المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

علوم اللغة العربية
عدد المواضيع في هذا القسم 2289 موضوعاً
النحو
الصرف
المدارس النحوية
فقه اللغة
علم اللغة
علم الدلالة

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



نائب الفاعل  
  
3079   05:16 مساءاً   التاريخ: 23 / كانون الاول / 2014 م
المؤلف : عبدة الراجحي
الكتاب أو المصدر : التطبيق النحوي
الجزء والصفحة : ص183- 186
القسم : علوم اللغة العربية / النحو / نائب الفاعل /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 17 / تشرين الاول / 2014 م 563
التاريخ: 23 / كانون الاول / 2014 م 3080
التاريخ: 17 / تشرين الاول / 2014 م 689
التاريخ: 17 / تشرين الاول / 2014 م 515

 نائب الفاعل:

النائب عن الفاعل اسم يحل محل الفاعل المحذوف، ويأخذ أحكامه التي بيناها، ويصير عمدة لا يصح الاستغناء عنه، وحكمه الرفع.
وهو لا يكون جملة(1)، بل لا بد أن يكون كلمة واحدة؛ اسما صريحا أو مؤولا، فالصريح مثل:
فُهِمَ الدرسُ.
والمؤول مثل:
عُلِمَ أن زيدا ناجح.
علم: فعل ماض مبني على الفتح.
أن: حرف توكيد ونصب.
زيدا: اسم أن منصوب بالفتحة الظاهرة.
ناجح: خبر أن مرفوع بالضمة الظاهرة.
والمصدر المؤول من أن ومعموليها في محل رفع نائب فاعل.
تقدير الجملة: عُلم نجاحُ زيد.
وقد يكون نائب الفاعل مسبوقا بحرف جر زائد، مثل:
ما عوقب من أحد.
ما: حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب.

عوقب: فعل ماض مبني على الفتح.

ص183
من: حرف جر زائد مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
أحد: نائب فاعل مرفوع بضمة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة حرف الجر الزائد.
ولكن ما الكلمات التي تصلح أن تكون نائبا عن الفاعل؟
1- أولها المفعول به.
فُهم الدرس.
فإن كان في الجملة مفعولان فالأغلب اختيار أولهما، مثل:
مُنح زيد مكافأة.
منح: فعل ماض مبني على الفتح.
زيد: نائب فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة.
مكافأة: مفعول به ثانٍ منصوب بالفتحة الظاهرة "لأن المفعول الأول صار نائبا عن الفاعل".
الطفل سُمي عليا.
الطفل: مبتدأ مرفوع بالضمة الظاهرة.
سمي: فعل ماض مبني على الفتح، ونائب الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
عليا: مفعول به ثانٍ منصوب بالفتحة الظاهرة.
والجملة من الفعل ونائب الفاعل في محل رفع خبر.
وإن كان في الجملة ثلاثة مفاعيل فالأغلب اختيار الأول أيضا، مثل:
أَعْلَمْتُ الطالبَ الحضورَ مُهِمًّا.
فعند البناء للمجهول تقول:
أُعْلِمَ الطالبُ الحضورَ مهمًّا.
أعلم: فعل ماض مبني على الفتح.

ص184

الطالب: نائب فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة.
الحضور: مفعول به ثانٍ منصوب بالفتحة الظاهرة.
مهما: مفعول به ثالث منصوب بالفتحة الظاهرة.
2- المصدر بالشروط التي تفصلها كتب النحو، مثل:
فُهِمَ فَهْمٌ صحيح.
فهم: نائب فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة.
3- الظرف بالشروط المذكورة في كتب النحو، مثل:
صيم رمضان قُضي شهر جميل في لبنان
رمضان: نائب فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة.
شهر: نائب فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة.
4- الجار والمجرور بالشروط المذكورة في كتب النحو، مثل:
أسف عليه.
عليه: على حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب، والهاء ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر بعلى، وشبه الجملة في محل رفع نائب فاعل.
- والعامل في النائب عن الفاعل هو الفعل كما يظهر من الأمثلة السابقة، أو اسم المفعول مثل:
هذا رجل محبوبٌ خلقُه.
خلقه: نائب فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة، والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر مضاف إليه "والعامل هنا هو اسم المفعول: محبوب".
- يتغير الفعل عند البناء للمجهول على النحو الذي تفصله كتب النحو.

ص185

- أحكام العامل مع نائب الفاعل من حيث الترتيب والحذف والتأنيث وعلامات المثنى والجمع هي نفسها أحكامه مع الفاعل.
- هناك أفعال وردت عن العرب مبنية للمجهول، مثل:
دُهش - شُده - شُغف - أولع - هُرع - أُهْرِع - عُني به - أُغمي عليه - امْتُقع لونه... إلى آخر الأفعال التي يذكرها الثعالبي في فقه اللغة وابن دريد في الجوهرة.
والذي يهمنا هنا هو إعراب هذه الأفعال. والحكم المقرر لدى القدماء إعراب ما بعدها فاعلا وليس نائبا عن الفاعل، فتقول:
عُنِيَ زيد بهذا الأمر.
عني: فعل ماض مبني على الفتح.
زيد: فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة.
"وهذا الإعراب على رأي من يرى أن هذه الأفعال لم ترد عن العرب إلا مبنية للمجهول هكذا، أما الذين يرون أنها وردت مبنية للمعلوم أيضا فيرون ما بعدها نائبا عن الفاعل".
ص186
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) هذا ما يراه القدماء على ما قدمنا في مسألة الفاعل. والذي نراه أن الجملة يمكن أن تكون فاعلا ومفعولا على ما سيأتي، ومن ثم تصلح أن تكون نائبا عن الفاعل، مثل:
عُرف كيف فاز زيد.



هو العلم الذي يتخصص في المفردة اللغوية ويتخذ منها موضوعاً له، فهو يهتم بصيغ المفردات اللغوية للغة معينة – كاللغة العربية – ودراسة ما يطرأ عليها من تغييرات من زيادة في حروفها وحركاتها ونقصان، التي من شأنها إحداث تغيير في المعنى الأصلي للمفردة ، ولا علاقة لعلم الصرف بالإعراب والبناء اللذين يعدان من اهتمامات النحو. واصغر وحدة يتناولها علم الصرف تسمى ب (الجذر، مورفيم) التي تعد ذات دلالة في اللغة المدروسة، ولا يمكن أن ينقسم هذا المورفيم الى أقسام أخر تحمل معنى. وتأتي أهمية علم الصرف بعد أهمية النحو أو مساويا له، لما له من علاقة وطيدة في فهم معاني اللغة ودراسته خصائصها من ناحية المردة المستقلة وما تدل عليه من معانٍ إذا تغيرت صيغتها الصرفية وفق الميزان الصرفي المعروف، لذلك نرى المكتبة العربية قد زخرت بنتاج العلماء الصرفيين القدامى والمحدثين ممن كان لهم الفضل في رفد هذا العلم بكلم ما هو من شأنه إفادة طلاب هذه العلوم ومريديها.





هو العلم الذي يدرس لغة معينة ويتخصص بها – كاللغة العربية – فيحاول الكشف عن خصائصها وأسرارها والقوانين التي تسير عليها في حياتها ومعرفة أسرار تطورها ، ودراسة ظواهرها المختلفة دراسة مفصلة كرداسة ظاهرة الاشتقاق والإعراب والخط... الخ.
يتبع فقه اللغة من المنهج التاريخي والمنهج الوصفي في دراسته، فهو بذلك يتضمن جميع الدراسات التي تخص نشأة اللغة الانسانية، واحتكاكها مع اللغات المختلفة ، ونشأة اللغة الفصحى المشتركة، ونشأة اللهجات داخل اللغة، وعلاقة هذه اللغة مع أخواتها إذا ما كانت تنتمي الى فصيل معين ، مثل انتماء اللغة العربية الى فصيل اللغات الجزرية (السامية)، وكذلك تتضمن دراسة النظام الصوتي ودلالة الألفاظ وبنيتها ، ودراسة أساليب هذه اللغة والاختلاف فيها.
إن الغاية الأساس من فقه اللغة هي دراسة الحضارة والأدب، وبيان مستوى الرقي البشري والحياة العقلية من جميع وجوهها، فتكون دراسته للغة بذلك كوسيلة لا غاية في ذاتها.





هو العلم الذي يهتم بدراسة المعنى أي العلم الذي يدرس الشروط التي يجب أن تتوفر في الكلمة (الرمز) حتى تكون حاملا معنى، كما يسمى علم الدلالة في بعض الأحيان بـ(علم المعنى)،إذن فهو علم تكون مادته الألفاظ اللغوية و(الرموز اللغوية) وكل ما يلزم فيها من النظام التركيبي اللغوي سواء للمفردة أو السياق.



مجمّعُ أقسام العتبة العبّاسية المقدّسة يشهد مراحل إنجازٍ نهائيّة
مَعهدُ القُرآنِ الكريمِ النِّسويِّ جهودٌ متواصلةٌ ودوراتٌ قرآنيّةٌ مُستمرّة
قسم التربية والتعليم يناقش خطط العام الدراسي الجديد
صدَرَ حديثاً عن مركز التراث الإسلامي كتاب (فضل أمير المؤمنين)