المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الاعلام
عدد المواضيع في هذا القسم 6856 موضوعاً
اساسيات الاعلام
السمعية والمرئية
الصحافة
العلاقات العامة

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر
الموانع الدائمة والمؤقتة للمعرفة
2024-07-19
موانع معرفة الله (الظلم - والكفر - والتكبّر)
2024-07-19
جذور هذه الحجب
2024-07-19
الظلم والكفر والتكبّر أساس كلّ احتجاب
2024-07-19
حق الدولة في تنظيم أحكام الجنسية
2024-07-19
الاعتبارات الاجتماعية في تقرير حق الجنسية العراقية
2024-07-19

الأفعال التي تنصب مفعولين
23-12-2014
صيغ المبالغة
18-02-2015
اولاد الامام الحسين (عليه السلام)
3-04-2015
الجملة الإنشائية وأقسامها
26-03-2015
معاني صيغ الزيادة
17-02-2015
انواع التمور في العراق
27-5-2016


التفسير في السيناريو  
  
825   04:14 مساءً   التاريخ: 2023-03-30
المؤلف : رائد محمد عبد ربه- عكاشة محمد صالح
الكتاب أو المصدر : فن كتابة السيناريو
الجزء والصفحة : ص 70-72
القسم : الاعلام / السمعية والمرئية / سيناريو /

التفسير في السيناريو 

التفسير، هو أداة هامة لنقل معلومات ضرورية لا تعرض مباشرة على الشاشة. وفى نفس الوقت للحفاظ على طول مناسب للسيناريو. ولفهم ذلك ينبغي معرفة ما هي خلفية القصة والفعل الذى يحدث خارج الشاشة.

خلفية القصة:

خلفية القصة هي مجموعة من الأحداث دارت في ماضي البطل وهي مصدر الدوافع الداخلية (نقطة ضعف الشخصية)، والدوافع الخارجية (الرغبات الشخصية).

ونقل خلفية القصة إلى المتفرجين يجعلهم على معرفة نافذة بالأسباب التي تدفع البطل إلى ما يفعل. وفي نفس الوقت، تجعل البطل أكثر استحقاقا للتعاطف، وهو ما يساهم في اندماج المتفرجين مع البطل.

ويمكن أن تحدث خلفية القصة في أية نقطة قبل بدء القصة. ويميل حديثو العهد بالكتابة إلى استخدام التناول الفرويدي، بحيث يكون الحدث المؤثر في طفولة الشخصية. وهذا مقبول، لكن في السيناريوهات المعاصرة قد تحدث خلفية القصة في الماضي القريب.

ما يحدث خارج الشاشة:

ما يحدث خارج الشاشة هو الفعل الذي لا يراه المتفرج، ولكنه يرى رد فعله مباشرة في أول فرصة مناسبة في القصة. ففي الجزء الثاني من فيلم (الأب الروحي)The Godfather II يتحول فريدو - أخو مايكل - إلى الصداقة مع العدو هايمان روث، ويحدث هذا خارج الشاشة، ولكن مايكل (والمتفرجين) يعلمون بالأمر عندما يزل فريدو بلسانه أثناء الكلام.

جرعات التفسير:

إذا تم عرض كل حدث هام على الشاشة، فإن الفيلم سوف يكون أطول كثيرا من الممكن واستخدام تقنية خلفية القصة وما يحدث خارج الشاشة يسمح بتكثيف السيناريو ليصل الفيلم إلى الطول الواقعي والتفسير هو التقنية التي تستخدم لنقل هذه المعلومات المفقودة. ولكن هذه التقنيات تتسبب في وجود ثغرات في القصة بالنسبة للمتفرجين.

ويستخدم الكتاب غير المتمرسين جرعات كبيرة من التفسير، خاصة في بداية السيناريو. وهم يفعلون ذلك للإنتهاء منه تماما ومن ثم يمكنهم التركيز على القصة الحقيقية. وهذه الطريقة تتسبب في بطء الفيلم وهي ضارة بتدفق القصة.

ولاستخدام هذه التقنية بشكل مفيد، يجب أن تنقل المعلومات متفرقة وعلى جرعات صغيرة. ومن المفضل وضع جرعات صغيرة من التفسير متفرقة على القصة بطولها، عن وضعها في جرعات كبيرة قليلة العدد. وينبغي تقديم التفسير فقط عندما يحتاج المتفرج إلى المعرفة. وبتعبير آخر، يجب أن يقدم مشروطا بثلاثة أمور:

1) متفرقا.

2) على جرعات صغيرة.

3) عندما يحتاج المتفرجون إلى معرفة مزيدا من المعلومات.

 

 




تتمثل في دراسة الجماهير والتعرف عليهم وعلى أفكارهم وآرائهم واتجاهاتهم نحو المنظمة أو الإدارة التي تتعامل معهم، ومن ثم نقل هذه الأفكار والآراء والمبادئ والاتجاهات إلى الإدارة ليصبح ذلك مستنداً لديها في تعديل سياستها وبرامجها بشكل يتناسب مع تلك الآراء والاتجاهات الجماهيرية، وهذا ما يجعلنا نقول بأن العلاقات العامة تقوم على تبادل الآراء وعرض الحقائق وتحليل الاتجاهات للرأي العام.


حرفة تقوم على جمع الأخبار و تحليلها و تحقيق مصداقيتها و تقديمها للجمهور، غالبا ما تكون هذه الأخبار ذات علاقة بما استجد من الأحداث سواء على الساحة السياسية أو المحلية أو الثقافية أو الرياضية أو الاجتماعية و غيرها.فالصحافة قديمة قدم الأزمنة بل يرجع تاريخها الى زمن الدولة البابلية، حيث كانوا قد استخدموا كاتبا لتسجيل أهم ما استجد من الأحداث اليومية لتتعرف الناس عليها .و في روما قد كانت القوانين و قرارات مجلس الشيوخ لعقود الأحكام القضائية و الأحداث ذات الأهمية التي تحدث فوق أراضي الإمبراطورية تسجل لتصل إلى الشعب ليطلع عليها .و في عام 1465م بدأ توزيع أولى الصحف المطبوعة، و عندما أصبحت تلك الأخبار تطبع بصفة دورية أمكن عندها التحدث عن الصحف بمعناها الحقيقي و كان ذلك في بدايات القرن السادس عشر، وفي القرن السابع عشر و الثامن عشر أخذت الصحافة الدورية بالانتشار في أوربا و أمريكا و أصبح هناك من يمتهن الصحافة كمهنة يرتزق منها و قد كانت الثورة الفرنسية حافزا لظهور الصحافة، كما كانت لندن مهداً لذلك.

يعد التلفزيون واحدا من أهم اختراعات القرن العشرين؛ إذ بدأت أولى التجارب على إرسال الصور الثابتة باللونين الاسود والابيض عن بعد في منتصف القرن التاسع عشر، وتطور هذا الاختراع حتى استطاع الألماني (دي كورن) من اختراع الفوتوتلغرافيا عام 1905,، وجاء بعده الفرنسي ( ادوارد بلين ) الذي طور الاختراع الاول واطلق عليه اسم البيلنوغراف عام 1907, واستمرت هذه التجارب بالتطور مستخدمة وسائل ميكانيكية اولاً ثم كهربائية ، حتى توصل كل من الانكليزي( جون بيارد) والامريكي ( س. ف. جنكيس) إلى وسيلة ارسال تستعمل فيها اسطوانة دورانية مثقوبة عام 1923.ويرتبط اختراع وظهور التلفزيون باسم العالم البريطاني ( جون بيرد) الذي استطاع عام 1924 من نقل صورة باهتة لصليب صغير عن طريق اجهزته التجريبية إلى شاشة صغيرة معلقة على الحائط.. وبعد ذلك بثلاث سنوات بدا هذا العالم تجاربه على التلفزيون الملون ، كما اجريت عدة تجارب لنقل الصور سلكياً ، نجح من خلالها الباحثون من ارسال صورة تلفزيونية عبر دائرة مغلقة من واشنطن إلى نيويورك عام 1927 ( ).وقد تكللت التجارب التي اجريت خلال الثلاثينات من القرن العشرين بالنجاح ، حتى بدأ مركز اليكساندر بلاس البريطاني بالبث التلفزيوني لمدة ساعتين يومياً عام 1936.