English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   

هل ستنتهي معاناة البشر معه؟ بديل للّقاحات ضد الإنفلونزا


  

968       08:10 صباحاً       التاريخ: 13 / 8 / 2019              المصدر: dw.com
يلجأ كثير من الناس إلى التطعيم قبل الشتاء بلقاحات مضادة للإنفلونزا. تتغير هذه اللقاحات كل عام لأن فيروسات الأنفلونزا تغير من تركيبها للالتفاف على المضادات. علماء سويسريون اكتشفوا مركبا جزيئيا يتعرف عليها. فكيف يعمل؟
اكتشف باحثون في سويسرا جزيئا حيويا قادرا على التعرف على المتغيرات المختلفة لفيروس الأنفلونزا، ما يتيح لهم التحكم في الاستجابة المناعية للأشخاص المصابين بالمرض. ونقل موقع "Nau" السويسري أن هذا الاكتشاف يمكن أن يوفر بديلا عن التطعيم المضاد للأنفلونزا الذي يأخذه كثيرون قبل بدء فصل الشتاء.
ورغم تطوير لقاحات فعالة، إلا أن فيروس الأنفلونزا (أو الأنفلونزا الموسمية) يمكن أن يغير من تركيبه، للتغلب على دفاعات الجسم، ما يضطر شركات الأدوية إلى إنتاج لقاح جديد كل عام.
وكتبت صحيفة "دير ستنادارد" النمساوية أن الباحثين في معهد الطب البيولوجي في تيسن السويسرية اكتشفوا جزيئاً حيوياً يطلق عليه ""SIGN-R1، وبإمكانه التعرف على كل أنواع فيروسات الأنفلونزا وبالتالي  توجيه عمل الجهاز المناعي للجسم لتحييد الفيروس. كما أنه قادر على تقييد فيروسات في الجهاز التنفسي.
وتمهد هذه الدراسة لعمل لقاحات تعتمد على الجزيء SIGN-R1، وتكون بديلا للقاحات المعروفة أو تستعمل في حالات فشل هذه اللقاحات في التخلص من فيروس الأنفلونزا. ونُشرت أعمال علماء تيسين في مجلة "Nature Microbiology"، مدعومة من باحثين في جامعة تولوز وكلية الطب بجامعة هارفارد وكلية طب جبل سيناء في نيويورك.
 
سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 13142
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 13605
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 14091
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12060
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 12760
هل تعلم

التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 3564
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 3597
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 3506
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3463

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .