المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية
Untitled Document
أبحث في الأخبار


صحنُ مرقد أبي الفضل العبّاس يشهد اختتام مجلس عزاء الإمام الجواد


  

423       02:23 صباحاً       التاريخ: 30 / 6 / 2022              المصدر: alkafeel.net
اختُتِم مساءَ يوم أمس الأربعاء في صحن مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، مجلسُ العزاء السنويّ لإحياء ذكرى شهادة تاسع الأئمّة الهُداة الإمام الجواد(عليه السلام)، الذي نظّمته شعبة الخطابة للتبليغ الحسيني في العتبة العبّاسية المقدّسة.

وقال مسؤولُ الشعبة الشيخ عبد الصاحب الطائي لشبكة الكفيل، إنّ "المجلس استمرّ لثلاثة أيّام منذ يوم الاثنين، بواقع محاضرتَيْن الأولى صباحيّة يعتلي منبرها الخطيب السيّد مصطفى شبّر، والثانية مسائيّة يُلقيها الخطيبُ الشيخ هادي الصغير الكربلائيّ، ويتبعه الرادودان الحسينيّان حيدر البيّاتي وحمزة الدرّاجي لإلقاء المراثي الحسينيّة".

وأضاف أنّ "هذا المجلس يُعقد سنويّاً ويندرج ضمن مشروع أمّ البنين(عليها السلام) التبليغيّ، الذي خُصِّص جزءٌ منه لإحياء ذكرى مواليد الأئمّة(عليهم السلام) ووفياتهم، ومنها هذه الذكرى الأليمة وهي شهادة باب المراد الإمام الجواد(عليه السلام)".

يُشار إلى أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة كعادتها في كلِّ مناسبةٍ تخصّ ذكرى وفيات أهل بيت النبوّة(عليهم السلام)، قد أعدّت برنامجاً عزائيّاً وخدميّاً تعظيماً لهذا المصاب والذكرى الحزينة داخل كربلاء المقدّسة وخارجها.

ويُذكر أنّ الإمام محمد الجواد بن عليّ الرضا(عليهما السلام) هو تاسع أئمّة أهل البيت(عليهم السلام)، وُلِد سنة (195هـ) واستُشهِد في أواخر ذي القعدة من سنة (220هـ)، بعد أن دسّت له السمّ زوجتُه أمّ الفضل بأمر المعتصِم العبّاسي، لتُفارق روحه الطاهرة الدنيا بعد عمرٍ ناهز (25) عاماً، وكانت مدّة إمامته قد استمرّت (17) سنة.


Untitled Document
حسن عبد الهادي اللامي
سبعُ طرائقَ تساعدُكَ على التعاملِ معَ ابنكَ المراهقِ
عبد الأمير رباط العويدي
المسرح المدرسي وتنمية المهارات
مجاهد منعثر الخفاجي
محطُّ الرِّحال (قصة قصيرة)
علي الغزالي
نَــسَــمــات (21)
د. فاضل حسن شريف
المد المنفصل وتطبيقات من آيات سورة الصافات (ح 1)
عبد العباس الجياشي
الجياشي يقضي على أسطورة صحيح البخاري
د. فاضل حسن شريف
ليلة وصباح عاشوراء
جميل ظاهري
عاشوراء.. ملحمة لا يدركها سوى المتمسكين بنهج الحسين
د. فاضل حسن شريف
معركة كربلاء وقمر بني هاشم
إسلام سعدون النصراوي
ركضةُ طويريج .. مَسيرةُ الوَلاءِ وتَلبِيَةُ النِّداء
د. فاضل حسن شريف
القاسم بن الحسن الغلام شهيد الطف
فضيلة المحروس
ترى تجيء فاجعة أعظم من تلك الفجيعة!
د. فاضل حسن شريف
عشرات الأصحاب أمام آلاف من جيش يزيد في معركة الطف
عبد العباس الجياشي
في بيت عائشة جبرئيل يخبر النبي (ص) بقتل الحسين (ع)...