English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 28 / 7 / 2016 1060
التاريخ: 24 / 12 / 2015 1114
التاريخ: 9 / تشرين الاول / 2015 م 1139
التاريخ: 22 / 4 / 2017 762
مقالات عقائدية

التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1573
التاريخ: 17 / 12 / 2015 1555
التاريخ: 2 / 12 / 2015 1567
التاريخ: 7 / تشرين الاول / 2014 م 1525
العلم والعلماء في رواية أمير المؤمنين عن النبي (صلى الله عليه واله)  
  
992   11:58 صباحاً   التاريخ: 9 / 5 / 2016
المؤلف : باقر شريف القرشي
الكتاب أو المصدر : موسوعة أمير المؤمنين علي بن ابي طالب
الجزء والصفحة : ج5,ص26-31.

قال (عليه السلام) : قال رسول الله (صلى الله عليه واله) : العلم خزائن ومفتاحها السّؤال فاسألوا يرحمكم الله ؛ فإنّه يؤجر فيه أربعة : السّائل والمعلّم والمستمع والمجيب لهم .

تبنّى الإسلام بصورة إيجابية وشاملة قضايا العلم فقد حثّ الرسول (صلى الله عليه واله) على إشاعته بين الناس ؛ لأنّه من العناصر الأساسية في نهضة الامّة وتطوّرها ولا يمكن بأي حال أن تنال مركزا كريما تحت الشمس وهي قابعة في الجهل وقد حثّ الرسول (صلى الله عليه واله) في هذا الحديث على السؤال من العالم ووعده بالأجر الجزيل كما وعد بذلك العالم والمستمع والمجيب أو المحبّ.

قال (عليه السلام) : قال رسول الله (صلى الله عليه واله) : خياركم من تعلّم القرآن وعلّمه .

إنّ تعلّم القرآن وتعليمه للغير من أفضل الأعمال وأقربها إلى الله تعالى .

قال (عليه السلام) : سمعت رسول الله (صلى الله عليه واله) يقول : طلب العلم فريضة على كلّ مسلم ؛ فاطلبوا العلم من مظانّه واقتبسوه من أهله ؛ فإنّ تعليمه لله حسنة وطلبه عبادة والمذاكرة به تسبيح والعمل به جهاد وتعليمه من لا يعلمه صدقة وبذله لأهله قربة إلى الله تعالى ؛ لأنّه معالم الحلال والحرام ومنار سبل الجنّة والمؤنس في الوحشة والصّاحب في الغربة والوحدة والمحدّث في الخلوة والدّليل على السّرّاء والضّرّاء والسّلاح على الأعداء والزّين عند الأخلاّء.

يرفع الله به أقواما فيجعلهم في الخير قادة تقتبس آثارهم ويهتدى بفعالهم وينتهى إلى رأيهم وترغب الملائكة في خلّتهم وبأجنحتها تمسحهم وفي صلاتها تبارك عليهم يستغفر لهم كلّ رطب ويابس حتّى حيتان البحر وهوامه وسباع البرّ وأنعامه .

إنّ العلم حياة القلوب من الجهل وضياء الأبصار من الظّلمة وقوّة الأبدان من الضّعف يبلغ بالعبد منازل الأخيار ومجالس الأبرار والدّرجات العلى في الدّنيا والآخرة .

الذّكر فيه يعدل بالصّيام ومدارسته بالقيام به يطاع الرّبّ ويعبد وبه توصل الأرحام وبه يعرف الحلال والحرام.

العلم إمام العمل والعمل تابعه يلهمه السّعداء ويحرمه الأشقياء فطوبى لمن لم يحرمه الله منه حظّه .

وحفل هذا الحديث الشريف بالدعوة الملحّة لطلب العلم الذي هو من العناصر الأساسية في بناء المجتمع الإسلامي ؛ فإنّه من المستحيل أن ينهض المسلمون في ظروف الجهل والتأخّر ؛ وفي هذا الحديث تمجيد وثناء وتكريم لطالب العلم حتّى يقبل على الدراسة ويواصل البحث والجدّ في طلب العلم.

قال (عليه السلام) : قال رسول الله (صلى الله عليه واله) : من خرج يطلب بابا من علم ليردّ به باطلا إلى حقّ أو ضلالة إلى هدى كان عمله ذلك كعبادة متعبّد أربعين عاما .

إنّ من طلب العلم ليشيع الحقّ ويناهض الباطل فهو من المجاهدين في سبيل الله تعالى.

قال (عليه السلام) : قال رسول الله (صلى الله عليه واله) : من طلب العلم لله لم يصب منه بابا إلاّ ازداد في نفسه ذلاّ وفي النّاس تواضعا ولله خوفا وفي الدّين اجتهادا وذلك الّذي ينتفع بالعلم فليتعلّمه ؛ ومن طلب العلم للدّنيا والمنزلة عند النّاس والحظوة عند السّلطان لم يصب منه بابا إلاّ ازداد في نفسه عظمة وعلى النّاس استطالة وبالله اغترارا ومن الدّين جفاء فذلك لا ينتفع بالعلم فليكفّ وليمسك عن الحجّة على نفسه والنّدامة والخزي يوم القيامة .

عرض هذا الحديث الشريف إلى طلب العلم ؛ فإن كان لله تعالى ولنفع الناس من غير أن يبتغي وسيلة مادية فإنّ الله تعالى يرفعه وإن كان طلبه للدنيا فلا خير فيه وإنّ أتعابه ستذهب أدراج الرياح أعاذنا الله تعالى من ذلك.

من الوصايا الرفيعة التي أوصى بها النبيّ (صلى الله عليه واله) الإمام باب مدينة علمه قوله :

يا عليّ من تعلّم علما ليماري به السّفهاء أو يجادل به العلماء ، أو ليدعو النّاس إلى نفسه فهو من أهل النّار .

إنّ طلب العلم ينبغي أن يكون لله تعالى ولتهذيب النفس وتنميتها فإذا كان مشفوعا بأغراض اخرى والتي منها ما أدلى به النبيّ (صلى الله عليه واله) في وصيّته للإمام (عليه السلام) فإنّه بالإضافة إلى حرمانه من الثواب فإنّ مصيره يكون إلى النار.

قال (عليه السلام) : قال رسول الله (صلى الله عليه واله) : إذا كان يوم القيامة وزن مداد العلماء بدماء الشّهداء فيرجح مداد العلماء على دماء الشّهداء .

إنّ مداد العلماء يضيء الطريق.

قال (عليه السلام) : قال رسول الله (صلى الله عليه واله) : منهومان لا يشبعان : طالب دنيا وطالب علم فمن اقتصر من الدّنيا على ما احلّ له سلم ومن تناولها من غير حلّها هلك إلاّ أن يتوب أو يرجع ومن أخذ العلم من أهله وعمل به نجا ومن أراد به الدّنيا فهو حظّه

إنّ طالب العلم منهوم لا يشبع فهو كلّما درس وطالع يبغي المزيد لتنمية فكره وكذلك صاحب المال منهوم يطلب المزيد من المال.

قال (عليه السلام) : قال رسول الله (صلى الله عليه واله) : نعم الرّجل الفقيه في الدّين إن احتيج إليه نفع وإن لم يحتج إليه نفع نفسه .

إنّ الفقهاء مصابيح الإسلام وهم في جميع أدوارهم مصدر إفاضة وعطاء للمجتمع كما أنّهم مصدر خير لأنفسهم إن لم يحتج إليهم الناس .

قال (عليه السلام) : قال رسول الله (صلى الله عليه واله) : لا خير في العيش إلاّ لرجلين : عالم مطاع ومستمع واع .

العالم المطاع والمستمع الواعي هما من خيار المجتمع ومن سادات الناس ولا خير في العيش إلاّ لهما .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4476
التاريخ: 25 / تشرين الاول / 2014 م 4317
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3793
التاريخ: 18 / أيلول / 2014 م 5051
التاريخ: 11 / 12 / 2015 4533
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2348
التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 2604
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2460
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 2491
هل تعلم

التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 1690
التاريخ: 27 / 11 / 2015 1751
التاريخ: 24 / تشرين الاول / 2014 م 1972
التاريخ: 21 / 7 / 2016 1733

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .