جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله قواعد اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11473) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
مقالات عقائدية

التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 547
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 590
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 665
التاريخ: 1 / 12 / 2015 583
عداوة إبليس لبني آدم  
  
764   02:05 صباحاً   التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م
المؤلف : أبي جعفر محمد بن علي بن شهرآشوب
الكتاب أو المصدر : متشابه القرآن والمختلف فيه
الجزء والصفحة : ج1 ، ص 103


أقرأ أيضاً
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 804
التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 740
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 715
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 755

قوله سبحانه : {لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلّٰا قَلِيلًا} [الإسراء : 62] . أي : لأقودنهم إلى المعاصي ، كما تقاد الدابة ، بحنكها ، إذا شد فيها حبل تجر به .

{إلا قليلا} : الذين لا يتبعونه . وإنما ظن إبليس هذا الظن ، بأنه يغوي أكثر الخلق ، لأن الله ، كان قد أخبر الملائكة أنه سيجعل فيها من يفسد فيها ، فكان قد علم بذلك .

وقال الحسن (1) : لأنه وسوس إلى آدم ، فلم يجد له عزماً ، فقال : بنوا هذا ، مثله في ضعف العزيمة .

وهذا معترض ، لأن آدم لم يفعل قبيحا ، ولم يترك واجباً.

__________________

1. جامع البيان ، 15 : 17 . أيضاً : مجمع البيان ، 3 : 426 . الجامع الأحكام القرآن ، 10 : 287 .

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2194
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1572
التاريخ: 22 / 3 / 2016 1358
التاريخ: 8 / 12 / 2015 1668
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 1398
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1021
التاريخ: 13 / 12 / 2015 1300
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1007
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 970
هل تعلم

التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 879
التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 685
التاريخ: 18 / 5 / 2016 630
التاريخ: 25 / تشرين الاول / 2014 م 745

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .