المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

علوم اللغة العربية
عدد المواضيع في هذا القسم 2289 موضوعاً
النحو
الصرف
المدارس النحوية
فقه اللغة
علم اللغة
علم الدلالة

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



أســـماء الأفعــال  
  
602   01:39 صباحاً   التاريخ: 18 / 5 / 2020
المؤلف : ثامـــــــر إبراهـيــم المصـــاروه
الكتاب أو المصدر : مقصوصات صرفيّة ونحويّة
الجزء والصفحة : ص: 111-113
القسم : علوم اللغة العربية / النحو / أسماء الأفعال وأسماء الأصوات /


أقرأ أيضاً
التاريخ: 21 / تشرين الاول / 2014 م 769
التاريخ: 21 / تشرين الاول / 2014 م 2248
التاريخ: 21 / تشرين الاول / 2014 م 510
التاريخ: 21 / تشرين الاول / 2014 م 851

 

أســـماء الأفعــال

تعــريفها :

 هي كلمات تدل على معنى الفعل وزمنه ولكن لا تسمى فعلاً ؛ لأنها لا تقبل علامات الفعل .

 أسماء الأفعال جميعها مبنية .  

 أسماء الأفعال من حيث دلالتها الزمنية تنقسم إلى ثلاثة أقسام وهي :

 (1) : اسم فعل ماضٍ :ـ وهو كل اسم يدل على الفعل الماضي دون أن يقبل علاماته ويدل على معناه وزمنه الماضي ومن أمثلتهِ : ( هيهات بمعنى بَعُد ، شتّان بمعنى افترق وعظم الفرق ، سرعان بمعنى أسَرعَ ، بطآن بمعنى أبطأ ) .

مثل : شتّان الجدُ والإهمالُ .

شتان : اسم فعل ماضٍ مبني على الفتح بمعنى بعد وافترق لا محل له من الإعراب .

الجد : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .

والإهمال : الواو حرف عطف لا محل له من الإعراب والإهمال : معطوف مرفوع بالضمة الظاهرة على أخره .

ونحو : هيهات العقيق ومن به .([1] )

هيهات : اسم فعل ماضٍ مبني على الفتح بمعنى بَعُد .

العقيق : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .

وقولنا : شتان ما بين الثّرى والثُّريا .

شتان : اسم فعل ماضٍ مبني على الفتح بمعنى افترق لا محل له من الإعراب .

ما : اسم موصول في محل رفع فاعل .

ونحو : حاول أن يمثل الدور بإتقان ، ولكن سرعان ما انكشف .

سرعان : اسم فعل ماضٍ مبني على الفتح بمعنى أسرع . 

انكشف : فعل ماضٍ مبني على الفتح والمصدر المؤول في محل رفع فاعل لـ

( سرعان ) .

(2) : اسم فعل مضارع :ـ هو اسم يدل على زمن الفعل المضارع ولا يقبل علاماته ومن أمثلته : ( أُفٍّ بمعنى أتضجر ، آه بمعنى أتوجع ، أخ بمعنى أتألم أو أتكره ، وي بمعنى أتعجب ) 

كقوله تعالى : ) فلا تقل لهما أُفّ ولا تنهرهما ( الإسراء :23 .  

أف : اسم فعل مضارع مبني على الفتح بمعنى اتضجر .

والفاعل : ضمير مستتر وجوبًا تقديره ( أنا ) .

ومثل : أخّ ، يا رأسي !

أخ : اسم فعل مضارع مبني على الفتح بمعنى اتألم .

والفاعل : ضمير مستتر وجوبًا تقديره ( أنا ) .

ونحو : أوّاه مِنك وآه ما اقساك .

أوّاه : اسم فعل مضارع مبني على الكسر بمعنى أتوجع .

والفاعل : ضمير مستتر وجوباً تقديره ( أنا ) .

وقولنا : آهِ من قيدك أدمى معصمي .

آه : اسم فعل مضارع مبني على الكسر بمعنى أتوجع .

والفاعل : ضمير مستتر وجوبًا تقديره ( أنا ) .

ملاحظة مهمة : فاعل اسم الفعل المضارع يكون ـ دائماً ـ ضميراً مستتراً وجوباً .

ملاحظة مهمة : اسم فعل المضارع ( آه ) و ( أواهِ ) و ( وي ) تكون دائماً مبنية على الكسر .

(3) : اسم فعل الأمر :ـ هو كل اسم يدل على زمن الفعل الأمر ولا يقبل علاماته ولكن يدل على معناه وزمانه. 

ومن أمثلته :ـ ( آمين بمعنى استجب ، صه بمعنى اسكت ، مه بمعنى اكفف ، بس بمعنى اكتف ، حيّ بمعنى أقبل ، هلّم بمعنى تعال ، رويدك بمعنى تمهّل ، عليك بمعنى الزم ، إليك عني بمعنى تنحّ ، إليك الكتاب بمعنى خُذه ، أمامك بمعنى تقدّم ، وراءك بمعنى تأخّر ، حذار بمعنى احذر ، سماعِ بمعنى اسمع ، هيّا بمعنى أسرع ، إيهِ بمعنى زد واستمّر ، هاكّ بمعنى خُذ ، دونك الكتاب بمعنى خُذه ، مكانك بمعنى اثبت ) .

ملاحظة : أسماء أفعال الأمر كثيرة جداً وحاولت أن أضع بين يدي القارئ أكبر قدرٍ منها . 

كقوله تعالى : ) يَا أيُّها اللذِينَ آمَنُوا عَلَيكُم أَنفُسَكُم ( المائدة :105 . 

عليكم : اسم فعل أمر مبني على الفتح بمعنى الزموا .    

والفاعل : ضمير مستتر وجوبًا تقديره ( أنتم ) .

وقوله تعالى : ) قُل هَاتُوا بُرهَانَكُم ( سورة القصص :75 .

هات : اسم فعل أمر مبني على السكون .

والفاعل : واو الجماعة . 

ونحو : حيّ على الصلاة .

حيّ : اسم فعل أمر مبني على الفتح بمعنى أقبل .

والفاعل : ضمير مستتر وجوباً تقديره ( أنت ) .

وقول الشاعر :

هي الدنيا تقول بملء فيها             حذارِ حذارِ من بطشي وفتكي .

حذارِ : اسم فعل أمر مبني على الكسر بمعنى احذر . 

والفاعل : ضمير مستتر وجوباً تقديره ( أنت ) .

حذارِ : توكيد معنوي .

ونحو : رويدك لا تنخدع بالقشور .

رويدك : اسم فعل أمر مبني على الفتح بمعنى تمهل . 

والفاعل : ضمير مستتر وجوباً تقديره ( أنت ) .

وقولنا : عليك بالصدقِ .

عليك : اسم فعل أمر مبني على الفتح بمعنى الزم . 

والفاعل : ضمير مستتر وجوباً تقديره ( أنت ) .

ملاحظة مهمة : فاعل اسم فعل الأمر يكون ـ غالباً ـ ضميراً مستتراً وجوباً .

أسماء الأفعال من حيثُ أصل وضعها في اللغة ثلاث فئات وهي

(1) : أسماء أفعالٍ مرتجلة : وهي ما وضعت في أول أمرها أسماء أفعال للتعبير عن معاني الأفعال ومعظم أسماء الأفعال من هذه الفئة مثل : هيهات ، صه ، مه ، آمين .

(2) : أسماء أفعالٍ منقولة : أي أنها لم توضع أصلاً للدلالة على معاني الأفعال ، واستعملت في اللغة على أنها أحرف جر أو ظروف ثم نُقلت إلى معنى الفعل  وتكون منقولة عن ثلاثة أمور وهي :

   أ ـ عن المصدر ؛ مثل : رويدك ، بله الشّر ؛ أي تركته . 

  ب ـ عن جار ومجرور ؛ مثل : عليك نفسك ، إليك عني .

  ج ـ عن ظرف ؛ مثل : دونك ، أمامك ، مكانك ، وراءك .

 (3) : أسماء أفعالِ قياسية ، وتكون على وزن ( فَعَالِ ) من كل فعل ثلاثي تام متصرف ، مثل : نَزَالِ ، لَحَاقِ ، حَذَارِ ، دَراك . ([2] )

 

 

 


 

 

(1) ـ العقيق : هو وادٍ بالحجاز كأنه عُقَّ أي شُقَّ ، ويجمع على أعِقّةُ .

(2) ـ هذه الأفعال القياسية أصلها أفعال أمر ، فنقول : أنزل ، ألحق ، أدرك وهكذا .




هو العلم الذي يتخصص في المفردة اللغوية ويتخذ منها موضوعاً له، فهو يهتم بصيغ المفردات اللغوية للغة معينة – كاللغة العربية – ودراسة ما يطرأ عليها من تغييرات من زيادة في حروفها وحركاتها ونقصان، التي من شأنها إحداث تغيير في المعنى الأصلي للمفردة ، ولا علاقة لعلم الصرف بالإعراب والبناء اللذين يعدان من اهتمامات النحو. واصغر وحدة يتناولها علم الصرف تسمى ب (الجذر، مورفيم) التي تعد ذات دلالة في اللغة المدروسة، ولا يمكن أن ينقسم هذا المورفيم الى أقسام أخر تحمل معنى. وتأتي أهمية علم الصرف بعد أهمية النحو أو مساويا له، لما له من علاقة وطيدة في فهم معاني اللغة ودراسته خصائصها من ناحية المردة المستقلة وما تدل عليه من معانٍ إذا تغيرت صيغتها الصرفية وفق الميزان الصرفي المعروف، لذلك نرى المكتبة العربية قد زخرت بنتاج العلماء الصرفيين القدامى والمحدثين ممن كان لهم الفضل في رفد هذا العلم بكلم ما هو من شأنه إفادة طلاب هذه العلوم ومريديها.





هو العلم الذي يدرس لغة معينة ويتخصص بها – كاللغة العربية – فيحاول الكشف عن خصائصها وأسرارها والقوانين التي تسير عليها في حياتها ومعرفة أسرار تطورها ، ودراسة ظواهرها المختلفة دراسة مفصلة كرداسة ظاهرة الاشتقاق والإعراب والخط... الخ.
يتبع فقه اللغة من المنهج التاريخي والمنهج الوصفي في دراسته، فهو بذلك يتضمن جميع الدراسات التي تخص نشأة اللغة الانسانية، واحتكاكها مع اللغات المختلفة ، ونشأة اللغة الفصحى المشتركة، ونشأة اللهجات داخل اللغة، وعلاقة هذه اللغة مع أخواتها إذا ما كانت تنتمي الى فصيل معين ، مثل انتماء اللغة العربية الى فصيل اللغات الجزرية (السامية)، وكذلك تتضمن دراسة النظام الصوتي ودلالة الألفاظ وبنيتها ، ودراسة أساليب هذه اللغة والاختلاف فيها.
إن الغاية الأساس من فقه اللغة هي دراسة الحضارة والأدب، وبيان مستوى الرقي البشري والحياة العقلية من جميع وجوهها، فتكون دراسته للغة بذلك كوسيلة لا غاية في ذاتها.





هو العلم الذي يهتم بدراسة المعنى أي العلم الذي يدرس الشروط التي يجب أن تتوفر في الكلمة (الرمز) حتى تكون حاملا معنى، كما يسمى علم الدلالة في بعض الأحيان بـ(علم المعنى)،إذن فهو علم تكون مادته الألفاظ اللغوية و(الرموز اللغوية) وكل ما يلزم فيها من النظام التركيبي اللغوي سواء للمفردة أو السياق.



برعاية الامانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة…مدينة امرلي تقيم مجلس عزاء بذكرى استشهاد الامام الحسن ...
الامانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة تقيم مراسيم التشييع الرمزي لنعش الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام)
الامانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة تعقد اجتماعها الدوري برؤساء ومعاوني الاقسام في العتبة المقدسة
الأمين العام للعتبة العسكرية المقدسة يكرم ثلة من الخدام المتميزين من قسمي الاعلام والكهرباء والتبريد