المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

التاريخ
عدد المواضيع في هذا القسم 3723 موضوعاً
التاريخ والحضارة
اقوام وادي الرافدين
العصور الحجرية
الامبراطوريات والدول القديمة في العراق
العهود الاجنبية القديمة في العراق
احوال العرب قبل الاسلام
التاريخ الاسلامي

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



الناحية السياسية لمكة في زمن الدولة العباسية  
  
75   06:45 مساءً   التاريخ: 12 / 10 / 2020
المؤلف : احمد السباعي
الكتاب أو المصدر : تاريخ مكة دراسات في السياسة والعلم والاجتماع
الجزء والصفحة : ج1، ص 171-175
القسم : التاريخ / احوال العرب قبل الاسلام / مدن عربية قديمة / مكة /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 15 / 11 / 2016 56
التاريخ: 7 / 10 / 2020 77
التاريخ: 15 / 11 / 2016 33
التاريخ: 12 / 10 / 2020 69

النواحي العامة في العهد العباسي الأول

الناحية السياسية:

لاح نجم العباسيين السياسي في الأفق ومكة على حالها يعني المتدينون فيها والمتعلمون بحلقات الدروس والعبادة ويلهو مترفوها بمجالس اللذة بالشكل الذي سبق الحديث عنه في عهد بني أمية.

أما السياسة فقد ظل ميدانها محدودا يمارسها فيه بعض العلية من أقطاب العلويين وعندما شرعت الحركة العباسية تأخذ دورها الجدي في أمصار العالم ونشط أبو جعفر المنصور أخو الخليفة السفاح يدعو لها في مكة حاول العلويون فيها أن يستثيروا الأهالي باسم البيت الهاشمي فلم ينجحوا كثيرا (١) وأعتقد أن أهم البواعث على اخفاقهم أن المكيين نسوا في غمرة لهوهم نعرة الخلافة وتورع أصحاب الورع منهم عن البحث فيها.

لهذا ما فتىء المنصور أن وجد السبيل سهلا الى غايته واستطاع بشيء من النشاط أن يجعل الأهليين فيها أمام أمر واقع فبايعوه بالخلافة للعباسيين وتركوا عظيم الهاشميين يومها «النفس الزكية» يفر بنفسه الى أحضان البادية.

وما دمنا في صدد العلويين فمن الانصاف للتاريخ أن لا ننسى أن العلويين بذلوا جهود الجبابرة في سبيل توطيد مركزهم لا في مكة وحدها بل وفي أمصار عديدة من الإسلام ولكن جهودهم أبت أن تثمر بفائدة أو تصل بهم الى هدف.

وإذا أردنا أن نستعرض الجهود الخاصة بمكة فمن السهل أن نعود الى ما سقناه في الفصل السابق لنجد أن «النفس الزكية» ما كاد يفر من مكة سنة ١٣٢ حتى استأنف ظهوره في المدينة عام ١٤٥ معلنا ثورته باسم العلويين وقد ساعده التوفيق ثم ما لبث أن خانه فقد انهالت عليه جيوش العباسيين تدك حصونه في طريقها حتى قضت عليه قتيلا في السنة نفسها ١٤٥ وفرقت عنه جميع العلويين والمتشيعين.

وقويت يقظة العباسيين بعد الذي حدث فحرصوا على أن لا يولوا امارة مكة الا من أولاد البيت العباسي ليضمنوا غائلة العلويين فيها كما حرصوا على ضم الطائف وجدة الى امارة مكة في كثير من الأوقات ليوسعوا دائرة نفوذ من يختارونه لذلك الى حدود البلاد التي كانت مظنة اشتباه عندهم.

إلا أن هذا لم يفت في عضد العلويين في مكة لأننا لا نفتأ أن نواجه في عام ١٦٩ ثورة ثانية ثم في عام ١٩٩ ثورة ثالثة ، غير أن هذه الجهود جميعا ضاعت هباء وراح أصحابها ضحية أهدافهم في الحياة.

وثار للمرة الرابعة علوي جديد في اليمن في عام ٢٠٢ هو ابراهيم بن موسى الكاظم ومضى في جيشه الى مكة فاستقل بها في عهد المأمون بالرغم من أن المأمون كان من أكثر الخلفاء عطفا على أماني العلويين (2) ثم باء بالهزيمة التي باء بها أسلافه من قبله.

وهكذا ظلت مكة طوال أكثر هذا العهد الذي نؤرخه نهب الثورات التي شنها التنافس بين أصحاب السلطان من العباسيين وخصومهم فيها من العلويين.

لهذا لم يجد الاستقرار السياسي سبيلا موطأ الا في سنوات قليلة من هذا العهد ، وقد ترتب على هذا أن عانت من الضيق وغلاء الأسعار شيئا كثيرا في الفترات التي كانت تعاني فيها من بلاء الثورات.

ويجد الباحث السياسي أن تبعية مكة في هذا العهد كانت تبعية مباشرة يحكمها فيه خلفاء بني العباس حكما مباشرا لا أثر فيه للاستقلال الذاتي ، وليس أوضح دليلا على هذا من تأمير أولاد بني العباس عليها في جل سنى العهد ولا يحكمها أولاد العباس الا ليستوحوا سياسة بغداد في كل ما يتعلق بأمورها الداخلية ، ولا عجب في هذا فقد كان المسلمون لذلك العهد لا يعرفون الاستقلال الاقليمي أو النعرة باسم الوطنية فقد كان الخليفة هو قبلة جميع الاقطار الإسلامية الا الخارجين عليه أو مدعي الخلافة دونه.

وهي نظرية قلدوا فيها الأمويين وأيدها لهم الوعي الفارسي فقد كان الفرس يقولون بفكرة الحق الملكي المقدس وأنت تستطيع أن تلمس هذا في قول أبي جعفر المنصور «إنما أنا سلطان الله في أرضه» لذلك شعروا أنهم انما يحكمون بتفويض من الله لا من الشعب وفي هذا ما يخالف شعور الحاكم في عهد الخلفاء الراشدين (3).

 

عطف الخلفاء :

ولا بد لنا من أن نسجل للخلفاء العباسيين في هذا العهد عطفهم على مكة بالرغم من ثوراتها عليهم ولعلهم كانوا يفرقون بين عامة أهلها وغيرهم من رجال السياسة العلويين أو أنهم كانوا يريدون مداراة الأمر فيها بما يبذلونه من عطف الى جانب الضربات التي يكيلونها لهم.

واستقبلت مكة في هذا العهد بعض الخلفاء الحاجين اليها فقد حج اليها الخليفة ابو جعفر المنصور أربع حجج كانت في سنة ١٤٠ و ١٤٤ و ١٤٧ و ١٥٢ غير الحجة التي حجها قبل خلافته سنة ١٣٦ ثم حج حجته السادسة في سنة ١٥٨ ولكنه مات ولم يبلغها لأن المنية عاجلته في بئر ميمون على كيلومترات من مكة وهي بالقرب من منى (4).

وحج المهدي سنة ١٦٠ و ١٦٤ أما الرشيد فقد بلغ الرقم القياسي الذي لم يبلغ شأوه خليفة فقد حج تسع حجج كانت في سنة ١٧٠ و ١٧٣ و ١٧٤ و ١٧٥ و ١٧٧ و ١٧٩ و ١٨١ و ١٨٦ و ١٨٨ وفي حجة عام ١٧٣ أحرم من بغداد وبلغ من تواضعه أن صعد في عام ١٧٩ الى منى فعرفات من مكة ماشيا وشهد جميع المشاهد ماشيا ، وفي هذه السنة حضر العمرة في رمضان ثم ذهب الى المدينة فبقي بها الى أن وافى وقت الحج فحج بالناس وهو آخر خليفة حج من بغداد (5) وقد ذكروا أنه أول خليفة حمل اليه الثلج الى مكة (6).

وفي بعض حجات الرشيد أخلى له المسعى ليسعى فيه فتعلق ببغلته وهو يسعى عبد الله بن عمر بن عبد العزيز وصاح به يا هرون فقال لبيك يا عم قال ارق الى الصفا فلما رقى قال اعلم أن كل واحد من هذه الخلائق يحاسب عن خاصة نفسه وأما أنت وحدك فتسأل عنهم أجمعين فبكى هرون بكاء شديدا. ثم قال له : وأخرى أقولها لك ان الرجل اذا أساء التصرف في ماله حجر عليه فكيف أنت تسرف في أموال المسلمين وتسيء التصرف فيها وأنت محاسب عليها بين يدي الله فازداد بكاؤه وأراد جنده أن يطردوه فكفهم عنه.

وبذل الخلفاء الحجاج من الاحسان ما يدل على مبلغ عطفهم على بلاد الحرم فقد أنفق المهدي في سنة ١٦٠ ثلاثين مليون درهم و٣٠٠ ألف دينار وصلته من مصر ومائتي ألف دينار وصلته من اليمن و١٥٠ ألف ثوب.

وبلغ عطاء الرشيد في مكة في احدى السنوات التي حج فيها مليونا ونصف مليون دينار (7).

ولا يملك المؤرخ الباحث أن يمضي به القلم في هذه الأرقام الضخمة دون أن يسترعي انتباهه ضآلة الفوائد التي كانت تجنيها البلاد من هذه الأرقام على ضخامتها فإن مثل هذا البذل السخي لو أنفق في مرافق للإنتاج لظلت آثاره باقية الى اليوم في ثروة البلاد الانتاجية ولتعودت البلاد شيئا آخر لا يتفق مع قبولها الصدقات والعطايا ولكنهم كانوا لا يأبهون الا بشراء القلوب وارضاء كبريائهم بما يبذلون من بيوت المال.

_______________

(١) يرى الشيعة أن أولاد فاطمة بنت النبي (صلى الله عليه وآله) هم الورثة الشرعيون لخلافة النبي. ويرى العباسيون أن ميراث الرسول آل لجدهم العباس لأنه عم النبي (صلى الله عليه وآله).

(2) راجع اخبار ثورات العلويين في فصل العهد العباسي.

(3) راجع تاريخ الاسلام السياسي ٢ / ٢٢١ وما بعده.

(4) شفاء الغرام للفاسي ٢ / ١٢٥.

(5) شفاء الغرام للفاسي ٢ / ١٢٥.

(6) أعتقد انه ثلج طبيعي كانوا يحتفظون به في الاقاليم الباردة بوسائل صناعية وتقدمت صناعة حفظه عندهم حتى استطاعوا أن ينقلوه محفوظا الى البلاد النائية في معظم شهور السنة.

(7) شفاء الغرام للفاسي.

 




العرب امة من الناس سامية الاصل(نسبة الى ولد سام بن نوح), منشؤوها جزيرة العرب وكلمة عرب لغويا تعني فصح واعرب الكلام بينه ومنها عرب الاسم العجمي نطق به على منهاج العرب وتعرب اي تشبه بالعرب , والعاربة هم صرحاء خلص.يطلق لفظة العرب على قوم جمعوا عدة اوصاف لعل اهمها ان لسانهم كان اللغة العربية, وانهم كانوا من اولاد العرب وان مساكنهم كانت ارض العرب وهي جزيرة العرب.يختلف العرب عن الاعراب فالعرب هم الامصار والقرى , والاعراب هم سكان البادية.



مر العراق بسسلسلة من الهجمات الاستعمارية وذلك لعدة اسباب منها موقعه الجغرافي المهم الذي يربط دول العالم القديمة اضافة الى المساحة المترامية الاطراف التي وصلت اليها الامبراطوريات التي حكمت وادي الرافدين, وكان اول احتلال اجنبي لبلاد وادي الرافدين هو الاحتلال الفارسي الاخميني والذي بدأ من سنة 539ق.م وينتهي بفتح الاسكندر سنة 331ق.م، ليستمر الحكم المقدوني لفترة ليست بالطويلة ليحل محله الاحتلال السلوقي في سنة 311ق.م ليستمر حكمهم لاكثر من قرنين أي بحدود 139ق.م،حيث انتزع الفرس الفرثيون العراق من السلوقين،وذلك في منتصف القرن الثاني ق.م, ودام حكمهم الى سنة 227ق.م، أي حوالي استمر الحكم الفرثي لثلاثة قرون في العراق,وجاء بعده الحكم الفارسي الساساني (227ق.م- 637م) الذي استمر لحين ظهور الاسلام .



يطلق اسم العصر البابلي القديم على الفترة الزمنية الواقعة ما بين نهاية سلالة أور الثالثة (في حدود 2004 ق.م) وبين نهاية سلالة بابل الأولى (في حدود 1595) وتأسيس الدولة الكشية أو سلالة بابل الثالثة. و أبرز ما يميز هذه الفترة الطويلة من تأريخ العراق القديم (وقد دامت زهاء أربعة قرون) من الناحية السياسية والسكانية تدفق هجرات الآموريين من بوادي الشام والجهات العليا من الفرات وتحطيم الكيان السياسي في وادي الرافدين وقيام عدة دويلات متعاصرة ومتحاربة ظلت حتى قيام الملك البابلي الشهير "حمورابي" (سادس سلالة بابل الأولى) وفرضه الوحدة السياسية (في حدود 1763ق.م. وهو العام الذي قضى فيه على سلالة لارسة).





مركز القرآن الكريم في العتبة العلوية يستأنف محافله القرآنية الأسبوعية
قسم الشؤون الدينية في العتبة العلوية يعلن عن نتائج الاختبارات الأسبوعية الأربعة لشهر صفر الخير
تصنيع المعدات والمكائن في العتبة العلوية .. أعمال حرفية متميزة تنفذها سواعد شبابية عراقية واعدة
الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة تكرم وفد العتبة العلوية المشارك في مراسيم شهادة الإمام العسكري(ع) وتثمن الجهود المبذولة