English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11642) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 22 / 8 / 2016 968
التاريخ: 30 / 3 / 2016 1019
التاريخ: 16 / 8 / 2016 1241
التاريخ: 20 / 10 / 2015 1102
مقالات عقائدية

التاريخ: 30 / 11 / 2015 2068
التاريخ: 1 / 12 / 2015 1632
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1628
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 1527
محل العلم والعقل والقلب  
  
1791   01:48 صباحاً   التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م
المؤلف : أبي جعفر محمد بن علي بن شهرآشوب
الكتاب أو المصدر : متشابه القرآن والمختلف فيه
الجزء والصفحة : ج1 ، ص 80


أقرأ أيضاً
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 2025
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 1810
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 1985
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 1880

قوله سبحانه : {لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهٰا} [الحج : 46] إلى قوله : {فِي الصُّدُورِ}.

فيها دلالة على أن العقل ،هو العلم ، لأن معنى { يَعْقِلُونَ بِهٰا } : يعلمون بها مدلول ما يرون من العبرة . وفيها دلالة على أن القلب ، محل العقل ، والعلوم ، لأنه - تعالى - وصفها بأنها هي التي تعمى ، وأنها التي تذهب عن إقرار الحق ، فلولا أن التبيين ، يصح فيها لما وصفها بأنها تعمى ، كما لا يصح أن يصف اليد والرجل بذلك.

قوله سبحانه : {فَإِنَّهٰا لٰا تَعْمَى الْأَبْصٰارُ ولٰكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ} [الحج : 46] . رد على من قال : إن العقل في الدماغ . والصحيح : أن محل العلم والعقل القلب . لأن الشاك في الشي‌ء ، يجد التغيير من جهة القلب ، كما أن المريد ، يجد التغيير من جهته.

شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2515
التاريخ: 13 / 12 / 2015 2476
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2324
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2271
هل تعلم

التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 1884
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1845
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1912
التاريخ: 5 / 4 / 20ص448.16 1733

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .