English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11643) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 22 / 11 / 2015 1126
التاريخ: 5 / 4 / 2017 950
التاريخ: 22 / 10 / 2015 1547
التاريخ: 7 / 12 / 2017 790
مقالات عقائدية

التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 1659
التاريخ: 17 / 12 / 2015 1721
التاريخ: 16 / 12 / 2015 1697
التاريخ: 17 / 12 / 2015 1800
الحوادث من الله وليس من الكواكب والنجوم  
  
1766   02:23 صباحاً   التاريخ: 21 / تموز / 2015 م
المؤلف : أبي جعفر محمد بن علي بن شهرآشوب
الكتاب أو المصدر : متشابه القرآن والمختلف فيه
الجزء والصفحة : ج1 ، ص 157


أقرأ أيضاً
التاريخ: 3 / 12 / 2015 2199
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 1718
التاريخ: 1 / 12 / 2015 1671
التاريخ: 1 / تشرين الاول / 2014 م 1674

قوله سبحانه : {هُوالَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيٰاءً والْقَمَرَ نُوراً} [يونس : 5] .

 وإن الأهلة : {مَوٰاقِيتُ لِلنّٰاسِ والْحَجِّ} [البقرة : 189] ، وإن له منازل {لِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ والْحِسٰابَ}[يونس : 5] ،{وبِالنَّجْمِ هُمْ يَهْتَدُونَ} [النحل : 16] . فلو كانت الحوادث منها ، لوجب ذكرها ، والامتنان بها ، إذ النعمة بها أجل . ومن المحال أن يمن الله على عباده بما خلق لهم من صنوف مخلوقاته .

فيذكر اليسير من الفائدة ، ويدع ذكر ما هوأجل منه بكثير.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4607
التاريخ: 8 / 12 / 2015 4849
التاريخ: 30 / 11 / 2015 6661
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 4225
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4501
شبهات وردود

التاريخ: 13 / 12 / 2015 2860
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2627
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2668
التاريخ: 30 / 11 / 2015 2433
هل تعلم

التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 1955
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 2226
التاريخ: 3 / 4 / 2016 1946
التاريخ: 24 / تشرين الاول / 2014 م 1954

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .