المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الادارة و الاقتصاد
عدد المواضيع في هذا القسم 3020 موضوعاً
المحاسبة
ادارة الاعمال
علوم مالية و مصرفية
الاقتصاد
الأحصاء

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



القرارات الرئيسة للعملية (خيار تركيز العملية Choice Of Process Focus)  
  
119   03:47 مساءً   التاريخ: 25 / 1 / 2021
المؤلف : د . عبد الكريم محسن د . صباح مجيد النجار
الكتاب أو المصدر : ادارة الانتاج والعمليات
الجزء والصفحة : ص212- 214
القسم : الادارة و الاقتصاد / ادارة الاعمال / ادارة الانتاج / نظام الانتاج وانواعه وخصائصه /

5 - 5 القرارات الرئيسة للعملية Major Decisions For Process Design

هناك مجموعة من العوامل التي تؤثر في تصميم العملية ، وإن تأثير هذه العوامل في تصميم العملية تعكسها القرارات المتعلقة بالعمليات. إذ أن هناك مجموعة من القرارات الرئيسة التي ينبغي أن يتخذها مديرو العمليات بعناية وحذر في تصميم العملية (تصميم عملية الإنتاج). يترتب على إتخاذ هذه القرارات نتائج طويلة الأمد خاصة في مجالات تنوع المنتوج، حجم الإنتاج، مستوى التكاليف، الربحية، ودرجة المرونة. والقرارات هي :  

1ـ 5ـ 5 خيار تركيز العملية Choice Of Process Focus وهو ما يسمى  بقرار اختيار نوع إستراتيجية التركيز (Positioning Strategy). اذ يحدد هذا القرار ما إذا كانت موارد المنظمة ستًنظَم للتركيز حول المنتوج (Product Focus) أو حول العملية (Process Focus)، كخيارين متطرفين وما بينهما من خيارات أخرى، لأجل تطبيق إستراتيجية تركيز المنظمة (انظر الشكل 5-1). لقد تمت مناقشة هذا الموضوع بالتفصيل في الفقرة (5-3). ويعتمد قرار خيار العملية لتحديد تركيز المنظمة، كما ذكرنا في الفقرة (5-3) على عدد من العوامل منها : 

الأسبقيات التنافسية التي تتبناها المنظمة لمنتجاتها وخدماتها  .

كمية الإنتاج (حجم ما يُنتج من المنتوج)، ودرجة الإيصاء (Customization):  فكلما تزداد كمية الإنتاج وتقل درجة الإيصاء أو التنوع في المنتوج (والذي يعني منتوج نمطي قليل التنوع ينتج بكميات كبيرة)، كلما يتجه تركيز المنظمة نحو المنتوج اذ تُكرس موارد المنظمة لإنتاج منتوج نمطي معين. وبالمقابل يتجه تركيز المنظمة نحو العملية، كلما تقل كمية الإنتاج وتزداد درجة الإيصاء أو التنوع بالمنتوج (والذي يعني تقديم تنوع واسع بالمنتوج حسب رغبات الزبائن، يُنتج كل نوع منها بكميات صغيرة)، إن حجم الإنتاج، كمتغير رئيسي يؤثر في قرار خيار العملية، بدوره يعتمد بالدرجة الأساس على نمط الطلب (Demand Pattern) إذ يفترض بأن تتطلب المستويات العالية للطلب الكلي تكنولوجيا تتسم بدرجة أعلى من الأتمتة(التوجيه الآلي الذاتي Autoination)، ولكن رغم ذلك لابد أن تأخذ بالحسبان التغيرات التي تحدث في الطلب، فالتغيرات الموسمية مثلاً في الطلب تتطلب إستخدام عمليات أكثر مرونة من تلك التي تُستخدم في حالة الطلب المستقر، عليه يجب أن تكون للعمليات طاقة كافية لمقابلة الذروة في الطلب (Demand Peak) في الوقت الذي يجب أن تستمر عملية الإنتاج تعمل بكفاءة عندما تخفض مستويات الطلب ويعمل المصنع بجزء من طاقته وتكون هناك طاقات معطلة غير مُستغَلة.

دورة حياة المنتوج : يتأثر قرار خيار العملية أيضا بالمرحلة التي يمر بها المنتوج ضمن دورة حياته لأن نمط الطلب الأساسي على المنتوج من المُحتمل أن يتغير تبعاً لتغير المرحلة التي يكون عليها المنتوج في دورة حياته. فعندما يتم تقديم منتوج جديد على سبيل المثال، فإن العملية يجب أن تكون قادرة على إشباع الطلب الحالي والطلب المتوقع، عندما يتحرك المنتوج نحو مرحلة النمو، إن دورة حياة المنتوج الموضحة بالشكل (6ـ5) يمكن أن تعمّق فهمنا لإستراتيجيات تركيز العملية. فنلاحظ أن هناك منتجات تُباع بكميات قليلة في مرحلة التقديم مثل السيارات التي تعمل بالهواء المضغوط ، كما أن هناك منتجات تُباع بكميات كبيرة ومتوسطة نسبياً في مراحل النمو والنضوج و الإنحدار مثل السيارات التي تعمل على الطاقة الكهربائية والسيارات التي تعمل بالوقود الحيوي، ولو تتبعنا دورة حياة بعض المنتجات مثل التلفزيون الأسود والأبيض لتوصلنا إلى أنه قد مرّ بمرحلة التقديم حيث اُنتج بكميات قليلة ثم دخل بمرحلة النمو والنضوج حيث كان يُباع بكميات كبيرة والآن قد دخل التلفزيون الأسود والأبيض في مرحلة الإنحدار والتدهور بسبب ظهور بديل أخر هو تلفزيون بلازما و تلفزيون ثلاثي الأبعاد الذي يفوق التلفزيون السابق من حيث الجودة . يمكن أن نستنتج من هذا العرض بأنه من غير الممكن أن تكون الشركة قد اتبعت إستراتيجية إنتاج واحدة عبر مراحل دورة حياة المنتوج الخمسة، وعليه فإن إستراتيجية الإنتاج وتكنولوجيا الإنتاج تكون متلازمة مع إستراتيجية المنتوج على امتداد دورة حياة المنتوج . 

 




علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





لقد مرت الإدارة المالية بعدة تطورات حيث انتقلت من الدراسات الوصفية إلى الدراسات العملية التي تخضع لمعايير علمية دقيقة، ومن حقل كان يهتم بالبحث عن مصادر التمويل فقط إلى حقل يهتم بإدارة الأصول وتوجيه المصادر المالية المتاحة إلى مجالات الاستخدام الأفضل، ومن التحليل الخارجي للمؤسسة إلى التركيز على عملية اتخاذ القرار داخل المؤسسة ، فأصبح علم يدرس النفقات العامة والإيرادات العامة وتوجيهها من خلال برنامج معين يوضع لفترة محددة، بهدف تحقيق أغراض الدولة الاقتصادية و الاجتماعية والسياسية و تكمن أهمية المالية العامة في أنها تعد المرآة العاكسة لحالة الاقتصاد وظروفه في دولة ما .و اقامة المشاريع حيث يعتمد نجاح المشاريع الاقتصادية على إتباع الطرق العلمية في إدارتها. و تعد الإدارة المالية بمثابة وظيفة مالية مهمتها إدارة رأس المال المستثمر لتحقيق أقصى ربحية ممكنة، أي الاستخدام الأمثل للموارد المالية و إدارتها بغية تحقيق أهداف المشروع.






محطّةُ بركات أبي الفضل العبّاس (عليه السلام) لتربية الأبقار مشروعٌ يرمي إلى دعم الثروة الحيوانيّة المحلّية
تنظيمُ ورشةٍ حواريّة حول الشبهات المعاصرة
الإغاثة والدّعم في بغداد تكثّف حملاتها الإنسانيّة لدعم العوائل المتضرّرة
بمشاركة أعضاء هيأتها الإداريّة والعامّة: جمعيّة العميد العلميّة والفكريّة تنظّم اجتماعاً تداوليّاً