English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
السيرة النبوية

التاريخ: 7 / آذار / 2015 م 1964
التاريخ: 29 / تموز / 2015 م 1498
التاريخ: 9 / 4 / 2016 1336
التاريخ: 22 / 8 / 2016 1194
مقالات عقائدية

التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 2127
التاريخ: 1 / تشرين الاول / 2014 م 2402
التاريخ: 17 / 12 / 2015 2056
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 2061

طريقة مبتكرة .. محاربة السرطان بـالانتحاريين


  

236       03:34 مساءً       التاريخ: 20 / 7 / 2019              المصدر: dw.com
المعركة ضد مرض السرطان لا هوادة فيها. وفي بحثهم المحموم عن علاج لمرض العصر، يلجأ الباحثون إلى أساليب أكثر ابتكاراً. ويبدو أن واحدة منها قد ثبت أنها يمكنها خداع الخلايا السرطانية وإقناعها بالانتحار.
إن الاستعداد للإصابة بالسرطان يكمن أيضاً في جينات الإنسان. هذا ما نعرفه حتى الآن عن هذا المرض المميت لغالبية المصابين به. هذه الجينات تتحكم بالمقدار الذي تتكاثر فيه خلايا الجسم. وإذا حدث هذا بوتيرة عالية للغاية، يمكن أن يتسبب ذلك في الإصابة بالسرطان. يستطيع الأطباء محاربة هذه الخلايا بالعلاج الكيميائي، على الرغم من آثاره الجانبية السيئة على المريض كالغثيان وتساقط الشعر. بيد أن هذا العلاج يحد من انقسام الخلايا المجنون في الجسم بأكمله.
لكن البحوث لم تتوقف عند هذا الحل، فبين الفينة والأخرى يتم الكشف عن علاج آخر يعزز الأمل لدى المرضى. ومؤخراً تم اختبار طريقة جديدة على الفئران بنجاح. الجديد في هذه الطريقة هو انها وجدت الحل في الخلايا السرطانية ذاتها من خلال دفعها إلى التدمير الذاتي، كما قال باحثون من جامعة بنسلفانيا الأمريكية في مجلة "Nature Cell Biology" العلمية.
ومن أجل دفع الخلايا لـ"الانتحار"، قام الفريق بالبحث عن وسيلة لتعطيل جين "MYC" المعروف بأنه يحفز نمو الخلايا وتحورها لخلايا سرطانية، ويفعل ذلك من خلال بروتين "ATF-4"، ما يعني أن تثبيط نشاط هذا البروتين يجهد الخلايا السرطانية حتى تموت.
لذلك اضطر العلماء إلى الالتفاف، وبدلاً من إيقاف تشغيل جين MYC مباشرة، قاموا بتثبيط البروتين "ATF-4". وكان لهذا الحل تأثير كبير على الجين السرطاني، إذ أن فقدانه لا يسمح بالاستمرار في نمو الخلايا أو انقسامها. نتيجة لذلك، تبدأ الخلايا السرطانية بإنتاج كميات كبيرة من البروتين، ما يكون في النهاية سبباً في موتها.
تم اختبار الطريقة على مجموعة من الفئران المصابة بسرطان العقد الليمفاوية. ومن خلال تعطيل بروتين "ATF-4" توقف السرطان عن التطور. ومن غير الواضح بعد ما إن كان يمكن تطبيق هذه الطريق على البشر في الوقت الراهن، وهو ما قد يكشف عنه المستقبل قريباً.
سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5346
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5603
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 4724
التاريخ: 28 / أيلول / 2015 م 6069
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 8329
شبهات وردود

التاريخ: 11 / 12 / 2015 3052
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3383
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3177
التاريخ: 30 / 11 / 2015 2962
هل تعلم

التاريخ: 18 / 5 / 2016 11198
التاريخ: 20 / تشرين الاول / 2014 م 2413
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 2865
التاريخ: 18 / 4 / 2016 2200

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .