جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
القرآن الكريم وعلومه
عدد المواضيع في القسم ( 11642) موضوعاً
تأملات قرآنية
علوم القرآن
الإعجاز القرآني
قصص قرآنية
العقائد في القرآن
التفسير الجامع
السيرة النبوية

التاريخ: 22 / 8 / 2016 620
التاريخ: 3 / 9 / 2017 448
التاريخ: 3 / آب / 2015 م 858
التاريخ: 26 / كانون الثاني / 2015 837
مقالات عقائدية

التاريخ: 7 / تشرين الاول / 2014 م 1233
التاريخ: 7 / تشرين الاول / 2014 م 1472
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1228
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 1166
مصائبكم بما كسبت أيديكم  
  
1244   07:50 صباحاً   التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م
المؤلف : ناصر مكارم الشيرازي
الكتاب أو المصدر : تفسير الامثل
الجزء والصفحة : ج12 ، ص297-298


أقرأ أيضاً
التاريخ: 21 / 12 / 2015 1115
التاريخ: 17 / 12 / 2015 1153
التاريخ: 6 / 4 / 2016 1078
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 1147

 قال تعالى : {وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ} [الشورى : 30]

يتصور العديد من الناس أن علاقة أعمال الإنسان بالجزاء الإلهي مثل العقود الدنيوية وما تحتويه من الأجر والعقاب، في حين قلنا ـ مراراً ـ إن هذه العلاقة أقرب ما تكون إلى الإرتباط التكويني منه إلى الإرتباط التشريعي.

وبعبارة اُخرى فإنّ الأجر والعقاب أكثر ما يكون بسبب النتيجة الطبيعية والتكوينية لأعمال الإنسان حيث يشملهم ذلك. والآيات أعلاه خير شاهد على هذه الحقيقة.

وبهذا الخصوص هناك روايات كثيرة في المصادر الإسلامية نشير إلى بعضها لتكميل الموضوع :

1 ـ ورد في إحدى خطب نهج البلاغة: «ما كان قوم قط في غض نعمة من عيش، فزال عنهم إلاّ بذنوب اجترحوها، لأن الله ليس بظلام للعبيد، ولو أنّ الناس حين تنزل بهم النقم، وتزول عنهم النعم، فزعوا إلى ربّهم بصدق من نياتهم، ووله من قلوبهم، لردّ عليهم كلّ شارد، وأصلح لهم كلّ فاسد» (1).

2 ـ وهناك حديث آخر عن أمير المؤمنين الإمام علي(عليه السلام) في (جامع الأخبار) حيث يقول : «إنّ البلاء للظالم أدب، وللمؤمن امتحان، وللأنبياء درجة، وللأولياء كرامة» (2).

وهذا الحديث خير شاهد للإستثناءات التي ذكرناها لهذه الآية.

وورد في حديث آخر عن الإمام الصادق (عليه السلام) في الكافي أنّه قال : «إن العبد إذا كثرت ذنوبه، ولم يكن عنده من العمل ما يكفرها، ابتلاه بالحزن ليكفرها» (3).

4 ـ وهناك باب خاص لهذا الموضوع في كتاب أصول الكافي يشمل 12 حديثاً (4).

وكل هذه هي غير الذنوب التي صرحت الآية أعلاه بأن الخالق سيشملها بعفوه ورحمته، حيث أنّها ـ بحد ذاتها ـ كثيرة.

_________________


1- نهج البلاغة ـ الخطبة 178.
2- بحار الأنوار، المجلد 81، ص198.
3- اصول الكافي ـ ج2، كتاب الإيمان والكفر ـ باب تعجيل عقوبة الذنب ـ ح 2.
4- المصدر السابق.

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3096
التاريخ: 30 / 11 / 2015 4156
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 3201
التاريخ: 18 / أيلول / 2014 م 3772
التاريخ: 22 / 3 / 2016 2785
شبهات وردود

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 1802
التاريخ: 20 / تموز / 2015 م 1959
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 1821
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1981
هل تعلم

التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 1327
التاريخ: 25 / 11 / 2015 1216
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1494
التاريخ: 5 / 4 / 2016 1236

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .