English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11642) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 15 / 8 / 2016 879
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 1269
التاريخ: 22 / 11 / 2015 1022
التاريخ: 10 / شباط / 2015 م 1185
مقالات عقائدية

التاريخ: 1 / 12 / 2015 1494
التاريخ: 6 / 12 / 2015 1547
التاريخ: 4 / 12 / 2015 1603
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1658
نشأة الخطّ العربي  
  
1714   03:12 مساءاً   التاريخ: 17 / تشرين الاول / 2014 م
المؤلف : محمد هادي معرفة
الكتاب أو المصدر : تلخيص التمهيد
الجزء والصفحة : ج1 ، ص204-206 .


أقرأ أيضاً
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 1764
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 1736
التاريخ: 27 / 11 / 2015 1904
التاريخ: 18 / 5 / 2016 1747

ليس في آثار العرب بالحجاز ما يدلّ على معرفتهم بالكتابة إلاّ قبَيل الإسلام ؛ والسبب في ذلك أنَّ العرب كان قد غلبَ على طباعهم البداوة ، فكانوا في تِرحالٍ وارتحال ، أو حروب وغارات ، وكانت تَصرِفهم عن التفكّر في شؤون الصناعات ، والكتابة من الصناعات الحَضرية .

لكن بعض العرب ممّن رحلوا إلى الشام والعراق في تجارة أو سفارة ، جعلوا يتخلَّقون بأخلاق تلكمُ الأُمم المتحضّرة ، فاقتبسوا منهم الكتابة والخطّ على سبيل الاستعارة ، فعادوا وبعضهم يكتب بالخطّ النبَطي أو الخطّ السرياني ، وظلّ الخطّان معروفَين عند العرب إلى ما بعد الفتح الإسلامي .

وقد تخلّف عن الخطّ النبطي الخطّ النسْخي ـ وهو المعروف اليوم ـ وتخلَّف عن الخطّ السرياني الخطّ الكوفي ، وكان يسمّى الخطّ الحِيري ، نسبة إلى الحيرة ـ مدينة عربية قديمة بجوار الكوفة اليوم ـ ؛ لأنَّ هذا التحوّل حصل فيها ، ثمَّ بعد بناء الكوفة وانتقال الحضارة العربية إليها تحوَّل اسم هذا الخطّ إلى الخطِّ الكوفي ، وظلَّ هذا الخطّ هو المعروف والمتداول بين العرب في فترة طويلة .

والخطّ النبطي ـ المتحوّل إلى الخطّ النسخي ـ تعلَّمَته العرب من حوران ، أثناء تجارتهم إلى الشام ، أمّا الخطّ الحيري أو الكوفي ، فقد تعلَّموه من العراق ، فكانوا يستخدمون القلَمين جميعاً : الأوَّل في المراسلات والكتابات الاعتيادية ، والثاني للكتابات ذوات الشأن : كالقرآن ، والحديث .

ودليلاً على تخلّف الخطّ الكوفي عن السريانية : أنَّهم كتبوا في القرآن ( الكتب ) بدل ( الكتاب ) ، و ( الرحمن ) بدل ( الرحمان ) ، وتلك قاعدة مطَّردة في الخطّ السرياني ، يحذفون الألفات الممدودة في أثناء الكلمة .

جاء الإسلام والخطّ غير معروف عند العرب الحجازّيين ، فلم يكن يعرف الكتابة إلاّ بضعة عشر رجلاً ، واستخدمهم النبي ( صلّى الله عليه وآله ) لكتابة الوحي ، لكنَّه جَعل يُحرِّض المسلمين على تعلّم الخطّ حتّى نَمَوا وكثُروا .

لكن بقي الخطّان ـ النسخ والكوفي ـ هما المعروفين بين المسلمين ، يعملون في تطويرهما وتحسينهما ، حتّى نبغ ابن مُقلة في مفتتح القرن الرابع الهجري ، وأدخلَ في خطّ النسْخ تحسينات فائقة ، وهكذا بلغ الخطّ النسخيّ العربيّ ذروَته في الكمال على نحو ما هو عليه الآن .

وظلّ الخطّ الكوفي ـ على عكس ازدهار الخطّ النسخيّ وتقدّمه ـ يتدهور إلى أن هُجِر تماماً ، وكُتبت المصاحف بعدئذٍ بالخطّ النسخيّ الجميل ، وقد كانت

تُكتب بالخطّ الكوفي نحو قرْنَين أو أكثر (1) .

_______________________

(1) راجع : دائرة معارف القرن العشرين لفريد وجدي : ج3 ، ص621 ، وتاريخ التمدّن الإسلامي لجرجي زيدان : ج3 ، ص58 ـ 60 ، والمقدّمة لابن خلدون : ص417 ـ 421 ، وأصل الخطّ العربي لخليل يحيى نامي : المجلّد الثالث ، والخطّ العربيّ الإسلامي ، لتركي عطية ص 22 ، وانتشار الخطّ العربي لعبد الفتاح عبادة : ص13 ـ 15 ، ومصوُّر الخطّ العربي لناجي المصرف : ص338 ، وتاريخ الخطّ العربي لمحمّد طاهر الكردي : ص 54 .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3255
التاريخ: 27 / 11 / 2015 3025
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 3343
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5870
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3609
شبهات وردود

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2149
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2233
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2196
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2694
هل تعلم

التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1728
التاريخ: 21 / 7 / 2016 1577
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 1752
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 1823

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .