جميع الاقسام
القرآن الكريم وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه الإسلامي وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد من الاقسام   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11296) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
مقالات عقائدية

التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 286
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 309
التاريخ: 1 / 12 / 2015 251
التاريخ: 6 / آيار / 2015 م 416
أسرار أخذ العوذة والرقية من القرآن  
  
364   03:04 مساءاً   التاريخ: 9 / آيار / 2015 م
المؤلف : كاظم محمد علي شكر
الكتاب أو المصدر : أسرار الحروف والحروف المقطعة في القرآن
الجزء والصفحة : ص 45-48.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 8 / 12 / 2015 344
التاريخ: 25 / 11 / 2015 315
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 364
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 447

1- وسائل الشيعة 2/ 877 الحسين بن بسطام وأخوه عبد اللّه (طب الأئمة) عن محمد بن يزيد الكوفي عن النضر بن السويد، عن عبد اللّه بن سنان عن أبي عبد اللّه عليه السّلام قال : سألته عن رقية العقرب والحية والنشرة ورقية المجنون والمسحور الذي يعذب ، فقال : يا ابن سنان لا بأس بالرقية والعوذة والنشرة إذا كانت من القرآن، ومن لم يشفه القرآن فلا شفاه اللّه، وهل شي‏ء أبلغ في هذه الأشياء من القرآن، أو ليس اللّه يقول : {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ} [الإسراء : 82] ‏، أ ليس يقول اللّه جل ثناءه : {لَوْ أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُتَصَدِّعًا مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ} [الحشر : 21] ، وسلونا نعلمكم ونوقفكم على قوارع القرآن لكل داء.

2- وفيه 2/ 878 عن إبراهيم بن ميمون عن حماد بن عيسى عن شعيب العقرقوفي عن أبي بصير، عن أبي عبد اللّه عليه السّلام قال : لا بأس بالرقية من العين والحمّى والضرس، وكل ذات هامة لها حمة، إذا علم الرجل ما يقول لا يدخل في رقيته وعوذته شيئا لا يعرفه.

3- وفيه 2/ 878 عن أحمد بن محمد عن محمد بن مسلم قال : سألت أبا جعفر عليه السّلام، أ نتعوذ بشي‏ء من هذه الرقى، قال : لا إلا من القرآن، إن عليا عليه السّلام كان يقول : إن كثيرا من الرقى والتمائم من الإشراك.

4- وفيه 2/ 878 عن إسحاق بن يوسف عن فضالة، عن أبان بن عثمان عن زرارة بن أعين، قال : سألت أبا جعفر عليه السّلام عن المريض هل يعلق عليه تعويذ أو شي‏ء من القرآن؟ قال : نعم لا بأس به، إن قوارع القرآن تنفع فاستعملوها.

5- وفيه 2/ 878 وعنه عن فضالة عن أبان عن إسحاق بن عمار عن أبي عبد اللّه عليه السّلام في الرجل تكون به العلة فيكتب له القرآن فيعلق عليه أو يكتب له فيغسله ويشربه ؟ قال : لا بأس به كله.

6- وفيه 2/ 878 وعن عمر بن عبد اللّه عن حماد بن عيسى عن شعيب العقرقوفي عن الحلبي قال : سألت جعفر بن محمد عليه السّلام هل نعلق شيئا من القرآن والرقي على صبياننا ونسائنا ؟ فقال : نعم إذا كان في أديم تلبسه الحائض، وإذا لم يكن في أديم تلبسه المرأة.

7- وفيه 2/ 879 عن شعيب بن زريق عن فضالة والقاسم جميعا عن أبان بن عثمان ، عن عبد الرحمن بن أبي عبد اللّه، قال : سألت أبا عبد اللّه عليه السّلام عن المريض هل يعلق عليه شي‏ء من القرآن أو التعويذ ؟ قال : لا بأس ، قلت : ربما أصابتنا الجنابة ؟ قال : إن المؤمن ليس بنجس ، ولكن ‏= المرأة تلبسه إذا لم يكن في أديم ، وأما الرجل والصبي فلا بأس.

8- وفيه 2/ 879 وبالإسناد عن جعفر عن أبيه أن عليا عليه السّلام سئل عن التعويذ يعلّق على الصبيان؟ فقال : علقوا ما شئتم إذا كان فيه ذكر اللّه.

9- مستدرك الوسائل 1/ 303 الجعفريات، بإسناده عن موسى بن جعفر عن أبيه عن جده علي بن الحسين عن أبيه الحسين عن أبيه علي بن أبي طالب عليهم السّلام قال : قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله وسلّم : لا رقى إلا في ثلاث : من حية، أو عين، أو دم، لا يرقى.

10- وفيه 1/ 303 الحسين بن بسطام وأخوه عبد اللّه في طب الأئمة عليهم السّلام عن سهل بن محمد بن سهل قال : حدثنا عبد ربه بن محمد بن إبراهيم عن ابن أورمة عن ابن مسكان، عن الحلبي، قال : سألت أبا عبد اللّه عليه السّلام عن النشرة للمسحور؟ فقال : ما كان أبي عليه السّلام يرى به بأسا.

11- وفيه 1/ 303 «دعائم الإسلام» عن رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله وسلّم أنه نهى عن الرقى بغير كتاب اللّه عز وجل، وما يعرف من ذكر، وقال : إن هذه الرقى مما أخذه سليمان بن داود عن الجن والهوام.

12- وفيه 1/ 303 وعن علي عليه السّلام قال : كان رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله وسلّم يجلس الحسن عليه السّلام على فخذه اليمنى والحسين عليه السّلام على فخذه اليسرى ثم يقول : أعيذكما بكلمات اللّه التامة من شر كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة، ثم قال : هكذا كان إبراهيم أبي يعوذ ابنيه إسماعيل وإسحاق.

13- وفيه 1/ 303 وعن جعفر بن محمد عليه السّلام أنه قال : إذا أردت أن تعوذ فضم كفيك واقرأ فيهما بفاتحة الكتاب وقل هو اللّه أحد ثلاث مرات ثم اجعلهما على المكان الذي تجد، ثم ضمهما واقرأ بفاتحة الكتاب وقل أعوذ برب الفلق ثلاث مرات، ثم ضعهما على الذي تجد الثانية، ثم ضمهما واقرأ فيهما بفاتحة الكتاب وقل أعوذ برب الناس ثلاثا ثم ضعهما على الوجع.

14- وفيه 1/ 303 وعن أبي جعفر محمد بن علي عليه السّلام أنه قال : إذا أردت أن ترقى الجرح- يعني من الألم والدم وما يخاف منه عليه- فضع يدك على الجرح فقل : بسم اللّه أرقيك، بسم اللّه الأكبر من الحديدة والحجر والناب الأسمر، والعرق فلا يفتر والعين فلا تسهر، تردده ثلاث مرات.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 757
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 941
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1338
التاريخ: 8 / 12 / 2015 806
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 917
شبهات وردود

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 566
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 479
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 437
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 473
هل تعلم

التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 359
التاريخ: 2 / 9 / 2016 178
التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 413
التاريخ: 14 / تشرين الثاني / 2014 376

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .