جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله قواعد اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11473) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 31 / تموز / 2015 م 419
التاريخ: 16 / 3 / 2016 375
التاريخ: 7 / شباط / 2015 م 410
التاريخ: 10 / 10 / 2017 8
مقالات عقائدية

التاريخ: 17 / 12 / 2015 566
التاريخ: 1 / تشرين الاول / 2014 م 553
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 595
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 561
من هو المستمسك بالعروة الوثقى ؟  
  
642   06:25 مساءاً   التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م
المؤلف : محمد جواد مغنية
الكتاب أو المصدر : تفسير الكاشف
الجزء والصفحة : ج6 ، ص166.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 620
التاريخ: 3 / 12 / 2015 561
التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 666
التاريخ: 18 / 12 / 2015 586

قال تعالى : {وَمَنْ يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى وَإِلَى اللَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ} [لقمان : 22].
 العروة الوثقى الطرف القوي الذي لا ينقطع ، وهو كناية عن القرآن وعن حبل اللَّه ومرضاته ، وما إلى ذلك مما يكون معه الإنسان آمنا من عذاب اللَّه وغضبه . . وكل من اجتمع له وصفان فقد أخذ بهذا الطرف القوي الأمين : الأول أن يؤمن باللَّه ، ويفعل ما أمره به من العبادة كالصوم والصلاة ، ويترك ما نهاه عنه كالزنا والكذب والخمر . الثاني : أن يكون محسنا ، والمحسن هو الذي يتعدى إحسانه إلى الآخرين ، ولا يقف عند الإحسان لنفسه وذويه ، فيشارك الناس في آلامهم ، ويعمل لخلاص المظلومين والمحرومين ، ومن أجل الحق والعدل أينما كان ويكون ، وبالإيجاز ان المحسن تماما كالماء الطهور طاهر بنفسه ، مطهر لغيره .
وبهذا يتبين معنا ان الآمنين من غضب اللَّه وعذابه هم المؤمنون المحسنون ، أما من آمن باللَّه وتعبد له ولم يحسن إلى الآخرين بالتعاون معهم على ما فيه خير الجميع ، أو أحسن ولم يؤمن باللَّه ، أما هذا وذاك فلا أمان لهما من عذاب اللَّه وغضبه لأنهما لم يستمسكا بالعروة الوثقى . . وفي ذلك كثير من الأحاديث منها :
« من لا يهتم بأمور المسلمين فليس منهم . . لا يصدق ايمان العبد حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه . . أحب الناس إلى اللَّه أنفعهم للناس » . وكفى بقول الرسول الأعظم ( صلى الله عليه واله ) : « اني بعثت لأتمم مكارم الأخلاق » وقوله : « أنا رحمة مهداة » كفى بهذا شاهدا على ان رسالة الإسلام هي رسالة الإنسانية . . ومن خلالها حدد بعض العارفين المسلم بأنه « إنسان ممتد بمنافعه في معناه الاجتماعي حول أمته كلها لا إنسان ضيق حول نفسه بهذه المنافع » .

شبهات وردود

التاريخ: 4 / 1 / 2016 936
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 956
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 852
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1072
هل تعلم

التاريخ: 13 / تشرين الثاني / 2014 706
التاريخ: 5 / 4 / 2016 641
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 683
التاريخ: 8 / 12 / 2015 706

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .