المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الادارة و الاقتصاد
عدد المواضيع في هذا القسم 6652 موضوعاً
المحاسبة
ادارة الاعمال
علوم مالية و مصرفية
الاقتصاد
الأحصاء

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر
وجوه النجم
2024-06-18
وجوه آل
2024-06-18
الموارد التي يستحب فيها التيمم
2024-06-18
ما يصح التيمم به
2024-06-18
كيفية التيمم
2024-06-18
التيمم وموارده
2024-06-18

الأفعال التي تنصب مفعولين
23-12-2014
صيغ المبالغة
18-02-2015
الجملة الإنشائية وأقسامها
26-03-2015
اولاد الامام الحسين (عليه السلام)
3-04-2015
معاني صيغ الزيادة
17-02-2015
انواع التمور في العراق
27-5-2016


شـركـات الأشـخـاص وانـواعـهــا  
  
216   12:46 صباحاً   التاريخ: 2024-05-26
المؤلف : د . لؤي عبد الرحمن
الكتاب أو المصدر : محاسبة الشركات (اشخاص وأموال) وتطبيقاتها العملية
الجزء والصفحة : ص20 - 21
القسم : الادارة و الاقتصاد / المحاسبة / مواضيع عامة في المحاسبة /

أولاً : شركات الأشخاص
هي شركات تتكون من عدد محدود من الشركاء يعرف كل منهم الآخر ويثق به، وغالباً ما تربطهم ببعضهم صلة القربى أو الصداقة أو الزمالة أو الجوار، بمعنى أنه في شركات الأشخاص الذين تتكون منهم الشركة الاعتبار الأول، أي أن هذه الشركات تقوم أساساً على شخصية الشركاء والثقة المتبادلة بينهم، بحيث يترتب على زوال الاعتبار الشخصي بشكل عام انقضاء الشركة.
ومع أن لكل شركة من شركات الأشخاص خصائص تمتاز بها، إلا أن هناك خصائص وقواعد مشتركة تستند إلى الاعتبار الشخصي الذي ترتكز عليه الشركة.
ومن أهم هذه الخصائص: ان كل شخص شريك يكون محل اعتبار في الشركة ولدى باقي الشركات، أي أن شخصية الشريك ذات أهمية قصوى في الشركة، حيث يرتبط بقاء الشركة ومصيرها باستمرار الاعتبار الشخصي بين الشركاء فإذا ما توفي أحد الشركاء، أو حجر عليه، أو أفلس، فإن ذلك يؤدي إلى انقضاء الشركة ما لم يتفق الشركاء على عكس ذلك.
كذلك فإن أنصبة الشركاء فيها تتمثل في حصص غير قابلة للتنازل للغير بغير رضى بقية الشركاء، سواء أكان التنازل بعوض أم كان على سبيل التبرع، لأن التنازل عن الحصص معناه تعديل في عقد الشركة ، وهذا يتطلب موافقة الشركاء كلهم بالإضافة إلى أن هذه الموافقة تقتضيها طبيعة ((الاعتبار الشخصي)) الذي تقوم عليه الشركة ، كما أن من المنطقي أن يكون ((المتنازل إليه)) محل ثقة وقبول كل الشركاء الآخرين.
وتتضمن هذه المجموعة الأنواع الثلاثة التالية :
1. شركات التضامن: وهي التي تتكون من شركاء مسؤولين عن ديون الشركة وتعهداتها بصفة شخصية وتضامنية، أي أن مسؤولية الشريك تتحدد ليس بقدر حصته في رأس المال وإنما تتجاوز إلى أمواله الخاصة. 
2 . شركات التوصية البسيطة : وتتضمن نوعين من الشركاء المتضامنون، ويكونوا مسئولين عن التزامات الشركة بصفة شخصية ومتضامنة ، والثاني هو الشركاء الموصون، وتتحدد مسؤوليتهم بقدر الحصة التي يتعهد بتقديمها - الواحد منهم للشركة .
3. شركات المحاصة : وهي تختلف عن الأنواع الأخرى بكونها مختفية، أي ليس لها وجود قانوني نحو الغير، حيث لا يعلم هؤلاء بوجودها ولا باسماء الشركاء المكونين لها.

 




علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





لقد مرت الإدارة المالية بعدة تطورات حيث انتقلت من الدراسات الوصفية إلى الدراسات العملية التي تخضع لمعايير علمية دقيقة، ومن حقل كان يهتم بالبحث عن مصادر التمويل فقط إلى حقل يهتم بإدارة الأصول وتوجيه المصادر المالية المتاحة إلى مجالات الاستخدام الأفضل، ومن التحليل الخارجي للمؤسسة إلى التركيز على عملية اتخاذ القرار داخل المؤسسة ، فأصبح علم يدرس النفقات العامة والإيرادات العامة وتوجيهها من خلال برنامج معين يوضع لفترة محددة، بهدف تحقيق أغراض الدولة الاقتصادية و الاجتماعية والسياسية و تكمن أهمية المالية العامة في أنها تعد المرآة العاكسة لحالة الاقتصاد وظروفه في دولة ما .و اقامة المشاريع حيث يعتمد نجاح المشاريع الاقتصادية على إتباع الطرق العلمية في إدارتها. و تعد الإدارة المالية بمثابة وظيفة مالية مهمتها إدارة رأس المال المستثمر لتحقيق أقصى ربحية ممكنة، أي الاستخدام الأمثل للموارد المالية و إدارتها بغية تحقيق أهداف المشروع.