدان والمناطق إلى النزوح بسبب توالي مواسم الجفاف واتساع رقعة التصحر وقصور المحاصيل الزراعية عن ضمان الأمن الغذائي لهم، وارتفاع مستويات البحر في المدن الساحلية، وزيادة العواصف الغبارية .
وتشير التقديرات العلمية إلى أن أعداد مهاجري المناخ ستتجاوز حاجز المليار والنصف، في غضون عقود قليلة قادمة فقط، وهو ما يكشف خطورة الأمر وما ينطوي عليه من تهديد خطير للأمن والاستقرار والتنمية على مستوى العالم ككل، وعلى الصعيد الإقليمي والقاري .
ولهذا فالمطلوب تزخيم جهود المجتمع الدولي و كوب 28 خير فرصة، واتخاذ إجراءات فاعلة للتخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف مع عواقبه، والبدء برسم خطط إنمائية عاجلة لتجنب تفاقم هذه الظاهرة، عبر توظيف الطاقات البديلة المعتمدة على الشمس والرياح وترشيد استهلاك الوقود الأحفوري وغير ذلك من خطوات ملحة، فضلا عن توفير الدعم للقطاعات الانتاجية الحيوية ولا سيما الزراعية منها في المناطق الريفية والمتضررة جراء تطرف المناخ .
حيث يمكن للتخطيط الجيد ضمان أن تكون المناطق الطاردة والمستقبلة مجهزة تجهيزا جيدا لتلبية احتياجات سكانها وتطلعاتهم، وبما يحد من نزيف الهجرة المناخية التي تترتب عليها أعباء ثقيلة اقتصاديا واجتماعيا وخدميا وأمنيا . 


Untitled Document
طه رسول
لمحة كيميائية موجزة عن البروتين و أهميته في حياتنا...
ياسين فؤاد الشريفي
صحراء رمال وهيبة
علي الحسناوي
شروط المسؤولية الجزائية للشخص الطبيعي عن التحريض غير...
حسن الهاشمي
للوقوف بوجه الثقافة الهجينة... الصافي يدعو الى الترجمة...
د. فاضل حسن شريف
آيات قرآنية من كتاب المهدي للمؤلف محمد بن اسماعيل من...
حسن الهاشمي
الصافي يحثّ أتباع أهل البيت (ع) في باكستان على إقامة...
د. فاضل حسن شريف
الجناس المماثل في آية الروم 55 (الساعة، ساعة) (ح 2)
حسن الهاشمي
الآثار الوضعية للذنوب... المعاصي بين الأمر المولوي...
د. فاضل حسن شريف
الجناس المماثل في آية الروم 55 (الساعة، ساعة) (ح 1)
حسن الهاشمي
العملية التربوية بين الانتماء الوطني وتفتق المواهب...
منتظر جعفر الموسوي
المشروعات الناجحة في اسواق الدول العربية
جواد مرتضى
اقراض المؤمن
احمد الخرسان
إلى أميرِ المؤمنين وسيّدِ الوصيّين
جواد مرتضى
هل أرخ القران الكريم لولادة الامام الحسين؟