المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية
آخر المواضيع المضافة
أهـداف إدارة الأفـراد عناصـر الانـتاج وتحليلاتهـا ودور العنصر البشـري وتطوراتـه وتأثيراتـه عليهـا تطور النظرة إلى وظيفة إدارة الأفراد العوامل البشرية المؤثرة في الإنتاج الزراعي - السياسات الزراعية - الحيازات الأرضية- مزارع الدولة العوامل البشرية المؤثرة في الإنتاج الزراعي - السياسات الزراعية - التركيب المحصولي العوامل البشرية المؤثرة في الإنتاج الزراعي - السياسات الزراعية - كفاءة الإنتاج الزراعي العوامل البشرية المؤثرة في الإنتاج الزراعي - السياسات الزراعية - التكثيف الزراعي العوامل البشرية المؤثرة في الإنتاج الزراعي - السياسات الزراعية - التكثيف الزراعي- أهمية التكثيف الزراعي العوامل البشرية المؤثرة في الإنتاج الزراعي - درجة التطور العلمي أنواع النشرات الاعتبارات التي تحكم عملية اختيار مواد النشرة غاية القانون كأساس فلسفي لاستقرار المعاملات المالية تمييز استقرار المعاملات المالية من نظرية الوضع الظاهر تكوين نشرة الاخبار العنصر الرئيسي في تكوين نشرة الاخبار
Untitled Document
أبحث في الأخبار


يضم أماكن للعبادة ومتحف ومكتبة ومضيف.. تعرف على نسب الإنجاز المتقدمة في مشروع صحن العقيلة زينب المجاور لمرقد الامام الحسين (ع)


  

174       02:20 صباحاً       التاريخ: 15 / 4 / 2021              المصدر: imamhussain
أعلن قسم المشاريع الهندسية والفنية التابع للعتبة الحسينية المقدسة عن تحقيق نسب انجاز متقدمة في مشروع صحن العقيلة زينب المجاور لمرقد الإمام الحسين (عليهما السلام).
وقال رئيس القسم المهندس حسين رضا مهدي في حديث للموقع الرسمي، إن "الاعمال في مشروع صحن العقيلة زينب (عليها السلام) متواصلة، كما انها تسير وفق الخطة المعدة لها"، مبينا أن "نسبة الإنجاز في المشروع بلغت (60٪؜)".
وأوضح أن "المشروع يهدف الى توفير مساحات إضافية واسعة للزائرين لغرض تخفيف الزخم خصوصا اثناء الزيارات المليونية".
وأضاف أن " مساحة المشروع (152) الف متر مربع، وتضم مقام (التل الزينبي)، والمتحف، والمكتبة، والمضيف، ومجمع للصحيات بواقع (600) وحدة صحية، بالاضافة الى مناطق للعبادة، واخرى مخصصة لإعادة السوق الزينبية، فضلا عن نفق يربط شارع الشهداء مع شارع قبلة الإمام الحسين (عليه السلام)".
يذكر أن مشروع صحن العقيلة زينب (عليها السلام) يقع في الجهة الجنوبية من الصحن الحسيني الشريف، ويعد أكبر توسعة تشهدها المدينة القديمة في كربلاء بعد عام 2003.