الاخبار

اخبار الساحة الاسلامية
أخبار العلوم و التكنولوجيا
الاخبار الصحية
الاخبار الاقتصادية

اكتشاف في القلب يبدو أنه يمثل أهمية كبيرة لحياتنا!

02:03 AM

24 / 11 / 2021

211

    المصدر : RT

حدد باحثون نوعا جديدا من الخلايا في القلب مرتبطا بتنظيم معدل ضربات القلب، ويعد الاكتشاف بتعزيز فهمنا لعيوب وأمراض القلب والأوعية الدموية، بمجرد دراسة هذه الخلايا على نطاق أوسع.

ووُصفت الخلية الجديدة بأنها نوع من الخلايا الدبقية - الخلايا التي تدعم الخلايا العصبية - مثل الخلايا النجمية في الجهاز العصبي المركزي (الدماغ والحبل الشوكي). وسُمّيت nexus glia، وتقع في مجرى تدفق القلب، وهو المكان الذي توجد فيه العديد من عيوب القلب الخلقية.

وعُثر على نوع الخلية الجديد لأول مرة في الزرد، قبل أن يتم تأكيده في قلوب الفئران والبشر أيضا. ووجدت التجارب التي أجريت على سمك الزرد أنه عند إزالة الخلايا، زاد معدل ضربات القلب. وعندما أدى التعديل الجيني إلى منع نمو الخلايا الدبقية، أصبح نبض القلب غير منتظم.

ويقول عالم الأحياء كودي سميث، من جامعة نوتردام في إنديانا: "لا نعرف تماما وظيفة هذه الخلايا، ولكن المفهوم القائل بأنه إذا تخلصت منها، فإن زيادة معدل ضربات القلب يمكن أن تربطها بحالات مرضية معينة. أعتقد أن هذه الخلايا الدبقية يمكن أن تلعب دورا مهما جدا في تنظيم القلب. وهذا مثال آخر على كيف يمكن أن تؤدي دراسة علم الأعصاب الأساسي إلى فهم العديد من الاضطرابات المختلفة".

واستغرق العثور على الخلايا الدبقية المترابطة الكثير من العمل التحري. وكان يُعتقد سابقا أن الخلايا الدبقية النجمية (Astroglia) مثل الخلايا النجمية لا يمكن العثور عليها إلا في الدماغ والحبل الشوكي، على الرغم من أنه رُصد  بالفعل "العمليات الشبيهة بالدبقية" في القلب.

وتعتبر خلايا Astroglia مهمة للجهاز العصبي المركزي لأنها تساعد في الحفاظ على البيئة الخلوية للخلايا العصبية، وتوفر الدعم والعناصر الغذائية لها أيضا. لذلك يبدو من المعقول أنه يجب العثور عليها في الجهاز العصبي المحيطي (الأعصاب المتبقية في الجسم) أيضا، حسب رأي الباحثين.

وعُثر على أنواع مختلفة من الخلايا الدبقية ذات الخصائص النجمية في أعضاء أخرى - بما في ذلك البنكرياس والرئتان - ولكن وظيفتها ليست مفهومة جيدا حتى الآن. وقاد ذلك الفريق إلى القلب في بحثهم عن أنواع جديدة من الخلايا.

وتقول عالمة الأحياء نينا كيكل كوري، من جامعة نوتردام: "اعتقدت أنه إذا تمكنا من العثور على قطعة خلوية جديدة لأحجية القلب والأوعية الدموية، فقد تكون أساسا للعمل في المستقبل".

ومن المؤكد أن مجموعة من التقنيات العلمية - بما في ذلك التصوير بفاصل زمني وتسلسل الخلية الواحدة - كشفت عن وجود الرابطة الدبقية في أنسجة الزرد والفأر والأنسجة البشرية، في الخلايا التي يبدو أنها تدعم وظيفة القلب وتنظيمه.

وبعد اكتشاف هذه الخلايا للتو، سيستغرق الأمر مزيدا من الوقت للتعرف على أدوارها ووظائفها، ولكن من المحتمل أن تكون مرتبطة بمجموعة متنوعة من الحالات الطبية - بما في ذلك ما يسمى بخلل الحركة، الناجم عن الأعطال في العمل الطبيعي للجهاز العصبي اللاإرادي، الذي يستخدمه الدماغ للتحكم في العمليات الفسيولوجية اللاإرادية مثل إيقاع القلب والتنفس.

وهناك طريقة أخرى محتملة للبحث في المستقبل وهي تحليل الأعضاء الرئيسية الأخرى في الجسم لخلايا مشابهة للخلايا الدبقية الرابطة - يمكن إخفاؤها بعيدا، ما يوفر دعما مهما بشكل سري للطريقة التي تعمل بها أنظمتنا البيولوجية.

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. قيمةُ كُلِّ امرئٍ ما يُحسِنُهُ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. ) الْبُخْلُ عَارٌ، وَالْجُبْنُ مَنْقَصَةٌ، وَالفَقْرُ يُخْرِسُ الْفَطِنَ عَنْ حُجَّتِهِ، وَالْمُقِلُّ غَرِيبٌ فِي بَلْدَتِهِ، وَالْعَجْزُ آفَةٌ، وَالصَّبْرُ شَجَاعَةٌ، وَالزُّهْدُ ثَرْوَةٌ، وَالْوَرَعُ جُنَّةٌ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار - صاحِبُ السُّلطانِ كَراكبِ الأسدِ يُغبَطُ بموقعِهِ وهو أعلمُ بموضعِهِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. عَجِبْتُ لِلْمُتَكَبِّرِ الَّذِي كَانَ بِالْأَمْسِ نُطْفَةً، وَيَكُونُ غَداً جِيفَةً

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. عَجِبْتُ لِـمَن يقنطُ ومعَهُ الاستغفارُ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. طُوبى لـِمَن ذَلَّ في نفسِهِ، وطابَ كسبُهُ، وصَلُحَتْ سريرتُهُ، وحَسُنَتْ خليقَتُهُ، وأنفقَ الفضلَ مِن مالِهِ، وأمسكَ الفضلَ مِن لسانِهِ، وعزَلَ عنِ الناسِ شرَّهُ، ووسِعَتْهُ السُّنةُ، ولم يُنسبْ إلى البِدْعةِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. طُوبى لـِمَن ذكرَ المَعَادَ، وعَمِلَ للحِسابِ، وقَنِعَ بالكفافِ، ورَضِيَ عَنِ اللهِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. العِلمُ عِلمانِ: مطبوعٌ ومَسموعٌ، ولا ينفَعُ المسموعُ إذا لم يكُنِ المطبوعُ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. (الصَّدقةُ دواءٌ مُنجِحٌ، وأعمالُ العبادِ في عاجِلِهم نُصبُ أعيُنِهِم في آجلِهِم)

ليس كل من عاصر النبي (صلى الله عليه و آله) اغترف من نبعه!

فضل قراءة القرآن الكريم في المصحف

هل دخول الجنة استحقاقٌ أم تفضّل ؟

معنى قوله تعالى {وَأَن لَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاءً غَدَقًا }

قال تعالى (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ)

الإسم الحسن من حقوق الأبناء على الآباء

قصّة وعِبرة..كرم الإمام الحسين وبركات عطائه

قصّة وعِبرة : يحيى البرمكي وتقلّب الدهر من حالٍ الى حال

رأي الشيخ محمد العربي التبّاني في نهج البلاغة

استثمار الإمكانيات الشخصيّة

أصلِحْ بينَ والديكَ المتخاصِمَين

ما بَالنا نــــــــــــكرهُ الموتَ؟

كيفَ تُحقِّقُ طُموحاتِكَ؟

هَل تعتذِرُ لزَوجَتِكَ؟

ماذا تعرفينَ عَن أهميّةِ الرَّضاعَةِ وأجرِها؟

شروطُ النّجاحِ الوَظيفيّ

طِفلُكَ ما بينَ أصدقاءِ الواقِعِ والعالمِ الرقميّ

السَّفَرُ يمنَحُكَ خمسَ فَوائد

بالصور: شاهد اعمال ازالة الابنية المستملكة القريبة من مرقد الامام الحسين (ع) للمباشرة بانشاء صحن الامام الحسن (ع)

قسم الشؤون الدينية في العتبة العلوية يستضيف وفدا نسويا من محافظة ذي قار

حرم الامامين العسكريين عليهما السلام يتزين بطقم سجاد جديد

توهج الشمس قد يؤدي إلى توقف الإنترنت

الموجات فوق الصوتية تعزز الخصائص المعدنية المضادة للبكتيريا

ناسا تطلق مهمة غير مسبوقة لإنقاذ الأرض

هل الطاقة النووية نظيفة ؟.. إليكم هذه الحقائق!

علماء آثار يكتشفون بالمغرب حليّاً تعد الأقدم في تاريخ البشرية

جسيم كامو أوليوا .. هل أصبح للأرض قمر جديد ؟

نقص حاد في فيتامين شائع وهام يزيد من خطر الإصابة بسرطان البروستات!

ما سبب القلق المتزايد من متحور كورونا الجديد؟

ماذا نعرف عن متحورأوميكرون الذي يثير مخاوف عالمية؟

شديد الخطورة أم سيمر ببساطة؟ ما يقوله علماء ألمان عن متحور أوميكرون

طبيبة روسية لأمراض الأعصاب تتحدث عن علاقة كوفيد بالشخير

علامة تحذيرية لسرطان خطير كأن بها حياء تظهر في الظلام قبل التشخيص بسنوات!

اكتشاف في القلب يبدو أنه يمثل أهمية كبيرة لحياتنا!

ماذا يحدث للجسم عند تناول البذور؟

خبيرة تغذية تحذر من خطورة اللوز

وزيرُ الزراعة يشيدُ بمنتجات شركة خير الجود الزراعيّة ودورها في النهوض بالواقع الزراعيّ

مؤشّرُ (Nature Index) يضع جامعةَ العميد في المرتبة الرابعة على مستوى العراق لعام 2021

مركز الأمين للأبحاث التخصصية في العتبة العلوية يرعى ندوة للتعريف بالأمراض السرطانية والوراثية

دار أبي طالب للطباعة في العتبة العلوية تدعم شريحة الطلبة بالدفاتر المدرسية

اول فعالية عراقية رقمية توصي بضرورة تضمين المناهج الدراسية لمادة التربية الرقمية وتوسعة اقسام تكنولوجيا الاعلام في المدارس والجامعات

برعاية العتبة الحسينية وبمشاركة (40) موهوباً من تسع محافظات عراقية.. كربلاء تشهد انطلاق النسخة الثالثة من البرنامج التطويري للمواهب القرآنية

وفد مركز الكاظمية لإحياء التراث يزور الهيأة العامة للآثار والتراث

استعدادات لوجستية مكثفة لإقامة معرض الكتاب الدوليّ السابع

حرم الامامين العسكريين عليهما السلام يتزين بطقم سجاد جديد

ENGLISH

بحث في العناوين     بحث في المحتوى     بحث في اسماء الكتب     بحث في اسماء المؤلفين

القرأن الكريم وعلومه
العقائد الأسلامية
الفقه الأسلامي
علم الرجال
السيرة النبوية
الاخلاق والادعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الأدارة والاقتصاد
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الزراعة
الجغرافية
القانون
الإعلام

رمز الامان : 7919