المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الادارة و الاقتصاد
عدد المواضيع في هذا القسم 2626 موضوعاً
المحاسبة
ادارة الاعمال
علوم مالية و مصرفية
الاقتصاد
الأحصاء

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



أبرز مفكرين المدرسة الحديــة (ستانلي جيفونس و كارل منجر)  
  
78   02:10 صباحاً   التاريخ: 2 / 6 / 2020
المؤلف : د . جعفر طالب احمد الخزعلي
الكتاب أو المصدر : تاريخ الفكر الاقتصادي (دراسة تحليلية للأفكار الاقتصادية عبر الحقب الزمنية) الجزء...
الجزء والصفحة : ص87-88
القسم : الادارة و الاقتصاد / الاقتصاد / التحليل الأقتصادي و النظريات /

للتوضيح اكثر نتناول بالشرح الرعيل الاول من هؤلاء المفكرين وكالآتي :

1ـ المفكر الاقتصادي ستانلي جيفونس (1835-1882) (1)

ظهرت طروحاته في انكلترا ، اهتم بالدراسات التطبيقية واستطاع قياس المنفعة قياساً عددياً واوضح ان قيمة السلعة تعتمد على منفعتها الحدية وولف بشكل صحيح بين المنفعة والطلب كما بيّن في معادلات عن اعلى إشباع بالنسبة للفرد المستهلك للسلعة او الخدمة وكذلك في العلاقة بين اسعار السلعة وكمياتها ، ويرى بأن القوانين الاقتصادية خاضعة للتعميم ، وقد أقر بتأثير قيمة العمل في امكانية تحديد قيمة السلعة ولكن ليس بشكلها المباشر وإنما بشكل غير مباشر ، لكون العمل له تأثير على العرض ، وان عرض السلعة يؤثر في درجة منفعتها ، والمنفعة تؤثر في قيمة السلعة ، وعارض الافكار الكلاسيكسة التي تنص على حد الكفاف في عيش العامل من جانب الاجور ، وعد الاجور حصة باقية من كل النتائج ، وبهذا نلاحظ ان تلك المدرسة اتت بأسلوب تحليل جديد استخدم لدراسة المشكلات الاقتصادية المختلفة وقد اطلقوا عليها بالمدرسة الحدية بسبب الاعتماد في تحليلهم على فكرة المنفعة الحدية للوحدة الأخيرة .

2ـ المفكر الاقتصادي كارل منجر (1840-1921)

مفكر اقتصادي ذو شخصية مؤثرة وله آرائه السديدة في الفكر الاقتصادي وله اسلوبه الخاص حيث يتناول الفكر الاقتصادي باسلوب حديث وبالطرق الرياضية ، بعد ان اصبح في تلك الفترة ركود وعدم وجود حداثة بالأفكار الاقتصادية ، وكان يرغب في عمل شيء يختلف عن الذين سبقوه في تناول الافكار الاقتصادية ، وبذلك وضع مفاهيم جديدة للفكر ، حيث يرى بأن الحاجات الانسانية هي القوة الدافعة لسير الجهاز الاقتصادي ، ان اكتشاف هذه الحقيقة البسيطة بطبيعتها للحاجات الانسانية هي كافية لمعرفة الحقائق الاساسية عن الظواهر المعقدة المتشابكة للاقتصاد الحديث القائم على التخصص والتبادل على اوسع نطاق ، وقد تناول منجر المفهوم الاقتصادي للسلع الذي كان يتناوله غيره وبنفس الافكار ، وفي دول مختلفة وكذلك بمنهج مختلف وبدون اطلاع احدهم على الآخر وبذات الفترة الزمنية (2) .    

وكان له كتاب سماه النظرية الشخصية للشيء هي التي تحدد القيمة وقد كان في كتابه الذي ألفه والذي بحث فيه انواع السلع الاقتصادية وهو يقول (رغبة المستهلك في سلعة معينة واتخاذ القرار في اقتناءها حتى اذا كان في مخيلته ذلك يعد في حد ذاته قيمة) وبذلك وضح للفكر الاقتصادي وللمفكرين بأن للسلعة وقيمتها مفهوم آخر تعتمد به على المنفعة التي تحقق لهم اكبر إشباع واستناداً الى معلومات السوق (3) ان التغير الذي حصل في مسار الفكر الاوربي بسبب الاصلاح الفلسفي والفكري كان هو القاعدة لتلك المدرسة والتي تمكنت من ان تُخرج الرأسمالية من المتاهة والجدل حول قيمة السلعة ولغز القيمة وأقر بأن قيمة العمل لها تأثير في تحديد قيمة السلعة ويجب أن تكون مهيئة لإشباع حاجة انسانية وتمتاز بالندرة ، وترتبط بالسلع الاخرى بعلاقة تكامل وإحلال وتناول قانون تناقص المنفعة الحدية . 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

1ـ لبيب شقير ، تاريخ الفكر الاقتصادي ، دار النهضة العربية ، القاهرة ، 1986 ، ص234 . 

2ـ جوزيف شومبيتر ، عشرة من ائمة الاقتصاد ، عشرة من ائمة الاقتصاد ، ترجمة حسين عمر ؛ باشراف وزارة الثقافة ، دون سنة نشر ، ص141 .

3ـ حسين عمر ، الموسوعة الاقتصادية ، دار الفكر العربي ، ط1 ، القاهرة ، ص517 . 




علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





علم قديم كقدم المجتمع البشري حيث ارتبط منذ نشأته بعمليات العد التي كانت تجريها الدولة في العصور الوسطى لحساب أعداد جيوشها والضرائب التي تجبى من المزارعين وجمع المعلومات عن الأراضي التي تسيطر عليها الدولة وغيرها. ثم تطور علم الإحصاء منذ القرن السابع عشر حيث شهد ولادة الإحصاء الحيوي vital statistic وكذلك تكونت أساسيات نظرية الاحتمالات probability theory والتي تعتبر العمود الفقري لعلم الإحصاء ثم نظرية المباريات game theory. فأصبح يهتم بالمعلومات والبيانات – ويهدف إلى تجميعها وتبويبها وتنظيمها وتحليلها واستخلاص النتائج منها بل وتعميم نتائجها – واستخدامها في اتخاذ القرارات ، وأدى التقدم المذهل في تكنولوجيا المعلومات واستخدام الحاسبات الآلية إلى مساعدة الدارسين والباحثين ومتخذي القرارات في الوصول إلى درجات عالية ومستويات متقدمة من التحليل ووصف الواقع ومتابعته ثم إلى التنبؤ بالمستقبل .





لقد مرت الإدارة المالية بعدة تطورات حيث انتقلت من الدراسات الوصفية إلى الدراسات العملية التي تخضع لمعايير علمية دقيقة، ومن حقل كان يهتم بالبحث عن مصادر التمويل فقط إلى حقل يهتم بإدارة الأصول وتوجيه المصادر المالية المتاحة إلى مجالات الاستخدام الأفضل، ومن التحليل الخارجي للمؤسسة إلى التركيز على عملية اتخاذ القرار داخل المؤسسة ، فأصبح علم يدرس النفقات العامة والإيرادات العامة وتوجيهها من خلال برنامج معين يوضع لفترة محددة، بهدف تحقيق أغراض الدولة الاقتصادية و الاجتماعية والسياسية و تكمن أهمية المالية العامة في أنها تعد المرآة العاكسة لحالة الاقتصاد وظروفه في دولة ما .و اقامة المشاريع حيث يعتمد نجاح المشاريع الاقتصادية على إتباع الطرق العلمية في إدارتها. و تعد الإدارة المالية بمثابة وظيفة مالية مهمتها إدارة رأس المال المستثمر لتحقيق أقصى ربحية ممكنة، أي الاستخدام الأمثل للموارد المالية و إدارتها بغية تحقيق أهداف المشروع.






صدورُ العدد السادس من مجلّة القرآن والاستشراق المعاصر
بالاعتماد على ملاكاتها: العتبةُ العبّاسية المقدّسة تصمّمُ وتنفّذ منظومةً ذكيّة للتحكّم بإنارة مرقد أبي الفضل العبّاس (عليه السلام)
لكونه يمثّل العراق فيها: مركزُ الفهرسة ونُظُم المعلومات يدرج مكتبتَيْ الروضة الحيدريّة وجامعة بغداد ضمن أحدث تقارير الاتّحاد الدوليّ للمكتبات
ملاكاتُ العتبة العبّاسية المقدّسة تُنهي إسقاط تصاميم مخطّطات بناية الحياة السابعة في بابل