المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية
Untitled Document
أبحث في الأخبار


معمل الكفيل للمياه: ثمان سنواتٍ داعمة للاقتصاد الوطنيّ


  

234       02:10 صباحاً       التاريخ: 6 / 3 / 2021              المصدر: alkafeel.net
تمرّ علينا هذه الأيّام الذكرى السنويّة الثامنة لافتتاح معمل الكفيل للمياه المعدنيّة، الذي يعتبر أحد المشاريع الهامّة التي نفّذتها العتبةُ العبّاسية المقدّسة، الداعمة للاقتصاد الوطنيّ والهادفة لدعم المنتج المحلّي، والذي جاء في وقتٍ كان فيه السوق غارقاً بالمستورد.
المعملُ الذي نُفّذ من قِبل قسم المشاريع في العتبة العبّاسية المقدّسة، وافتُتِح في منتصف شهر رجب من عام 1435هـ، هو أحد المعامل التابعة لشركة الكفيل للاستثمارات العامّة، واستطاع في فترةٍ قياسيّة وجيزة وضمن ما هو مخطّطٌ له فنّياً وإنتاجيّاً أن يكسب اطمئنان المستهلِك العراقيّ، في ظلّ ما هو مطروحٌ في السوق المحليّة من علاماتٍ تجاريّة عديدة، حتّى أصبح مطلباً لأغلبهم، وذلك لكفاءة المنتَج ومطابقته للمواصفات العالميّة.
نبذة عن المعمل:
- المعمل أُنشئ في موقع السقّاء/2 في منطقة الابراهيميّة على طريق (الحلّة - كربلاء المقدّسة) على مساحةٍ تُقدّر بـ(1000م2).
- المشروع يندرج ضمن خطّة العتبة المقدّسة الهادفة إلى دعم الإنتاج المحلّي وتقليل المستورد.
- المعمل تمّ إنشاؤه بطرائق حديثة، وفق أعلى درجات الجودة المعتمدة، باستخدام تصاميم متطوّرة ومجهّز بمكائن ومعدّات من أحدث التقنيّات.
- المياه المستخدَمة في المعمل هي مياهُ الآبار؛ لكونها تحتوي على معادن مفيدة لجسم الإنسان، وهذه هي إحدى الميزات التي امتاز بها المعمل، لكون أنّ مياه الإسالة تحتوي على مادّة الكلور المؤدّية الى تكوين مادّة مسرطنة عند اختلاطها بالأوزون والأشعّة فوق البنفسجيّة.
- التعبئة والتغطية تتمّ أوتوماتيكيّاً أيضاً بدون تدخّل أيدي العاملين، وبواسطة فلاتر تساعد على قتل البكتيريا الهوائيّة، وذلك لضمان عدم اختلاطها مع المياه المعقّمة وضمان سلامة التعقيم التامّ للعبوات.
- المعمل يُنتج أحجاماً مختلفة من العبوات، منها الأقداح الصغيرة سعة 250ملل، والعبوات الكبيرة سعة (7 ألتار) و (19 لتراً).
- يعتمد المصنع على موادّ أوّلية ذات كفاءة كبيرة تبدأ من مادّة الكارتون الخاصّ بالتعبئة وأيضاً المادّة المستخدمة بتصنيع الأقداح، وهي جميعها ذات جودة عالية وغير معرّضة إلى عمليّة التدوير.
- حصل المعمل على شهاداتٍ من جهاز التقييس والسيطرة النوعيّة وأيضاً وزارة الصحّة، حيث تمّ إخضاع هذه المياه الى عمليّة فحصٍ مختبريّة، ووُجد أنّها مطابقة للمواصفات المعتمدة عالميّاً وأمينة على صحّة الإنسان، الأمر الذي أدّى الى بناء الثقة بهذا المنتج.
- أسهم المعمل في توفير فرص عملٍ حدّت من البطالة الموجودة.
- المعمل خاضعٌ لجميع المعايير وشروط السلامة المتبّعة في وزارة الصحّة.