جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله قواعد اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7142) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 10 / كانون الاول / 2014 م 476
التاريخ: 29 / كانون الثاني / 2015 387
التاريخ: 7 / كانون الثاني / 2015 م 406
التاريخ: 28 / 3 / 2016 365
مقالات عقائدية

التاريخ: 2 / 12 / 2015 605
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 721
التاريخ: 1 / 12 / 2015 676
التاريخ: 5 / تشرين الاول / 2014 م 712
عدي بن حاتم الطائي  
  
495   02:42 مساءً   التاريخ: 2 / شباط / 2015 م
المؤلف : الشيخ عباس القمي
الكتاب أو المصدر : منتهى الآمال في تواريخ النبي والآل
الجزء والصفحة : ج1,ص289-290.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 2 / شباط / 2015 م 449
التاريخ: 2 / شباط / 2015 م 459
التاريخ: 2 / شباط / 2015 م 473
التاريخ: 2 / شباط / 2015 م 500

من محبّي أمير المؤمنين (عليه السلام) و قد حضر جميع حروبه و قاتل معه لنصرته، قدم على رسول اللّه (صلى الله عليه واله)في السنة العاشرة للهجرة فأسلم على يده، و كان سبب إسلامه انّ جيش المسلمين هجم على جبل طي في السنة العاشرة للهجرة فخربوا معبدهم المسمى ب «الفلس» و أسروا أهله، فهرب عدي بن حاتم- و كان سيد القوم- الى الشام و سبيت أخته و جاءت الى المدينة في جملة السبايا.

فلمّا رآهم رسول اللّه (صلى الله عليه واله) قامت إليه بنت حاتم و كانت امرأة جزلة و فصيحة فقالت: يا رسول اللّه هلك الوالد و غاب الوافد فامنن عليّ، منّ اللّه بك، فلم يجبها النبي (صلى الله عليه واله) في اليوم‏ الاول و الثاني، و في اليوم الثالث لما مرّ بهم أشار إليها أمير المؤمنين (عليه السلام) بالقيام وعرض الحال، فقامت و أعادت كلامها، فقال (صلّى اللّه عليه و آله): قد فعلت فلا تعجلي بالخروج حتى تجدي من قومك من يكون لك ثقة حتى يبلغك الى بلادك، ثم أعلميني.

فقالت: إنمّا أريد أن آتي أخي بالشام، فبقيت حتى قدم ركب من قضاعة الى المدينة، فجاءت و قالت لرسول اللّه (صلّى اللّه عليه و آله): يا رسول اللّه قد قدم رهط من قومي لي فيهم ثقة و بلاغ، فكساها رسول اللّه (صلى الله عليه واله) وأعطاها راحلة و نفقة، فجاءت الى الشام و أخبرت أخاها بالحال و قالت له: أرى و اللّه أن تلحق به سريعا فانّ أمان الدنيا و الآخرة لا يدرك الّا بخدمته.

فتهيأ عديّ للسفر و خرج من الشام حتى قدم المدينة، فدخل على رسول اللّه (صلى الله عليه واله) وهو في مسجده و عرّف نفسه، فقام رسول اللّه و انطلق به الى البيت فاذا بعجوز ضعيفة كبيرة لقيته في الطريق، فاستوقفته، فوقف لها طويلا تكلّمه في حاجتها.

قال عدي في نفسه: و اللّه ما هذا بملك أيعطّل نفسه و يؤخّر مهمّا لأجل عجوز ضعيفة بل هذا شيمة الأنبياء و الرسل، فلمّا قدموا البيت فرش له رسول اللّه (صلى الله عليه واله) بساطا من سعف النخل- ملاحظة لشرفه في قومه- و دعاه الى الجلوس، فامتنع عدي اولا لكنّه جلس عليها بعد إصرار النبي (صلى الله عليه واله) و جلس رسول اللّه على التراب.

نعم هذه كانت سيرة رسول اللّه (صلى الله عليه واله) مع الكفار، و يوجد الكثير من امثال هذه الحكاية في الكتب التي دوّنت من الفريقين حول السيرة النبويّة.

و بالجملة، أسلم عدي بن حاتم على يد رسول اللّه (صلى الله عليه واله) و طبقا لقول القائل: «بأبه اقتدى عدي في الكرم» كان رجلا جوادا سخيا، قيل أتاه رجل شاعر و قال له: يا أبا طريف قد نظمت في مدحك ابيات قال له: تأمّل هنيئة كي أعلمك مقدار عطائي لك حتى تمدحنى على قدر عطائي و هو الف الف درهم و الف شاة و ثلاثة عبيد و فرس، فابدأ الآن بما تريد، فبدأ الشاعر و أنشد له قصيدته.

و سكن عدي في الكوفة و حضر مع أمير المؤمنين (عليه السلام) في معركة الجمل و صفين و النهروان، و أصيبت عينه بجرح في معركة الجمل فعميت من أثرها و توفي بالكوفة سنة (68) ه دخل على معاوية أيّام خلافته، فقال له معاوية: يا عدي أين الطرفات- يعني بنيه طريفا و طارفا و طرفة- قال: قتلوا يوم صفين بين يدي علي بن أبي طالب (عليه السلام) فقال: ما انصفك ابن أبي طالب إذ قدّم بينك و أخّر بنيه قال: بل ما انصفت انا عليّا اذ قتل و بقيت.

فقال معاوية: أما انّه قد بقي قطرة من دم عثمان ما يمحوها الّا دم شريف من اشراف اليمن، فقال عدي: و اللّه انّ قلوبنا التي ابغضناك بها لفي صدورنا و انّ أسيافنا التي قاتلناك بها لعلى عواتقنا و لئن أدنيت لنا من الغدر فترا  لندنينّ إليك من الشرّ شبرا، و انّ حزّ الحلقوم و حشرجة الحيزوم لأهون علينا من ان نسمع المساءة في عليّ (عليه السلام) فسلّم السيف يا معاوية لباعث السيف.

فقال معاوية: (و لم ير المصلحة في اظهار الغضب) هذه كلمات حكم فاكتبوها، و أقبل على عدي محادثا كأنّه ما خاطبه بشي‏ء .

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1899
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1870
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1973
التاريخ: 8 / 12 / 2015 2239
التاريخ: 8 / 12 / 2015 2108
شبهات وردود

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 1077
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1049
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1099
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1097
هل تعلم

التاريخ: 3 / حزيران / 2015 م 778
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 779
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 720
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 765

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .