جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 794
التاريخ: 17 / 3 / 2016 734
التاريخ: 8 / شباط / 2015 م 830
التاريخ: 4 / 5 / 2017 389
مقالات عقائدية

التاريخ: 1 / 12 / 2015 1047
التاريخ: 3 / 12 / 2015 1083
التاريخ: 17 / 12 / 2015 1032
التاريخ: 2 / 12 / 2015 1023
رسالة الفضل إلى الامام الرضا  
  
582   06:02 مساءاً   التاريخ: 8 / 8 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : حياة الإمام الرضا (عليه السلام)
الجزء والصفحة : ج‏2،ص285-286.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 19 / آيار / 2015 م 724
التاريخ: 19 / آيار / 2015 م 642
التاريخ: 7 / 8 / 2016 607
التاريخ: 10 / 8 / 2016 605

ارسل الفضل بن سهل رسالة إلى الامام الرضا (عليه السّلام) يطلب فيها القدوم الى (خراسان) ليتسلم الخلافة من المأمون وهذا نصها بعد البسملة: لعلي بن موسى الرضا وابن رسول اللّه المصطفى المهتدى بهديه المقتدى بفعله الحافظ لدين اللّه الخازن لوحي اللّه من وليه الفضل بن سهل الذي بذل في رد حقه إليه مهجته ووصل ليله فيه بنهاره.

سلام عليك أيها المهتدي ورحمة اللّه وبركاته فإني أحمد إليك اللّه الذي لا إله إلّا هو وأسأله أن يصلي على محمد عبده.

أما بعد: فاني أرجو أن اللّه قد ادى لك واذن لك في ارتجاع حقك ممن استضعفك وان يعظم مننه عليك وأن يجعلك الامام الوارث ويري اعداءك ومن رغب عنك منك ما كان يحذرون ، و ان كتابي هذا عن ازماع من امير المؤمنين عبد اللّه الامام المأمون ومني على رد مظلمتك عليك واثبات حقوقك في يديك والتخلي منها إليك على ما اسأل اللّه الذي وقف عليه: ان تبلغني ما اكون بها أسعد العالمين وعند اللّه من الفائزين ولحق رسول اللّه (صلّى اللّه عليه وآله) من المؤدين ولك عليه من المعاونين حتى ابلغ في توليك ودولتك كلتا الحسنتين.

فاذا أتاك كتابي- جعلت فداك - وأمكنك أن لا تضعه من يدك حتى تسير الى امير المؤمنين الذي يراك شريكا في أمره وشفيعا في نسبه وأولى الناس بما تحت يده  فعلت ما أنا بخيرة اللّه محفوفا وبملائكته محفوظا وبكلاءته محروسا وان اللّه كفيل لك بكل ما يجمع حسن العائدة عليك وصلاح الأمة بك وحسبنا اللّه ونعم الوكيل والسلام عليك ورحمة اللّه وبركاته .

و حفلت هذه الرسالة التي رفعها اكبر مسؤول في الدولة العباسية بما يلي:

1- إضفاء الالقاب الكريمة والنعوت الرفيعة على الامام (عليه السّلام) من انه حافظ لدين اللّه تعالى وخازن لوحيه وهذه الالقاب هي التي تضفيها الشيعة على أئمتهم.

2- اعلام الامام (عليه السّلام) بارجاع الخلافة إليه وان اللّه تعالى قد شاء أن يرجع ويعود هذا الحق السليب الذي تناهبته أيدي الظالمين إلى أهله وأصحابه وهم أهل بيت النبوة وسيدهم الامام الرضا (عليه السّلام) .

3- إن هذه الرسالة لم تكن بايحاء وتدبير من الفضل وحده وإنما كانت منه ومن المأمون فهو الذي عزم على التخلي عن الخلافة وتسليمها للامام .

4- واحتوت هذه الرسالة على طلب الفضل من الامام مغادرة يثرب فورا والتوجه الى (خراسان) ليتسلم قيادة الحكم.

و لم تظهر المصادر التي بأيدينا جواب الامام عن هذه الرسالة إلّا انه من المؤكد ان الامام رفض رفضا باتا الاستجابة لها وذلك لعلمه بنوايا المأمون وانه لا واقع لرسالة الفضل إليه وانما كانت هناك دوافع سياسية ومدبرة تحت الكواليس هي التي دفعت الفضل والمأمون إلى هذا العرض.

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 12 / 2015 2974
التاريخ: 8 / 12 / 2015 3121
التاريخ: 28 / أيلول / 2015 م 3125
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3858
التاريخ: 8 / 12 / 2015 2626
شبهات وردود

التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 1503
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1709
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1614
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1710
هل تعلم

التاريخ: 25 / 11 / 2015 1265
التاريخ: 18 / 5 / 2016 1107
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1359
التاريخ: 25 / 11 / 2015 1321

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .