المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الزراعة
عدد المواضيع في هذا القسم 7841 موضوعاً
الفاكهة والاشجار المثمرة
المحاصيل
نباتات الزينة والنباتات الطبية والعطرية
الحشرات النافعة
تقنيات زراعية
التصنيع الزراعي
الانتاج الحيواني
آفات وامراض النبات وطرق مكافحتها

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



زراعة الفلفل في الأرض المستديمة  
  
1139   07:41 صباحاً   التاريخ: 21 / 3 / 2016
المؤلف : مركز البحوث الزراعية جمهورية مصر العربية
الكتاب أو المصدر : الفلفل
الجزء والصفحة : ...
القسم : الزراعة / المحاصيل / محاصيل الخضر / محصول الفلفل /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 18 / 9 / 2020 133
التاريخ: 20 / 9 / 2020 116
التاريخ: 18 / 9 / 2020 244
التاريخ: 20 / 9 / 2020 104

الزراعة في الأرض المستديمة

تنقسم الزراعة حسب أنواع التربة:

أولاً: أراضي الوادي:

وهى تتضمن الأراضي الطميية والأراضي الصفراء بنوعيهما الأراضي الثقيلة والأراضي الخفيفة.

تجهيز الأرض للزراعة

1- يجب أن تكون التربة لم يسبق زراعتها بأي محصول من العائلة الباذنجانية أي أن المحصول السابق يكون من أحد محاصيل العائلة البقولية أو القرعية ولابد من اتباع دورة ثلاثية.

2- تحرث الأرض جيداً وفى الحرثة الثانية توضع المعدلات السمادية الآتية للفدان:

             150 كجم سوبر فوسفات الكالسيوم.

             100 كجم سلفات بوتاسيوم.

             50  كجم سلفات أمونيوم.

كما تضاف الأسمدة العضوية بمعدل 20 - 30 م3 سماد عضوي قديم متحلل تخلط هذه الأسمدة جيداً على فرشة بلاستيكية ثم تضاف للتربة وتحرث الحرثة الثانية.

3- تزحف التربة للتسوية الجيدة ثم تخطط بمعدل 10 خطوط في القصبيتين وتروى.

4- تترك حتى تستحرث ثم تزرع الشتلة على الريشة البحرية في وجود الماء خفيف ويضغط على المجموع الجذري للشتلة ضغط خفيف لتثبيتها في التربة.

5- مسافات الزراعة 25 - 30 سم بين النباتات وبعضها.

ملحوظة هامة:

يجب نقع المجموع الجذري للشتلة في محلول من خليط من مبيدات فطرية مثل دياثين م45 2.5 جرام + بنليت 1.5 جرام لكل لتر ماء حتى نحافظ على المجموع الجذري للشتلة من أعفان التربة.

التسميد

يضاف المعدلات السمادية تكبيشاً بجوار النبات وذلك بالمعدلات الآتية للفدان :

أ- بعد شهر من النقل للأرض المستديمة ( 200 كجم سلفات أمونيوم ).

ب- بعد شهرين من النقل للأرض المستديمة ( 150 كجم سوبر فوسفات   الكالسيوم ) + 200 كجم سلفات أمونيوم.

جـ- عند التزهير 60 % - 80 % من المساحة المزروعة ( دخلت في التزهير ) يضاف ( 200 كجم سلفات أمونيوم ، 50 كجم سلفات بوتاسيوم ).

يجب مراعاة الآتي عند التسميد:

     1- يوضع السماد تكبيشاً بجوار النبات.

     2- الري بعد وضع السماد مباشرة.

     3- عدم تغريق التربة بالمياه حتى لا تنتشر أعفان التربة.

     4- خلال جمع المحصول يضاف 50 كجم سلفات آمونيوم / للفدان بعد كل جمعتين.

ثانيا: الزراعة في الأراضي الجديدة

للزراعة في الأراضي الجديدة اعتبارات كثيرة منها تركيب التربة ونسبة الملوحة سواء في التربة أو في مياه الري ويعتبر هذا أهم عامل يؤخذ في الاعتبار عند الزراعة لأى محصول في هذه الأراضي وتقاس حموضة التربة برقم ( PH ) وهو يعبر عن توازن الماء بمجموعة ( أيد ) وأيون الهيدروجين - الذى يعبر عن الحموضة.

وينمو الفلفل في درجة حموضة تتراوح بين 6 - 8. وفى حالة ارتفاع ( PH ) عند درجة 8 أو أعلى من ذلك  يظهر أعراض نقص العناصر النادرة مثل المنجنيز - البورون - الحديد وتصبح غير ذائبة وغير ميسرة لاستفادة النبات منها - كما تظهر على الثمار أعراض نقص الكالسيوم ( عفن طرف الزهرة القمي ) وفى هذه الحالة يفضل إضافة الكبريت الزراعي وعند الإعداد والتجهيز بمعدل 250 كجم / فدان كذلك إضافته تكبيشاً حول النقاطات عند بداية التزهير - كما يمكن إضافة حمض الكبريتيك 2 ك للفدان مرتين شهرياً في يوم الري فقط.

كذلك يفضل إضافة الجبس الزراعي عند الإعداد والتجهيز وتختلف الكمية المضافة حسب درجة pH ويضاف الجبس الزراعي قبل ميعاد الزراعة بمدة كافية - وعند ضبط درجة الحموضة للتربة يجرى اختبارها كل عامين أو ثلاث أعوام - ويستخدم في الأراضي الجديدة طرق متعددة للري حسب مصادر مياه الري، وعليه فإنه يفضل أن يستخدم في زراعات الخضر طريقة الري  بالتنقيط وذلك لترشيد استخدام مياه الري ويعتبر هذا النظام من أحسن نظم الري التي يمكن استخدامها لزراعات الخضر.

التسميد في الأراضي الجديدة

في الزراعات الحديثة تستخدم طريقة الري بالتنقيط وعليه فإن هناك نظام معين لطريقة إضافة الأسمدة.

الأسمدة الآزوتية:

يفضل إضافة الأسمدة النيتروجينية سهلة الذوبان في الماء مثل نترات البوتاسيوم - نترات الكالسيوم - حمض النيتريك - نترات الأمونيوم واليوريا حيث يمكن إضافتها لمياه الري.

يمكن استخدام اليوريا للتسميد النيتروجيني الورقي بمعدل يتراوح بين 0.5 - 1 في الألف حسب عمر النبات وذلك مرة واحدة كل 15 يوما على أن يراعى عدم إضافة اليوريا أرضاً أو رشاً إذا ارتفعت درجة الحرارة عن 25ْ م.

الأسمدة الفوسفاتية:

يستخدم حمض الفوسفوريك لمياه الري كمصدر للفوسفور حيث يتميز بسهولة ذوبانه واحتوائه على تركيز عال من الفوسفات وتأثيره على درجة ( PH ) حيث يخفض درجة الحموضة.

يضاف حمض الفوسفوريك بتركيز 0.3 في الألف( 300 سم3/ 1م3) مياه الري حتى لا يؤذي النباتات.

الأسمدة البوتاسية:

يفضل استخدام سلفات البوتاسيوم الذائبة حيث تحتوى على 48 % بو2أ ويحتوى سماد سلفات البوتاسيوم التجاري على شوائب وبعض الأتربة ومواد أخرى لذلك يفضل إذابة هذا السماد في ماء يحتوى على حمض نيتريك وهذا يساعد على سرعة ذوبان سلفات البوتاسيوم ثم يؤخذ الرائق ويوضع في السمّادة مع مياه الري.

يمكن رش سماد سلفات البوتاسيوم على المجموع الخضري في مرحلة الإثمار والنضج بمعدل 1.5 - 2.5 في الألف مرة واحدة كل أسبوعين مع أخذ المحلول الرائق حتى لا يسد الفونية أو الباشبورى للرشاشة - مع مراعاة أن يكون سطح المصطبة غير مغطى بالبلاستيك ويكون مشقرف جيداً ويوضع السماد بجوار النقاطات.

العناصر الصغرى:

يفضل استخدام الصور المخلبية للعناصر الصغرى خاصة المركب المخلبى EDTA حيث نفضل هذه الصورة في الأراضي المصرية القلوية.

يجب زيادة تركيز عناصر الحديد - المنجنيز - الزنك لاحتياج محاصيل العائلة الباذنجانية لهذه العناصر - وعليه فإن هذه العناصر تضاف إلى مياه الري أو تضاف بطريقة الرش على المجموع الخضري مرة كل 15 يوماً.

العوامل التي تحدد برنامج التسميد في نظام الري الحديث ( التنقيط ):

     1- نوعية مياه الري بما في ذلك درجة الملوحة وكذلك في التربة.

     2- نوع التربة ودرجة ( PH ) وكذلك نسبة المادة العضوية.

     3- المناخ ( أي درجة حرارة الجو والرطوبة ).

     4- المحصول المنزرع في العروة السابقة لزراعة الفلفل.

جدول يبين نسبة الملوحة في التربة ومياه الري والدرجة المسموح بها في الزراعة

التسميد في حالة الري بالغمر في الأراضي المستديمة

كميات الأسمدة المضافة ونوعيتها في التسميد في أراضي الوادي

ملحوظة هامة:

- تضاف جميع دفعات الأسمدة تكبيشاً بجوار النبات قبل الري مباشرة مع عدم تغريق الخطوط.

- عدم جفاف الأرض والمحافظة على نسبة الرطوبة 65 % في التربة طوال موسم الزراعة حتى نهاية المحصول.

تسميد الفلفل في الأراضي الجديدة في حالة

استخدام الري بالتنقيط المعدل جرام / 1 م3 مياه في السماد

ملحوظـات:

1- العناية بالتسميد في بداية حياة النباتات مهم للحصول على نباتات قوية قبل الدخول في مرحلة التزهير والعقد.

2- عدم خلط الأسمدة التي تحتوى على عنصر الكالسيوم مع الأسمدة التي تحتوى على الكبريتات أو الفوسفات حتى لا يترسب الكالسيوم في صورة جبس أو تحول الفوسفات الأحادي أو الثنائي إلى فوسفات ثلاثي الكالسيوم مما يقلل الاستفادة من هذه العناصر.

المصدر: مركز البحوث الزراعية (2004)، الفلفل، نشرة رقم 902، وزارة الزراعة واستصلاح الاراضي، جمهورية مصر العربية.

 




الإنتاج الحيواني هو عبارة عن استغلال الحيوانات الزراعية ورعايتها من جميع الجوانب رعاية علمية صحيحة وذلك بهدف الحصول على أعلى إنتاجية يمكن الوصول إليها وذلك بأقل التكاليف, والانتاج الحيواني يشمل كل ما نحصل عليه من الحيوانات المزرعية من ( لحم ، لبن ، صوف ، جلد ، شعر ، وبر ، سماد) بالإضافة إلى استخدام بعض الحيوانات في العمل.ويشمل مجال الإنتاج الحيواني كل من الحيوانات التالية: الأبقـار Cattle والجاموس و غيرها .



الاستزراع السمكي هو تربية الأسماك بأنواعها المختلفة سواء أسماك المياه المالحة أو العذبة والتي تستخدم كغذاء للإنسان تحت ظروف محكمة وتحت سيطرة الإنسان، وفي مساحات معينة سواء أحواض تربية أو أقفاص، بقصد تطوير الإنتاج وتثبيت ملكية المزارع للمنتجات. يعتبر مجال الاستزراع السمكي من أنشطة القطاعات المنتجة للغذاء في العالم خلال العقدين الأخيرين، ولذا فإن الاستزراع السمكي يعتبر أحد أهم الحلول لمواجهة مشكلة نقص الغذاء التي تهدد العالم خاصة الدول النامية ذات الموارد المحدودة حيث يوفر مصدراً بروتينياً ذا قيمة غذائية عالية ورخيص نسبياً مقارنة مع مصادر بروتينية أخرى.



الحشرات النافعة هي الحشرات التي تقدم خدمات قيمة للإنسان ولبقية الاحياء كإنتاج المواد الغذائية والتجارية والصناعية ومنها ما يقوم بتلقيح النباتات وكذلك القضاء على الكائنات والمواد الضارة. وتشمل الحشرات النافعة النحل والزنابير والذباب والفراشات والعثّات وما يلحق بها من ملقِّحات النباتات.ومن اهم الحشرات النافعة نحل العسل التي تنتج المواد الغذائية وكذلك تعتبر من احسن الحشرات الملقحة للنباتات, حيث تعتمد العديد من اشجار الفاكهة والخضروات على الحشرات الملقِّحة لإنتاج الثمار. وكذلك دودة الحريري التي تقوم بإنتاج الحرير الطبيعي.




محطّةُ بركات أبي الفضل العبّاس (عليه السلام) لتربية الأبقار مشروعٌ يرمي إلى دعم الثروة الحيوانيّة المحلّية
تنظيمُ ورشةٍ حواريّة حول الشبهات المعاصرة
الإغاثة والدّعم في بغداد تكثّف حملاتها الإنسانيّة لدعم العوائل المتضرّرة
بمشاركة أعضاء هيأتها الإداريّة والعامّة: جمعيّة العميد العلميّة والفكريّة تنظّم اجتماعاً تداوليّاً