جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   

سم العنكبوت لعلاج الشلل


  

528       02:01 مساءً       التاريخ: 12 / 4 / 2018              المصدر: rt

أقرأ أيضاً
التاريخ: 1/ تشرين الاول / 2015 م 433
التاريخ: 19 / 8 / 2016 525
التاريخ: 26 / أيلول / 2015 م 342
اكتشف علماء من جامعة موسكو ومعهد الكيمياء الحيوية التابع لأكاديمية العلوم الروسية ومعاهد أخرى مادة في سم عناكب طويلة الأرجل تفيد في علاج الشلل.
ويقول الكيميائي ألكسندر فاسيليفسكي، مدير مختبر في معهد الكيمياء الحيوية، إن "اكتشاف مفعول هذا السم يسمح لنا بابتكار دواء فعال لعلاج شلل نقص البوتاسيوم في الدم وأمراض أخرى مماثلة".
واهتم فاسيليفسكي وفريقه العلمي بمكونات سم هذه العناكب طويلة الأرجل "Heriaeus melloteei"، والتي تحجب عمل القنوات الأيونية على سطح الخلايا العصبية والعضلية وتسبب الشلل. ويتم عبر هذه القنوات تمرير أيونات البوتاسيوم والصوديوم والكالسيوم وعناصر أخرى، ما يساعد في "شحن" الخلايا بالطاقة الكهربائية لتصبح مستعدة لاستقبال أو إرسال إشارات خارجية.
وتتم هذه العمليات في اتجاه واحد فقط إما للداخل أو للخارج، وإذا كانت الجينات المسؤولة عن هذه "المضخات" تحتوي على طفرة واحدة أو اثنتين صغيرتين، فإن هذه "المضخات" تبدأ بالسماح لبعض الأيونات بالعودة. ونتيجة لهذا، لن يتمكن العصب أو العضلة من المحافظة على "شحنة" كاملة، ما يؤدي إلى منعه من القيام بوظيفته بصورة كاملة وإلى أنواع مختلفة من الشلل.
وحلل العلماء القنوات الأيونية المتضررة، واتضح لهم سبب حدوث الخلل في عملها وتمكنوا من اختيار عدد من السموم التي يمكنها التأثير بفعالية وتحسين عمل هذه القنوات، وتبين أن مادة Hm-3 المستخلصة من سم العناكب طويلة الأرجل كانت الأفضل. ونشرت وصفة للحصول عليها في مجلة PNAS.
سؤال وجواب

التاريخ: 28 / أيلول / 2015 م 2994
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2823
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2806
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2260
التاريخ: 8 / 12 / 2015 3045
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1655
التاريخ: 11 / 12 / 2015 1528
التاريخ: 13 / 12 / 2015 1478
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1742

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .