English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 24 / 12 / 2015 1524
التاريخ: 22 / 10 / 2015 1559
التاريخ: 15 / 10 / 2015 2059
التاريخ: 15 / نيسان / 2015 م 1863
مقالات عقائدية

التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 2804
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 2765
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 2887
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 2645
اخبار الامام عن حال الخوارج  
  
1721   03:35 مساءً   التاريخ: 5 / كانون الثاني / 2015 م
المؤلف : ابي الحسن علي بن عيسى الأربلي
الكتاب أو المصدر : كشف الغمة في معرفة الائمة
الجزء والصفحة : ج1,ص482-483.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 5 / 5 / 2016 1659
التاريخ: 5 / كانون الثاني / 2015 م 1866
التاريخ: 5 / كانون الثاني / 2015 م 1639
التاريخ: 7 / كانون الثاني / 2015 م 1653

قال ابن طلحة اعلم أكرمك الله بالهداية إليه أن الكرامة عبارة عن حالة تصدر لذي التكليف خارقة للعادة لا يؤمر بإظهارها و بهذا القيد يظهر الفرق بينها و بين المعجز فإن المعجزة مأمور بإظهارها لكونها دليل صدق النبي في دعواه النبوة فالمعجزة مختصة بالنبي لازمة له إذ لا بد له منها فلا نبي إلا و له معجزة و الكرامة مختصة بالولي إكراما له لكن ليست لازمة له إذ توجد الولاية من غير كرامة فكم من ولي لم يصدف عنه شيء من الخوارق إذا عرفت هذه المقدمة فقد كان علي (عليه السلام) من أولياء الله تعالى .

وكان له (عليه السلام) كرامات صدرت خارقة للعادة أكرمه الله بها.

فمنها إخباره (عليه السلام) بحال الخوارج المارقين و أن الله تعالى أطلعه على أمرهم فأخبر به قبل وقوعه و خرق به العادة و كان كرامة له (عليه السلام) وذلك أنهم لما اجتمعوا وأجمعوا على قتاله وركب إليهم لقيه فارس يركض فقال له يا أمير المؤمنين إنهم سمعوا بمكانك فعبروا النهروان منهزمين فقال له (عليه السلام) أنت رأيتهم عبروا فقال نعم فقال (عليه السلام) و الذي بعث محمدا (صلى الله عليه واله) لا يعبرون و لا يبلغون قصر بنت كسرى حتى تقتل مقاتلتهم على يدي فلا يبقى منهم إلا أقل من عشرة و لا يقتل من أصحابي إلا أقل من عشرة و ركب و قاتلهم كما تقدم و جرى الأمر على ما أخبر في الجميع و لم يعبروا النهر و هي مسطورة في كراماته.

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 12 / 2015 10885
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 11942
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 11630
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 12573
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 15568
شبهات وردود

التاريخ: 30 / 11 / 2015 5272
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 5162
التاريخ: 13 / 12 / 2015 5557
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5531
هل تعلم

التاريخ: 26 / 11 / 2015 3523
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3486
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 3538
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 3261

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .