English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
السيرة النبوية

التاريخ: 3 / آب / 2015 م 1675
التاريخ: 5 / كانون الثاني / 2015 م 1643
التاريخ: 20 / 10 / 2017 1046
التاريخ: 13 / كانون الاول / 2014 م 1622
مقالات عقائدية

التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2132
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2621
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2128
التاريخ: 2 / تشرين الاول / 2014 م 2466

علماء يتوصلون إلى مكان اختباء فيروس الإيدز في الجسم


  

1230       03:08 مساءً       التاريخ: 1 / 10 / 2019              المصدر: dw.com
توصل باحثون بلجيكيون إلى اكتشاف كبير في مجال معالجة مرض الإيدز، إذ اكتشفوا مكان اختباء الفيروس عندما يتم علاجه بالعقاقير المضادة لفيروس نقص المناعة البشرية. الاكتشاف قد يقود مستقبلاً إلى الشفاء التام من الفيروس.
تشير التقديرات إلى أن عدد المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة "الإيدز" يبلغ نحو 37.9 مليون شخص حول العالم. وعلى الرغم من أن مرض الإيدز لم يعد من الأمراض القاتلة اليوم، إلا أنه من الأمراض الخطيرة المزمنة، إذ لم تنجح العلاجات الموجودة في تخليص المصابين من هذا الفيروس. وليس أمام المصابين سوى أمل واحد، وهو تناول الأدوية طيلة حياتهم من أجل السيطرة على الفيروس.
وبالتالي فإن خبر شفاء مريض بالإيذر ينتشر انتشار النار في الهشيم في وسائل الإعلام العالمية. وهو ما حصل مؤخراً لمريض من إنجليزي، إذ شُفي تماماً من المرض على الرغم من استحالة ذلك وفق تطور المستوى الطبي الحالي لعلاج المرض، لكنها تبقى حالات نادرة تجعل العلماء في حيرة.
وفي هذا السياق يوضح الباحثون في جامعة غاند البلجيكية أن المشكلة تكمن في أن "الجهاز المناعي يبقى مريضاً" حتى مع تناول الأدوية، "ما يجعل مرضى الإيدز أكثر عرضة للإصابة  بأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان مقارنة بغيرهم من البشر". ويعزو الباحثون ذلك إلى أن "مستعمرات الفيروس" تبقى موجودة. ولهذا فمن السهل فهم سبب أهمية القضاء على الفيروس تماماً. وحتى الوقت الراهن كان ذلك مستحيلاً، إذ لم يتوصل العلماء إلى مكان وجود بقايا الفيروسات في أجسام المصابين.
بيد أن الباحثين في الجامعة البلجيكية توصلوا إلى اكتشاف قد يعيد الأمل إلى المرضى المصابين بالإيدز، إذ توصلوا إلى اكتشاف مكان اختباء الفيروسات عند تناول الأدوية المضادة للفيروس. وكان ذلك حتى هذا الوقت مجهولاً. وقام الباحثون بإجراء تحليلات على الفيروسات في أجسام 11 مريضاً متطوعاً، كانوا قد توقفوا عن تناول الأدوية مؤقتاً من أجل جعل المرض يظهر عليهم مجدداً.
ووجد الباحثون أن فيروس الإيدز يختبئ في خلايا مناعية محددة بجسم الإنسان فيكون بذلك خارج نطاق ما يمكن تسميته بـ "رادار الأدوية". حين يتوقف المريض عن تناول مثبطات فيروس نقص المناعة المكتسية، فإنه يبدأ بالتكاثر والظهور من جديد.
وجاء في الدراسة: "على خلاف ما كان يُعتقد حتى الآن تظهر دراستنا أن الخلايا المناعية تنقسم كثيراً، تكون مسؤولة أيضاً عن بقاء خزانات الفيروس". وأضاف الباحثون أن هذا الاكتشاف يشكّل خطوة حاسمة في المضي قدماً في إمكانية الشفاء من مرض الإيدز تماماً.
سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 12 / 2015 6651
التاريخ: 8 / 12 / 2015 7707
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 6201
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 8077
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6984
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4142
التاريخ: 23 / تشرين الثاني / 2014 4631
التاريخ: 30 / 11 / 2015 3655
التاريخ: 19 / تموز / 2015 م 4356
هل تعلم

التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 2463
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 2542
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 2844
التاريخ: 21 / 7 / 2016 2427

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .